آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة محلية

الأميرة عالية الطباع تفتتح مؤتمر “الأيدي الواعدة” الشبابي السبت

عمان – الغد – تفتتح سمو الأميرة عالية الطباع، رئيسة جمعية “الأيدي الواعدة” الخيرية، يوم السبت المقبل، مؤتمر الشباب السنوي الخامس عشر، والذي يقام في المخيم الدائم لجمعية الشابات المسيحية- منتزه غمدان، بمشاركة عدد كبير من الشباب والشابات، حيث عملت الجمعية ومنذ العام 2003، على عقد مؤتمرها الطلابي سنويا.
وسيشارك في المؤتمر لهذا العام، أكثر من 100 طالب وطالبة مع طلاب من فلسطين ولبنان.
وقال مدير عام جمعية “الأيدي الواعدة” عزمي شاهين، أن الجمعية تقيم مؤتمرها الخامس عشر تحت عنوان “أنا قدوتي”، وكما في المؤتمرات السابقة حيث كانت شعاراتها مرتبطة بالتأثير الإيجابي في الآخرين، والتفكير بالغير واحترام التنوع والإختلاف وأهمية العمل التطوعي في بناء قدراتهم من أجل التغيير المجتمعي المنشود.
وأكد شاهين، أن الجمعية نجحت خلال الأربع سنوات الماضية، في إشراك طلاب من لبنان الشقيق (مدرسة سان جورج)، ومن فلسطين (رام الله)، ومن عدة مدارس في المؤتمر، وتم تنفيذ برنامج اضافي للمشاركين تمثل في زيارة كل من البتراء ووادي رم بهدف التعريف بهذه المواقع الأثرية، وكي تبقى ذكراها عالقة في أذهان الطلاب.
واضاف شاهين، أن المدارس الأعضاء المشاركين في المؤتمر منذ البدايات هي: راهبات الوردية/ مرج الحمام، المونتيسوري الحديثة، الوطنية الأرثوذكسية/ الشميساني الأهلية والمطران وروضة ومدارس كلية السعادة والأردنية الدولية وفيلادلفيا الوطنية والبيان والوطنية الأرثوذكسية/ الأشرفية.

أهداف المؤتمر

وعن أهداف المؤتمر، قال شاهين أنها تتلخص في: غرس وتنمية مفهوم المواطنة الفاعلة، وصقل المهارات القيادية لدى الشباب، وذلك من خلال: بناء مفهوم الفريق لدى الطلبة، وتعزيز مهارات التواصل والإتصال وفهم واحترام الآخر لديهم، وبناء الشخصية الإجتماعية، ومشاركة الطلبة في نشاطات مع المجتمع المحلي لتعميق مفهوم التطوع والخدمة في نفوسهم، وتعزيز مفهوم الذكاء الإجتماعي لديهم على أرض الواقع، وتعميق المفاهيم باسلوب عملي وممتع، وتهيئة المناخ لبناء صداقات جديدة بين الطلبة وتعميق التواصل فيما بينهم لخدمة وطنهم .

برنامج المؤتمر

– الجمعة (13-9): وصول طلبة لبنان الى المخيم الساعة العاشرة صباحا، ثم الإنطلاق لزيارة جبل نيبو، ومن ثم التوجه الى متحف لستوريا، وتناول طعام الغداء، ثم العودة الى المخيم.
– السبت (14-9): إستقبال المشاركين وتقسيم الطلاب الى مجموعات، وتعريفهم ببرنامج المخيم وأهدافه وشعاره “أنا قدوتي”، والتعريف بجمعية الأيدي الواعدة وبرامج نشاطاتها، تنفيذ برنامج تمارين عملية “إتصال وتواصل” مع الفريق، مهارات القيادة، بناء القدرات، مفهوم العمل التطوعي، تنظيم ورشة عمل بعنوان “التوعية الإعلامية والإلكترونية للجيل”، بمشاركة الإعلامي لؤي أحمد مدير اذاعة الجامعة الأردنية، تنفيذ برنامج عمل خدمة عامة للمنطقة (دهان أرصفة، دهان أسوار، تنظيف حدائق عامة، زراعة أشجار، تخطيط ملاعب أو عمل تطوعي داخل المخيم)، ورشة عن مهارات التواصل والقيادة من منظور “أنا قدوتي” فادي الداؤود، مستشار التعليم والتدريب المدير التنفيذي لملتقى طلال أبو غزالة المعرفي، ألعاب تحديات (حواجز عسكرية، البحث عن الكنز)، مسير ليلي في الغابة مع مراقبة للنجوم وشرح مبسط عن الفلك، حفلة سمر من اعداد الطلبة، ثم التوجه للمخيم للمبيت.
– الأحد (15-9): الإستيقاظ والاعداد الشخصي، رياضة صباحية جماعية، برنامج ترفيهي للفريق داخل المخيم، ورشة عمل (قصة نجاح عبدالرحمن النوافلة مدير وصاحب مخيم عائشة في وادي رم)، تمارين بناء الشخصية والقدرات، مفاهيم العمل الجماعي، إدارة الوقت، العمل تحت الضغوطات، الاستعداد لفقرات حفل التخرج، والختام بتنظيم حفل التخرج وتوزيع الشهادات، ويتضمن آراء الطلاب في برنامج ونشاطات المؤتمر، وما تركه من أثر في نفوس المتحدثين.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock