ثقافة

الإسبانية.. اللغة الحديثة الأولى في أوروبا

ارانثاثو بانيون دابالوس*

كما هو في كل عام نحتفل في 23 نيسان بيوم اللغة الإسبانية وهي اللغة التي يتحدثها أكثر من 500 مليون شخص حول العالم، حيث انها اللغة الثانية بعد الصينية في عدد المتحدثين الأصليين وهي الثانية في الاستخدام الدولي بعد اللغة الإنجليزية.
في هذا العام أردنا التركيز في احتفالنا على شخصية عالم الإنسانيات في عصر النهضة Elio Antonio Nebrija ايليو انتونيو نيبريخا، حيث يصادف هذا العام الذكرى الـ 500 لوفاته. ويعتبر نبريخا المؤسس الأول لقواعد اللغة الإسبانية (1492) وقد عملت هذه القواعد على وضع اللغة الإسبانية في قمة اللغات الأوروبية التي تخضع لقواعد كما هو الحال في اللغات الأصيلة والمثقفة كاللاتين واليونانية. لقد كانت فعلا جرأة أسيء فهمها في وقتها لأنه لم يتفهم أحد الحاجة الى وضع معايير وقواعد للغات تعتبر شعبية يتعلمها الجميع بمجرد سماعها في طفولته.
ولد انتونيو مارتينيث دي كالا Antonio Martínez de Cala (وهو اسم العالم نبريخا عند الولادة) في بلدة ليبريخا القريبة من اشبيلية ودرس في كل من جامعة سالامنكا وجامعة بولونيا اللتان تعتبران من أقدم وأشهر الجامعات في أوروبا. أدى تعلقه وعشقه بالثقافة الكلاسيكية لروما إلى تغيير اسمه إلىElio Antonio de Lebrija او Nebrija، في إشارة واضحة إلى الاسم اللاتيني لمسقط راسه.
عمل أستاذا في كل من جامعتي سالامنكا والكالا دي اينارس حيث قام فيهما بتدريس العديد من مواد اللغويات وبخاصة اللاتين التي كانت آنذاك اللغة الأكاديمية المستخدمة في جميع انحاء أوروبا. يعتبر كتاب تعلم قواعد اللغة اللاتينية وعنوانه “Introdutiones latinae” أحد أكثر الكتب مبيعا ليس فقط في اسبانيا بل في كافة انحاء أوروبا وتم طباعة بأكثر من مائة طبعة من الكتاب في العديد من المدن ومن ضمنها باريس، فينيسيا، انتويرب وكولونيا. خلال عمله كأستاذا للغة اللاتينية في جامعة Alcalá وبسبب المامه باللغة العبرية شارك نبريخا في ترجمة ما عرف باسم “الكتاب المقدس متعدد اللغات في Alcalá ” الذي روج له الكاردينال خيمينيث دي ثيسنيروس.
يعتقد بان شعار تانتو مونتا (لا فرق) الذي تبناه الملك فرديناند الكاثوليكي كشعار شخصي هو من أعمال نيبريخا والمستوحى من حلقة العقدة الغوردية التي استخدمها الإسكندر الأكبر. وبحسب الأسطورة فان كل من كان قادرا على حل العقدة سيصبح مالكا لآسيا. الأسكندر الأكبر وبضربة من سيفه قام بقطع العقدة قائلا (لا فرق) في إشارة واضحة إلى أن الوسائل المستخدمة ليست هي المهمة لحل المشكلة وان الملك لا يوقفه شيء أمام الحل.
بالإضافة الى كونه عالما لغويا فان نيبريخا هو أحد المروجين والداعمين لاستخدام الطباعة في اسبانيا حتى أن ابنه وحفيده عملا في هذه المهنة. اهتم نبريخا بشكل خاص بطباعة أعماله الخاصة واختيار نوعية الخط والعمل على تصحيح أخطاء الطباعة والأشراف على العملية كاملة، كما انه كان من الكتاب والأدباء الأوائل الذي طالب بحقوق التأليف والنشر في العالم الغربي، وهناك من يشير اليه على اعتباره من أول المدافعين عن حرية التعبير والرأي بعد ان قام بمواجهة القوى السياسية والدينية في عصره.
أصبحت قواعد نيبريخا مرجعا لتطوير القواعد النحوية للغات أخرى ليس فقط الأوروبية بل والأميركية، وعلى الرغم من أن الكثير من القراء سيتفاجأ وخاصة الذين اعتادوا على تبني القصة السلبية حول التواجد الإسباني في القارة الأميركية، فان الحقيقة هي أن العديد من الأسبان السائرين على خطى نيبريخا (وبخاصة الرهبان المتدينين) قد وهبوا السكان الأصليين اللغات الرئيسية مع القواعد الخاصة بها.
إن ما يلفت الانتباه أن أولى القواعد النحوية للغة أميركية والتي تعود للغة nahualt التي ما تزال تستخدم في بعض أجزاء المكسيك تم كتابتها عام 1531، فقط بعد عام واحد من كتابة قواعد اللغة الفرنسية الأولى (1530) وقبل قواعد النحو الألمانية (1543) والإنجليزية (1586).
العديد من اللغات الأخرى مثل لغة MIXTEC و ZAPOTEC (ما زال بعض أجزاء من المكسيك يتحدث هاتين اللغتين) قامت باتباع قواعد nahualt في عام 1560 او لغة Quechoa المستخدمة في البيرو ودول أخرى من الأنديز عام 1560. في نهاية عهد ملك اسبانيا فيليب الثاني ( 1598) كان لمعظم اللغات الأصلية في أميركا كتابة بالأبجدية اللاتينية، قواعد ونحو وقواميس.
يجب الاشارة إلى أن الفضل يعود لنبريخا في ضم أول كلمة من أصل أميركي إلى قاموس لغة أوروبية، حيث كانت الكلمة هي Canoa أيزورق حيث استخدمها كريستوفر كولومبوس وقام بعدها نبريخا بضمها إلى قاموسه الإسباني اللاتيني الذي تم كتابته عام 1495.
كان Elio Antonio de Lebrija عالما لغويا استثنائيا ورجل من عصر النهضة متمكن وعالم كبير بالتراث الكلاسيكي اليوناني والروماني استطاع من جعل اللغة الإسبانية أول لغة حديثة في أوروبا وعمل على انشاء نموذج يلهم اللغات الأخرى على كلا شاطئي المحيط الأطلسي.
*سفيرة مملكة اسبانيا

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock