آخر الأخبار الرياضةالرياضة

“الاتحاد العربي” يشهد عهدا جديدا للاتحاد الفلسطيني للإعلام الرياضي

عمان – الغد – كان الاتحاد العربي للصحافة الرياضية شاهدا ومشاركا فاعلا على انبثاق وتشكيل الاتحاد الفلسطيني للصحافة الرياضية، من منطلق الحرص على دعم الأشقاء وترسيخ التفاهم والمحبة والاتفاق بين زملاء وزميلات المهنة، من خلال حضور رئيس الاتحاد الزميل محمد جميل عبد القادر والامين العام الزميل عوني فريج مجريات الاحتفال بتدشين بداية عهد هذا الاتحاد في اجتماع الجمعية العمومية الأول للاتحاد الفلسطيني الذي انعقد في مدينة رام الله تحت شعار “دورة القدس”، وسط اهتمام محلي وعربي وآسيوي ودولي برعاية رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية جبريل الرجوب وحضور امجد ملاك الأمين العام للاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية ومندوب الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية وعبد المجيد حجة الأمين العام للجنة الاولمبية الفلسطينية وعدد كبير من الشخصيات الرياضية وعبر الزميل محمد جميل عبد القادر رئيس الاتحاد عن سعادته بالتواجد في فلسطين، وحضور اجتماع الجمعية العمومية وقال في كلمته خلال الاحتفال: “هذا اليوم انتظرناه في الاتحاد العربي، لأنه يشمل إقرار النظام الأساسي، الذي يواكب العصر ويحتضن جميع الصحفيين الفلسطينيين في الداخل والشتات”، مشيرا إلى أن جهودا مضنية بذلت ليكون دستورا لمسيرة الإعلام الفلسطيني، ما يحتم على الجميع احترامه.
وثمن جهود اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الاولمبية في تطوير الرياضة الفلسطينية، وايصال رسائلها للعالم من خلال الإعلام المحلي والعربي والدولي.
وكان الاتحاد الفلسطيني للإعلام الرياضي قد اجرى انتخابات مكتبه التنفيذي في المحافظات الشمالية والجنوبية والشتات، في أجواء ديمقراطية جميلة، وفاز بانتخابات المكتب التنفيذي للاتحاد كل من: أسامة فلفل رئيس الاتحاد وائل الشيوخي النائب الأول محمد اللوباني النائب الثاني والأعضاء بسام أبو عرة، حسام عز الدين، فداء البرغوثي، احرار جباريني، سامية شعبان، منتصر العناني، اشرف مطر، اسلام صقر، علاء سلامة، تغريد العمور.
وكان اللواء جبريل الرجوب قد أكد على أن المؤتمر ليس طفرة، بل هو امتداد لتاريخ طويل من الإعلام الرياضي، وأن فلسطين لم تواجه صعوبة في الحصول على عضويتها الدولية والقارية في الاتحادات الرياضية المعنية، مؤكدا على أن العضوية وحدها لا تكفي، وأنه عندما تم اتخاذ قرار سياسي يقضي بإعادة مأسسة الحركة الرياضية الفلسطينية، تم العمل على بناء حركة رياضية جامعة للكل الفلسطيني، وشدد على أهمية دور الإعلام في المنظومة الرياضية الوطنية”، مشيرا إلى أنه وعلى إثر هذا القرار فُتِح حوار شامل مع كافة الجهات المعنية بالإعلام الرياضي، ولكن دون الوصول إلى النتيجة المرجوة التي ترتكز على بناء وحدة مفهوم لتفعيل الرياضة مع الإعلام، والإعلام مع الرياضة، وفق المنظور المهني والقانوني الوطني.
وأشار رئيس اللجنة الأولمبية إلى أن بناء اتحاد الإعلام الرياضي هو هدف سام ونبيل، وتابع القول: أردنا اتحادا يهتم بتشكيل وعي الشباب بمنظور وطني لتغطية الأحداث والأنشطة، وليكون رقيبا على الحركة الرياضية الوطنية الفلسطينية، وليس تابعا لها ولا لغيرها،. وأشار إلى أن مسودة نظام اتحاد الإعلام الرياضي نوقشت مع الاتحاد العربي، كونه الأقرب إلى جانب الاتحادين: الدولي والقاري، وشكر اللواء الرجوب الزميل رئيس الاتحاد العربي للصحافة الرياضية، وأمينه العام وأمين عام الاتحاد الآسيوي، على حضورهم إلى فلسطين من أجل مواكبة الحدث، والوقوف على أدق التفاصيل والحيثيات المتعلقة بالعملية الانتخابية، منوها إلى أنه تحدث مع رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية، جياني ميرلو، وأكد له أن الاتحاد الفلسطيني للإعلام الرياضي سيكون مظلة يتفيأ ظلالها كافة الصحفيين الرياضيين في شقي الوطن.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock