رياضة محلية

الأولمبياد الهدف القادم للفارسة الواعدة المومني

مهند جويلس

عمان– تطمح الفارسة الأردنية الواعدة ليان المومني، بالمنافسة على الصعود للمشاركة في أولمبياد 2028، نظرا لأهمية هذا الحدث الرياضي الكبير.

ويأتي طموح المومني بعد مشاركاتها في العديدة في البطولات الخارجية خلال العام الحالي، والتي شهدت تحقيق نتائج لافتة ومتميزة.

وبينت المومني البالغة من العمر 17 عاما في حديثها لـ “الغد”، أن هذه المشاركات، تعزز من حضورها على الصعيد المحلي والعربي، إلى جانب تسجيل إنجازات أردنية مميزة في رياضة الفروسية بالقفز عن الحواجز، مشيرة إلى أنها ستخلد للراحة الشهر المقبل نظرا لعدم وجود بطولات محلية مستقبلا.

وشاركت المومني مطلع الأسبوع الحالي ببطولة “ويلد تشالينج” في بلغاريا، واحتلت المركز الثاني في الشوط التأهيلي باليوم الثاني، قبل أن تتواجد في المركز الخامس مع نهاية البطولة، وذلك بعد مشاركة 16 فارسا وفارسة في البطولة بشكل عام، وتأهلها في اليوم الثاني للمنافسات للجولة الأخيرة بجولة مميزة دون أخطاء.

وكانت المومني قد شاركت بدورة ألعاب الفروسية للشباب في مدينة أخن الألمانية مطلع الشهر الماضي، واحتلت المركز 11 من أصل 30 فارسا وفارسة، وذلك بعد مستويات جيدة قدمتها الفارسة الأردنية الشابة في أكبر البطولات.

وذكرت المومني أن مشاركتها ببطولة بلغاريا جاءت بعد دعوة من قبل منظمي البطولة، نظرا لاحتلالها وصافة القارة الآسيوية، مبينة بأنها الفارسة الأولى التي تمثل الأردن في هذه البطولة على مدار سنوات طويلة، والعربية الوحيدة عن قارة آسيا، إلى جانب فارسة أخرى من المغرب عن قارة إفريقيا.

وأضافت: “شاركت بخيل لديه عين واحدة فقط، إضافة لكبر سنه إذ يبلغ 16 عاما، وهو ما ساهم بعدم حصولي على المراكز الثلاثة الأولى مع نهاية المنافسات، إلا أنني تفوقت على نفسي وبقية المنافسين به، وحصلت على المركز الثاني في اليوم الثاني للبطولة، رغم تدربي عليه ليومين فقط قبل انطلاق البطولة”.

وأوضحت المومني أنها بدأت تكتسب الخبرات يوما بعد يوم من خلال المشاركات الدولية، ما يجعل سقف طموحاتها يرتفع بحثا عن الألقاب والإنجازات.

اقرأ أيضاً: 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock