أخبار محلية

الأميرة بسمة: المنطقة شهدت أسرع زيادة بالنزوح القسري

عمان- قالت سمو الأميرة بسمة بنت طلال؛ سفيرة النوايا الحسنة لصندوق الأمم المتحدة للسكان أول من أمس، إن تقرير صندوق الأمم المتحدة للسكان، أكد أن المنطقة العربية شهدت في العقود الأخيرة، ونتيجة للحروب والاضطرابات، أسرع زيادة بالنزوح القسري، تفاقمت معها الأخطار والتهديدات التي تعرضت لها النساء والفتيات.
جاء ذلك خلال رعاية سموها في عمان، حفل إطلاق المجلس العربي للسكان والتنمية، الذي جرى على هامش اجتماع الدورة العادية الأولى للمجلس العربي للسكان والتنمية الذي انطلقت أعماله أمس، بمشاركة رؤساء وأعضاء المجالس واللجان الوطنية العربية للسكان.
وبينت سمو الأميرة بسمة، ان المجلس سيسهم بلعب دور حيوي في اقتراح حلول وتقديم توصيات للتحديات التنموية الرئيسة التي تواجه المنطقة، في ظل احتياجات أبنائها المتزايدة، والمتمثلة بخلق فرص عمل للشباب، وتعزيز منظومة حقوق الإنسان وتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.
ورحبت بالتعاون مع جامعة الدول العربية والمجلس العربي للسكان والتنمية، للنهوض بالدور المحوري الذي يمكن للعالم العربي أن يلعبه لمواجهة التحديات الإقليمية التي فرضت عليه نتيجة الصراعات والنزاعات المسلحة، وعدم الاستقرار وتأثيرها المدمر على فئات مختلفة من السكان.
وأوضحت ان أي توسع بالعمل على القضايا السكانية، يجب أن يأخذ بالاعتبار الجهود التنموية للفئات المختلفة على المستوى المحلي، مشيرة إلى التزام الأردن للعمل مع الدول العربية لإنجاح المجلس وتحقيق أهدافه. أمين عام المجلس الأعلى للسكان الدكتورة عبلة عماوي، مندوبة رئيس المجلس، ووزير التخطيط والتعاون الدولي ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية، لفتت إلى أهمية إنشاء المجلس العربي في ظل الظروف الحالية الصعبة والتحديات التي تواجهها المنطقة، واصبحت تعيق تحقيق التنمية وتنفيذ اجندة أهداف التنمية المستدامة 2030.
وأشارت عماوي لارتفاع معدلات البطالة بين الشباب، وانخفاض جودة مخرجات التعليم وعدم ملاءمتها لاحتياجات سوق العمل، وقصور التركيز على الحقوق الإنجابية، وتبني المنظور الحقوقي في إتاحة وتوفير معلومات وخدمات الصحة الإنجابية، بخاصة للمراهقين، والتفاوت التنموي بين المناطق، والنقص في البيانات والمعلومات الشاملة المتعلقة بقضايا السكان والتنمية.
المدير الاقليمي لصندوق الامم المتحدة للسكان الدكتور لؤي شبانة، أ”كد التزام صندوق الأمم المتحدة للسكان بدعم المنطقة العربية على مستوى الدول لاستكمال التشريعات والقوانين وتعزيز البرامج التي تساعد في القضاء على كل أشكال العنف المبني على النوع الاجتماعي.
وقالت الأمين العام المساعد للجامعة العربية السفيرة الدكتورة هيفاء أبو غزالة، ان إنشاء المجلس العربي جاء تحقيقا لأهداف برنامج عمل المؤتمر الدولي للسكان 1994 وإعلان القاهرة للسكان والتنمية 2013، ما يؤكد على محورية قضايا السكان تحقيقا لأهداف اجندة 2030.-(بترا)

الوسوم
انتخابات 2020
27 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock