فنون

“الأيرلندي” لسكورسيزي يفتتح مهرجان نيويورك

نيويورك- يفتتح فيلم مارتين سكورسيزي الأخير “الأيرلندي” النسخة الـ57 من مهرجان نيويورك السينمائي في 27 سبتمبر/أيلول المقبل.
وأعلنت مؤسسة “فيلم أت لينكولن سنتر”، المؤسسة التي تنظم المهرجان، أن “الأيرلندي” فيلم جريمة أميركي يتناول قصة صداقة ووفاء بين رجلين.
يذكر أن الفيلم من بطولة روبرت دي نيرو وآل باتشينو وجو بيشي.
وأكد سكورسيزي أن اختيار فيلمه لافتتاح المهرجان يعد شرفا مؤكدا أنه “يحب الاختيارات الجريئة التي لها رؤيتها التي يقدمها المهرجان للجمهور عاما تلو الآخر”.
يشار إلى أن الفيلم سيطرح على منصة (نتفليكس) الرقمية نهاية العام الجاري. وتمتد فعاليات المهرجان من 27 سبتمبر/أيلول وحتى 13 أكتوبر/تشرين أول وستطرح تذاكره بداية من الثامن من سبتمبر/أيلول.
وكان من ضمن الأفلام التي افتتحت نسخ سابقة من المهرجان “بالب فيكشن” لكوينتين تارانتينو و”حياة باي” لأنج لي و”كل شيء عن أمي” لبدرو ألمودوبار. من جهة أخرى يتفاوض المخرج سكورسيزي مع النجم روبرت دي نيرو للعمل من جديد في فيلم “قتلة زهرة القمر” أو “Killers of the Flower Moon. وقال موقع (ديدلاين) المتخصص أنه إن نجحت المفاوضات فسينضم سكورسيزي لفريق عمل يضم النجم ليوناردو دي كابريو، الذي يتعاون دوما مع المخرج الشهير.
وتدور أحداث (قتلة زهرة القمر” في اوكلاهوما في عشرينيات القرن الماضي حول أعضاء عشيرة الاوساج بعد اكتشاف آبار نفطية في أراضيهم الذين تعرضوا للقتل واحدا تلو الآخر وتولي مكتب المباحث الفيدرالية (إف بي أي) الوليد التحقيقات دون معرفة المؤامرة التي هو بصددها.
ويرتكز الفيلم على كتاب يحمل الاسم نفسه لديفيد جران.
وقال سكورسيزي في 2018 “حينما قرأت كتاب ديفيد، بدأت في تصوره على الفور: الناس، المشاهد، الحركة.. كنت أعرف أنني لا بد وأنه أحوله لعمل سينمائي”. وعمل دي نيرو وسكورسيزي معا أكثر من مرة ومن أشهر أعمالهما معا أفلام “كازينو” و”سائق تاكسي”. أما ديكابريو فعمل مع المخرج الشهير أيضا في أفلام مثل “عصابات نيويورك” وذئب وول ستريت”. وعمل دي نيرو مؤخرا مع سكورسيزي في فيلم “الرجل الأيرلندي”.-(إفي)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock