أفكار ومواقفرأي رياضي

الاتحاد العربي للرياضة العسكرية

نرحب بالاجتماع الذي عقد في عمان أمس للجمعية العمومية للاتحاد العربي للرياضة العسكرية، ويضم الاتحاد في عضويته معظم الدول العربية التي تأكد منها مشاركة 17 دولة عربية، وهو عدد يبرهن اعتزاز المشاركين وتقديرهم للأردن ورياضته العسكرية.
يترأس هذا الاتحاد المهم عسكري قدير هو السعودي العميد بكر القحطاني.
الاتحاد الرياضي العسكري الأردني استعد استعدادا يليق بهذا التجمع الرياضي العسكري العربي، خاصة وأن العميد جهاد قطيشات مدير الاتحاد، يملك خبرة واسعة في هذه الرياضة العسكرية، وقد وجه منذ مدة الدعوات لكل الدول الأعضاء في الاتحاد للمشاركة في هذه الاجتماعات، التي شملت محضر اجتماعات الجمعية العمومية للاجتماع السابق الذي أقيم في تونس، والذي يشمل العديد من النشاطات الفاعلة لهذا الاتحاد، الذي نتمنى أن يقوم بإحياء ذاكرة الرياضة العسكرية على مستوى الوطن العربي، الذي يعج بخيرة شباب الدول العربية؛ حيث تلعب الرياضة دورا أساسيا وضروريا لإعداد الجندي القوي بجسده وعقله وروحه المعنوية وولائه للوطن وكلها تتطلبها المهمات العسكرية.
شمل الاجتماع أيضا مناقشة انتخابات هذا الاتحاد العربي العام 2020 والخطط والبرامج المختلفة التي ينوي الاتحاد إقامتها حتى ذلك التاريخ.
لو عدنا قليلا للماضي، فلا بد أن نتذكر أن الاتحاد الرياضي العسكري الأردني من أقدم الاتحادات الرياضية العسكرية وأنشطها خاصة في السبعينيات والثمانينيات وأوائل التسعينيات؛ حيث كان غنيا جدا في نشاطاته وإنجازاته لدرجة أنه كان يغذي الأندية والمنتخبات الوطنية في بعض الألعاب الفردية والجماعية بخيرة لاعبيها وكوادرها المختلفة.
ولذلك، فإننا نأمل من العميد جهاد قطيشات بما عرف عنه من نشاط وحيوية وكذلك من قيادات القوات المسلحة لإعادة ذلك الألق والإنجازات التي حققها.
إننا نعتز أيضا بالكفاءات الموجودة في الاتحاد العربي للرياضة العسكرية؛ حيث نأمل أيضا أن تكون هناك بطولات رياضية عسكرية عربية ثابتة لا تقل مستوى عن البطولات في الرياضة المدنية، خاصة أن القوات المسلحة لديها الإمكانات البشرية والمادية لتحقيق هذا الأمر، مع كل أمنيات النجاح والتوفيق.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock