تمويل اسلامي

“الإسلامي” يدعم مؤتمر جامعة جرش العلمي

عمان-الغد- أسهم البنك الإسلامي الأردني بتقديم الدعم والرعاية للمؤتمر العلمي الدولي الرابع لكلية الاقتصاد والعلوم الإدارية بجامعة جرش بعنوان “الذكاء الاصطناعي والتنمية الاقتصادية”، وذلك تحت رعاية رئيس جامعة جرش الأستاذ الدكتور يوسف أبو العدوس وبمشاركة عدد من الأكاديميين والباحثين من الجامعات الأردنية والعربية، والذي عقد في رحاب جامعة جرش في 15 نيسان (ابريل) الحالي واستمر لثلاثة أيام.
وبهذه المناسبة، قال الأستاذ موسى شحادة المدير العام للبنك الإسلامي الأردني “إن رعاية مصرفنا مؤتمر الذكاء الاصطناعي والتنمية الاقتصادية يعد تأكيداً لدور البنك الاجتماعي من خلال تقديم الدعم لمختلف الجهود التي تبذل للارتقاء بمسيرة العلم والتنمية والاقتصاد وتأثيره على خدمة المجتمع وتبيان مدى مساهمة الذكاء الاصطناعي لدفع عجلة التنمية الاقتصادية بطرق آمنة”، مبينا أن مساهمة ودعم البنك العديد من المؤتمرات واللقاءات التي تنظمها جامعة جرش هما تعزيز لدور البنك الاجتماعي من خلال تعزيز الشراكة المستدامة بين البنك ومؤسسات التعليم العالي والتي تصب في خدمة المجتمع المحلي والاقتصاد الوطني.
وعبر الأستاذ الدكتور حمزة الحوامدة عميد كلية المال والأعمال في جامعة جرش ورئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر عن شكره وتقديره للبنك الإسلامي الأردني لرعايته هذا المؤتمر الذي يأتي استمراراً للرعايات والدعم الذي يقدمه البنك الإسلامي لنشاطات جامعة جرش العلمية المختلفة.
كما سلم رئيس الجامعة درعاً تكريمية للبنك تقديراً لرعاية المؤتمر تسلمه عن البنك السيد حسين القضاة مدير البنك الإسلامي الأردني/ فرع جرش.
وقد تناول المؤتمر محاور رئيسية شملت الاستثمار والأسواق المالية وإدارة المخاطر والأخلاق والمسؤولية الاجتماعية وحاضنات الأعمال والمحاكاة والنمذجة والحوسبة السحابية والمصارف الإسلامية والتقليدية، وتم الوقوف على الإيجابيات والعقبات كافة التي تواجه المنظمات من أجل ترسيخ دعائم التكنولوجيا وكيفية النهوض في المجتمعات من خلال تطبيقها والاستفادة من التجارب العربية والعالمية الناجحة في مجال النهوض التكنولوجي ونظم المعلومات الإدارية والمالية والمحاسبية.
..ويرعى المؤتمر الدولي الثاني للاقتصاد الإسلامي
قدم البنك الإسلامي الأردني الدعم والرعاية لفعاليات المؤتمر الدولي الثاني للاقتصاد الإسلامي بعنوان “الهندسة المالية والمستجدات المبتكرة في المصارف الإسلامية” بتنظيم من جامعة البلقاء التطبيقية وبالتعاون مع جامعة كاربوك التركية، وبرعاية وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأستاذ الدكتور عبد الناصر أبو البصل وبحضور الأستاذ الدكتور عبد الله الزعبي رئيس جامعة البلقاء التطبيقية والمثنى الحارث الضاري الأمين العام لهيئة علماء المسلمين في العراق ومشاركة أكاديميين واقتصاديين وباحثين متخصصين وطلبة، واستمر المؤتمر لمدة يومين خلال الفترة 8-9/4/2019.
وبين موسى شحادة المدير العام للبنك الإسلامي الأردني، أن سعي البنك للتواجد في معظم المؤتمرات واللقاءات التي تعنى بعمل المصارف الإسلامية والاقتصاد الإسلامي هو تأكيد لتكاملية العلاقة بين القطاعين التعليمي والاقتصادي وأهمية ما ينتج عن هذه اللقاءات المتخصصة التي تؤكد أهمية ودور المصرفية الإسلامية أكاديمياً واقتصادياً، مؤكداً استمرارية تواجد البنك بمختلف اللقاءات التي تدعم العمل المصرفي الإسلامي والعربي وتؤكد دور البنك الاجتماعي وتحمله لمسؤولياته الاجتماعية جنباً إلى جنب في أدواره الاقتصادية والتنموية التي تدعم الاقتصاد الوطني والعربي وتخدم المجتمع.
وأشاد الأستاذ الدكتور عبد الناصر الزيود نائب رئيس جامعة البلقاء التطبيقية/ رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر بدور البنك الإسلامي المميز في مجال المسؤولية المجتمعية من خلال تجسيد التعاون المشترك ما بين الجامعة والبنك، ومنها تقديم الرعاية والدعم لهذا المؤتمر.
وتم تسليم البنك الإسلامي الأردني درعاً تكريمية تقديرا لجهوده في رعاية ودعم فعاليات المؤتمر.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock