أخبار محليةاقتصاد

“الإسلامي” ينضم لمنصة “بُنى” للمدفوعات العربية

عمان -الغد- أعلن البنك الإسلامي الأردني عن انضمامه لمنصة “بُنى” للمدفوعات العربية التابعة للمؤسسة الاقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة لصندوق النقد العربي، ليكون أول بنك إسلامي أردني ينضم للمنصة ويطلق خدمة المقاصة والتسوية بالعملات العربية والعملات الدولية وستكون المرحلة الأولى بالدرهم الإماراتي، وذلك بعد أن استوفى البنك جميع معايير وشروط المشاركة بالمنصة وفي مقدمتها المعايير والإجراءات الخاصة بجوانب الامتثال.
وتشكل منصة “بُنى” نظاما متكاملا ومتخصصا في توفير خدمات مقاصة وتسوية المدفوعات بالعملات العربية والدولية، وتعتبر أول منصة دفع اقليمي في المنطقة العربية ومقرها دولة الإمارات العربية المتحدة تُشجع على استخدام العملات العربية في مقاصة وتسوية المعاملات المالية والاستثمارية عبر الحدود، وتهدف إلى تمكين المؤسسات المالية والمصرفية في المنطقة العربية وخارجها بما في ذلك المصارف المركزية والتجارية، من إرسال واستقبال المدفوعات البينية في جميع أنحاء المنطقة العربية وخارجها بصورة آمنة وموثوقة وبتكلفة مناسبة وفعالية عالية.
وبهذه المناسبة قال الرئيس التنفيذي / المدير العام للبنك الإسلامي الأردني الدكتور حسين سعيد إن انضمام مصرفنا لمنصة ” بُنى” جاء استجابة لدعوة البنك المركزي الأردني للبنوك الأردنية للمشاركة بالمنصة والاستفادة من القيمة المضافة والمحورية التي تقدمها منصة “بُنى” للقطاع المصرفي والاقتصادات العربية. مشيداً بالجهود التي يبذلها البنك المركزي الأردني للنهوض في خدمات القطاع المصرفي الأردني إلى جانب تقدير الدور المميز لمنصة “بُنى” في دعم نمو وتطوير القطاع المالي العربي واستخدام العملات العربية في مقاصة أو تسوية المدفوعات.
كما أكد الدكتور حسين سعيد على سعي البنك الإسلامي الأردني الدائم ليكون السباق في تعزيز خدماته المصرفية الرقمية وتقديم حلول الدفع الحديثة لمتعامليه وبما يتوافق مع المعايير والمبادئ ومتطلبات الامتثال الدولية ويدعم استراتيجية وخطط البنك التي تواكب توجهات السوق المصرفي العالمي، وتتوافق مع أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية، مبينأ انه سيتم في هذه المرحلة تسوية المدفوعات والحوالات من خلال منصة “بُنى” بالدرهم الإماراتي، ليتم التوسع مستقبلا بباقي العملات العربية المشمولة في المنصة كعملات تسوية وتشمل الدينار الأردني والجنيه المصري والريال السعودي، والعملات الدولية (الدولار الأميركي واليورو). معرباً عن امله بأن يكون البنك الإسلامي الأردني عند حسن ظن جميع متعامليه وتحقيق تطلعاتهم وتعزيز ثقتهم في التعامل معه وتقديم المزيد من الخدمات والمنتجات التي تلبي احتياجاتهم.
من جانبه قال مهدي مانع الرئيس التنفيذي لمنصة “بُنى” للمدفوعات العربية: “نرحب بانضمام البنك الإسلامي الأردني كمؤسسة مالية مشاركة في نظام “بُنى” للمدفوعات العربية، وهو أول مصرف إسلامي من الأردن ينضم إلى قائمة البنوك المشاركة في “بُنى”. تقدم منصة “بُنى” للمدفوعات العربية خدماتها الآمنة والفعالة للدفع عبر الحدود لمختلف المؤسسات المالية بما فيها البنوك الإسلامية. نتطلع قدما إلى التعاون مع البنك الإسلامي الأردني والقطاع المصرفي الأردني لمواصلة تعزيز المدفوعات عبر الحدود بالعُملات العربية والدولية والاستجابة للمتطلبات المالية للأفراد والشركات في المملكة الأردنية الهاشمية. وفي هذه المناسبة أود أن أتقدم بالشكر إلى البنك المركزي الأردني على ما يقدمه من دعم لمنصة بُنى.”

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock