آخر الأخبارالغد الاردني

الأمير الحسن يؤكد أهمية توصيف وتصنيف المهن

سموه يرعى حفل إطلاق نتائج الدراسات القطاعية

عمان- أكد سمو الأمير الحسن بن طلال، رئيس المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا؛ أهمية تعزيز المشاركة الفاعلة بين القطاعات، منوها إلى أهمية توصيف وتصنيف المهن؛ للتقريب بين مرحلتي الوصف والنظرة الكلية لتحقيق الإبداع والتميز.
جاء ذلك خلال رعايته أمس حفل إطلاق نتائج الدراسات القطاعية التي أجراها المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية، في الجمعية العلمية الملكية وبحضور رئيس الوزراء عمر الرزاز.
وأعد المركز ثلاث دراسات؛ لتستخدم في توجيه السياسات المتعلقة بالتعليم ورفع الكفاءات، ودعم برامج التشغيل والتدريب، في قطاع الصناعات الدوائية، والكيميائية والبلاستيكية والمطاطية، وقطاع الحلي والمجوهرات.
ولفت الامير الحسن إلى إعطاء أهمية للتحليل المتكامل للسياق، بوجود أداة تحليلية واستشارية تساعد بتسليط الضوء على المجالات الخارجية، التي يمكن تنفيذ الاستراتيجيات والبرامج المختلفة فيها، مشدداً على التشابك مع المجتمع لتعزيز الكرامة الإنسانية.
الرزاز أكد أهمية استخدام الدراسة باتخاذ القرار، ونشر نتائجها على منصات التشغيل، كونها مرجعا مهما لإيصال المعلومات للطلبة وأولياء الأمور، حول حاجات سوق العمل، خصوصاً وأنها عملت على المواءمة بين العرض والطلب.
وأشار إلى استثمار القطاعات المنتجة في التدريب، والشراكة بين القطاعين العام والخاص لتحفيز شريحة أكبر من الشباب والشابات على العمل في القطاعات التي يحتاجها سوق العمل.
وعرض مدير المركز الدكتور عبدالله عبابنة أهم النتائج التي خرجت بها الدراسات، وتتضمن الفجوة بين جانبي العرض والطلب، والفجوة النوعية، والمطلوب لتقليصها، والاستنتاجات العامة والخطة المستقبلية للاعوام بين 2020 الى 2022. -(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock