;
آخر الأخبار الرياضةالرياضة

الأهلي يلتقي الأرثوذكسي في ختام مرحلة الإياب من دوري المحترفات

مهند جويلس

عمان – يسدل الستار على مرحلة الإياب من دوري المحترفات لكرة القدم للموسم 2022، من خلال لقاء مثير يجمع فريقي الأهلي والأرثوذكسي، اليوم، عند الساعة السابعة مساء على ملعب البولو في مدينة الحسين للشباب، ضمن منافسات الجولة العاشرة.
ويعد اللقاء بمثابة “الكلاسيكو” الجديد في الكرة النسوية، نظرا لما يمتلكه كل فريق من أسماء مميزة، قدمت مستويات جيدة في بطولة الدوري خلال الموسم الحالي، إلى جانب تواجد الفريقين المستمر في دوري المحترفات، ومنافستهما المستمرة على الألقاب خلال الأعوام الماضية، علما أن نتيجة الذهاب مالت للأهلي بهدف نظيف حمل إمضاء اللاعبة روزبهان فريج.
وأقيمت عند ساعة متأخرة أمس مباراة الاتحاد (16 نقطة) مع الاستقلال (نقطتين) على الملعب ذاته، في البطولة التي تشهد مشاركة 5 فرق، وتقام على 3 مراحل (ذهاب- إياب- المرحلة الذهبية)، بحيث يتوج الفريق الحاصل على أعلى عدد من النقاط بلقب البطولة، فيما أصدر اتحاد الكرة، أول من أمس، جدول المرحلة الذهبية من البطولة، الذي سينطلق في 28 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، على أن تختتم البطولة في 30 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل.
الأهلي.. تصحيح المسار
ينظر فريق الأهلي إلى لقاء اليوم كفرصة للتعويض وفتح صفحة جديدة، بعد خسارتين مؤلمتين تعرض لهما في الجولتين الماضيتين أمام النصر والاتحاد، والتي أطاحت بالفريق من صدارة الترتيب إلى المركز الثالث، بعدما تجمد رصيده عند 13 نقطة، وحقق الفوز في مباراة واحدة خلال مرحلة الإياب، وجاء على حساب الاستقلال.
وأكد المدير الفني لفريق الأهلي خضر عيد، أنه لا بديل عن الفوز والظفر بالنقاط كاملة في لقاء اليوم، معتبرا أن أي نتيجة أخرى تبعد الفريق عن المنافسة على لقب الدوري، وأفاد بأن إدارة النادي دعمت الفريق من أجل تحقيق نتيجة إيجابية.
وبين عيد لـ”الغد”، أن أسباب الخسارتين الماضيتين هي غياب لاعبتين مهمتين في المباراة الأولى وهما بانة البيطار ولوجين البطوش، إلى جانب عدم التوفيق في اللمسة الأخيرة في المباراة الثانية أمام الاتحاد، وذلك بعد إهدار ركلة جزاء في الربع الأخير من المباراة، والنقص العددي المتمثل بتلقي البطوش البطاقة الحمراء وغيابها عن مواجهة اليوم.
وتابع: “هدفنا جميعا كجهاز فني ولاعبات ومجلس إدارة، فتح صفحة جديدة وتحقيق الفوز على الأرثوذكسي الذي يضم في صفوفه عددا من اللاعبات الجيدات، وذلك بهدف مواصلة المنافسة على اللقب، وهو طموح الفريق منذ انطلاقة البطولة”.
ومن المتوقع أن يدفع عيد بتشكيلة مكونة من روند كساب، رند أبو حسين، جوسي لاربي، شارلوت الأبيض، ليان عجارمة، نتاشا النبر، ناومي أنيما، مي سويلم، روزبهان فريج، رايا حينا، وبانه البيطار.
الأرثوذكسي.. مواصلة الصحوة
وعلى الطرف الآخر، يطمح فريق الأرثوذكسي لمواصلة سلسلة النتائج الإيجابية، وذلك تحت قيادة فنية جديدة ممثلة بالمدرب سالم القرا، الذي تسلم المهمة خلفا للمدرب السابق عدنان عوض اعتبارا من الجولة الماضية، التي حقق فيها “نسور عبدون” الفوز على النصر، وقبل ذلك سجل الأرثوذكسي انتصارا كبيرا على الاستقلال، علما أنه افتتح مرحلة الإياب بالخسارة من الاتحاد.
وكشف القرا أن المباراة مهمة جدا للأرثوذكسي من أجل البقاء في دائرة المنافسة على اللقب، مفيدا بأن الأجواء في صفوف الفريق مثالية قبل هذه الموقعة المنتظرة، والهدف هو تحقيق نتيجة إيجابية بعد فوزين ثمينين مؤخرا.
وأوضح القرا، في حديثه لـ”الغد”، أن الصعوبات التي يواجهها في تجربته الأولى بتدريب السيدات بدأت بالتلاشي مع مرور الوقت، مؤكدا أن الفريق يضم في صفوفه عناصر جيدة قادرة على المنافسة بقوة على البطولات، وأن المستوى الفني للدوري هذا الموسم جيد.
وأضاف: “أعول على فترة التوقف المقبلة عقب لقاء اليوم من أجل رفع الجاهزية الفنية والبدنية للمرحلة الحاسمة، وسيغيب عن الفريق خلال مواجهة اليوم كل من نور أيوب ولانا شحاتيت بداعي السفر، فيما لم تتضح بعد مشاركة اللاعبتين هيا خليل وشذى سهاونة من عدمها بداعي إصابتهما مؤخرا”.
وقد يدفع القرا بتشكيلة مكونة من ملك شنك بين الخشبات الثلاث، واللاعبات بيريالي كابريني، رزان الزاغة، مسار العثامنة، نور المشايخ، انشراح حياصات، سيما اللهيمق، شهناز جبرين، تالا برغوثي، صوفيا حداد، وبيرث أنديولو.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock