آخر الأخبار الرياضةالرياضة

الأهلي والوحدات: تتويج باللقب أم جولة جديدة في “سلسلة النهائي”؟

الجبيهة وكفريوبا ينشدان "المركز الثالث" بدوري "كومهو" الممتاز لكرة السلة

خالد العميري

عمان – يسعى فريق النادي الأهلي إلى حسم المنافسة في دوري “كومهو” الممتاز لكرة السلة، عندما يلتقي “حامل اللقب” فريق نادي الوحدات عند الساعة السادسة والنصف مساء اليوم على صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب، لحساب الجولة الثالثة من “سلسلة النهائي”.
ويتقدم الأهلي في الدور النهائي، بانتصارين مقابل لاشيء للوحدات (82-65) و(81-56)، وسيكون “الليث الأبيض” أمام فرصة ذهبية لحسم المنافسة على اللقب في السلسلة التي يفوز بها الفريق الذي يسبق منافسه في تحقيق 3 انتصارات من أصل 5 مباريات مفترضة، بينما لا يوجد أمام الوحدات سوى الفوز في حال أراد الاحتفاظ بحقوقه المشروعة في المنافسة على اللقب وفرض المزيد من اللقاءات في السلسلة.
في المقابل، يتجدد اللقاء بين الجبيهة وكفريوبا عند الساعة الرابعة والنصف من مساء اليوم على الصالة ذاتها، في مباراة فاصلة ستحدد نتيجتها الفريق صاحب المركز الثالث والميدالية البرونزية، بعدما تبادل الفريقان الفوز في المواجهتين الماضيتين (80-76) (68-84)، وهي سلسلة قصيرة يفوز بها من يسبق منافسه في تحقيق انتصارين من أصل 3 مباريات مفترضة.
الوحدات والأهلي.. بين الحسم والتأجيل
يدرك فريق نادي الوحدات، أن الخسارة مجددا ستضع اللاعبين والجهازين الفني والإداري في موقف غير مريح مع المشجعين، كما أنها ستعني لحامل اللقب في الموسم الماضي، حصوله على المركز الثاني بشكل رسمي، والتنازل عن كأس الدوري ليعود إلى مكان معتاد في خزائن النادي الأهلي للمرة الرابعة والعشرين في تاريخه.
ويأمل المدرب “الهادئ” يوسف أبو بكر، دخول مباراة اليوم بأعلى درجات التركيز الممكنة، أملا بتحقيق نتيجة ايجابية من شأنها بعثرة الأوراق وفتح باب المنافسة بقوة وفرض جولة جديدة، حيث من المتوقع أن يجدد اعتماده على “البيكاسو” محمود عابدين لضبط الإيقاع، بإسناد من نادر أحمد وأمين أبو حواس على الأطراف، والذي سجل 22 نقطة مع 5 متابعات وتمريرة وسرقتين للكرة بفاعلية 25 في المباراة الأخيرة لفريقه.
وسيكون أحمد حمارشة، الذي حقق “الدبل دبل” في اللقاء الماضي بتسجيله 13 نقطة مع 13 متابعة و3 تمريرات حاسمة وستيل و2 “بلوك شوت”، مطالبا بالتمركز الجيد في منطقة العمق وتقديم الإسناد الحقيقي لزميله لاعب الإرتكاز يوسف أبو وزنة تحت السلتين، أملا بالحد من خطورة لاعبي النادي الأهلي في هذا المركز الحيوي.
ومن المتوقع أن يقوم المدرب يوسف أبو بكر، بمنح بعض الأسماء الموجودة على دكة البدلاء أدوارا أكبر في هذا اللقاء الحاسم، بالاعتماد على تامر حبش ومحمود ماف حول القوس، مع تطبيق مبدأ التناوب بين اللاعبين إبراهيم بسام وموسى بشير في مركز الثقل تحت السلتين، إلى جانب وجود اللاعبين زياد عليان ومجدي الغزاوي على الدكة.
في المقابل، يعلم فريق النادي الأهلي بقيادة مدربه الشاب عبدالله أبو قورة، بأنه لا يوجد أي امكانية للتنازل عن الصعود إلى منصة التتويج للمرة الثانية هذا الموسم، ليصبحوا على بعد لقب واحد من معادلة سجل ألقاب “الغريم التقليدي” النادي الأرثوذكسي صاحب الـ 25 لقبا.
وسيكون “الموسيقار” سام دغلس قائدا لـ “ أوركسترا” الأهلي بالتناوب مع هاني الفرج وفريدي إبراهيم حول القوس، فيما سيقدم زيد عباس، الذي سجل 17 نقطة مع 9 متابعات و5 تمريرات حاسمة و3 سرقات للكرة، الواجبات الدفاعية لتأمين منطقة العمق تحت السلتين إلى جانب “السنتر” محمد شاهر، والذي حقق “الدبل دبل” في اللقاء الماضي بتسجيله 13 نقطة مع 14 متابعة و5 تمريرات حاسمة و4 سرقات للكرة و3 “بلوك شوت بفاعلية 31.
وسيكون “النجم الصاعد” هاشم عباس و”المقاتل” علي الزعبي متاحين لإراحة الأساسيين طبقا لمجريات المباراة والرؤية الفنية للمدرب عبدالله أبو قورة والخبير الفني الأميركي روبرت تايلور، إلى جانب امكانية وجود “مطرقة الثلاثيات” محمد تكيدك ولاعب الارتكاز رعد برغوش و”الدينامو” محمد البدور، إلى جانب سيف علاونة وسلطان الناصر وعلاء الدين.
ونجح الأهلي في استثمار حالات التيرن أوفر على الوحدات في اللقاء الماضي، فسجل 22 نقطة مقابل 8 فقط للوحدات، الذي أحرز 9 نقاط من الفرصة الثانية (second chance)، مقابل 15 نقطة للأهلي، الذي سجل 22 نقطة من الفاست بريك مقابل 13 للوحدات، فيما تفوق بدلاء الأهلي على بدلاء الوحدات بـ21 نقطة مقابل 4.
وبلغت نسبة نجاح التسجيل العام للأهلي في مباراته الماضية أمام الوحدات 39.5 % (30 من 76) مقابل 32.8 % للوحدات من مباراته أمام الأهلي (22 من 67)، فيما بلغت نسبة نجاح تسجيل الأهلي من داخل القوس 41.5 % (17 من 41) مقابل 36.7 % للوحدات (18 من 49)، كما بلغت نسبة نجاح تسجيل الأهلي من خارج القوس 37.1 % (13 من 35) مقابل 22.2 % للوحدات (4 من 18)، وبلغت نسبة نجاح تسجيل الأهلي من الرميات الحرة 80 % (8 من 10) مقابل 80 % للوحدات (8 من 10)، وبلغ مجموع متابعات الأهلي 48 مقابل 44 للوحدات، و21 تمريرة حاسمة للأهلي مقابل 11 للوحدات، و11 ستيل للأهلي مقابل 6 للوحدات.
الجبيهة وكفريوبا.. فرصة متكافئة
يعلم الدكتور إبراهيم العصعوص مدرب كفريوبا، أنه فريقه يملك عنصر مفاجأة أكبر من منافسه الجبيهة، وبخاصة أنه يتمتع بلاعبين بدلاء يمكنهم مقارعة لاعبي التشكيلة الأساسية، فيما يقود سيف البيطار أحلام الجبيهة للظفر بالميدالية البرونزية، للمرة الأولى في تاريخ النادي.
ومن المتوقع أن يتولى “الشرس” مالك كنعان صناعة ألعاب الجبيهة بدعم من محمود عمر وعمار بسطامي حول القوس، وخاصة أن الأخير سجل 17 نقطة و5 متابعات و4 تمريرات حاسمه و “بلوك شوت” في اللقاء الماضي، على أن يتولى “الرجل الحديدي” أحمد عبيد، الذي حقق “الدبل دبل” بتسجيله 19 نقطة و11 متابعة و3 تمريرات حاسمة، مهمة اللم والتسجيل تحت السلتين إلى جانب “القاطرة البشرية” علي جمال.
وستكون خيارات الجبيهة على دكة البدلاء محصورة بوجود اللاعبين، محمد خلف وعمار بسطامي وخلدون أبو رقية وسند خوالدة وعبدالكريم حاتم وسلطان اللوزي.
على الطرف الآخر، سيجدد كفريوبا اعتماده على خماسي “القوة الضاربة” والمكون من متري بوشة في صناعة اللعب ويعاونه يزن الطويل ويوسف شتات حول القوس، على أن يتولى “المقاتل” محمد جمال، الذي حقق “الدبل دبل” في اللقاء الماضي بتسجيله 17 نقطة و13 متابعة وتمريرة وسرقتين للكرة و2 “بلوك شوت” مهمة التغطية الدفاعية في منطقة العمق إلى جانب خالد أبو عبود تحت السلتين، علما أن الأخير حقق “الدبل دبل” في المباراة الماضية بتسجيله 16 نقطة مع 16 متابعة و2 “بلوك شوت”.
وسيكون بمقدور المدرب إبراهيم العصعوص الاعتماد على اللاعبين الاحتياطيين، غيث الفرج، وخلدون جبارة ومحمد الفرج وعلي كنعان وابراهيم النصر وأحمد الخطيب.
ونجح كفريوبا في استثمار حالات التيرن أوفر على الجبيهة في اللقاء الماضي، فسجل 18 نقطة مقابل 7 للجبيهة، الذي أحرز 14 نقطة من الفرصة الثانية (second chance)، مقابل 26 نقطة لكفريوبا، الذي سجل 31 نقطة من الفاست بريك مقابل 13 للجبيهة، فيما تفوق بدلاء كفريوبا على بدلاء الجبيهة بـ 9 نقاط مقابل 6.
وبلغت نسبة نجاح التسجيل العام للجبيهة في مباراته الماضية أمام كفريوبا 29.6 % (21 من 71) مقابل 41 % لكفريوبا من مباراته أمام الجبيهة (34 من 83)، فيما بلغت نسبة نجاح تسجيل الجبيهة من داخل القوس 32.6 % (15 من 46) مقابل 46.8 % لكفريوبا (29 من 62)، كما بلغت نسبة نجاح تسجيل الجبيهة من خارج القوس 24 % (6 من 25) مقابل 23.8 % لكفريوبا (5 من 21)، وبلغت نسبة نجاح تسجيل الجبيهة من الرميات الحرة 76.9 % (20 من 26) مقابل 73.3 % لكفريوبا (11 من 15)، وبلغ مجموع متابعات الجبيهة 47 مقابل 56 لكفريوبا، و16 تمريرة حاسمة للجبيهة مقابل 20 لكفريوبا، و4 ستيل للجبيهة مقابل 12 لكفريوبا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock