رياضة محلية

الاتحاد يخطو بثبات نحو نصف النهائي

مدن – خطا الاتحاد السعودي بطل عامي 2004 و2005 خطوة مهمة نحو بلوغ نصف نهائي دوري ابطال آسيا لكرة القدم بفوزه على كلوب سيول الكوري الجنوبي 3-1 في جدة أمس الاربعاء في ذهاب ربع نهائي.
سجل اهداف الاتحاد محمد نور (45) واسامة المولد (76) والبرازيلي جيرالدو ويندل (90+2)، وهدف سيول لي دونغ (83)، ويلتقي الفريقان ايابا في سيول في 27 الحالي.
الاتحاد، الممثل الوحيد للفرق السعودية في ربع النهائي، يسعى إلى استعادة امجاده في البطولة التي توج بطلا لها مرتين وحل وصيفا العام 2009، وإلى اعادة اللقب إلى منطقة غرب آسيا وتحديدا إلى الفرق العربية التي احتكرت الالقاب الثلاثة الاولى اذ كان العين الاماراتي أول من دون اسمه في سجلات البطولة بحلتها الجديدة العام 2003.
انتزعت فرق شرق القارة المبادرة عقب ذلك عبر شونبوك (2006) واوراوا رد دايموندز الياباني (2007) ومواطنه غامبا اوساكا (2008) ليعود اللقب إلى كوريا الجنوبية عبر بوهانغ ستيلرز (2009) وسيونغنام ايلهوا (2010).
ويحظى بطل دوري ابطال آسيا بفرصة المشاركة في كأس العالم للأندية التي تحتضنها طوكيو في كانون الأول (ديسمبر) المقبل، بعد ان استضافتها ابوظبي في النسختين الماضيتين اللتين شهدتا تتويج برشلونة الاسباني وانتر ميلان الايطالي على التوالي.
وكان الاتحاد تصدر المجموعة الثالثة في الدور الأول برصيد 11 نقطة، أمام بونيودكور الاوزبكي والوحدة الإماراتي وبيروزي الايراني، ثم اخرج غريمه ومواطنه الهلال من الدور الثاني الذي يقام من مباراة واحدة على ارض متصدر مجموعته في الدور الاول بفوزه عليه 3-1.
اما سيول فتصدر المجموعة السادسة برصيد 11 نقطة ايضا امام ناغويا غرامبوس الياباني والعين الاماراتي وهانغجو غرينتاون الصيني، قبل ان كاشيما انتلرز الياباني في الدور الثاني بسهولة تامة بثلاثية نظيفة.
قدم الاتحاد عرضا مشوقا في الشوط الأول تألق فيه الكويتي فهد العنزي ومحمد نور ونايف هزازي وانتهى بهدف التقدم في الثواني الاخيرة اثر كرة من هزازي ارتدت من الحارس الكوري فانقض عليها نور واكملها في الشباك.
حاول الكوريون اعادة الامور إلى نصابها في الشوط الثاني فضغطوا وحصلوا على عدد من الفرص لكن المردود كان عكسيا اذ انبرى اسامة المولد لتنفيذ ركلة حرة من نحو 25 مترا فارسل كرة قوية سكنت الزاوية اليسرى للمرمى في الدقيقة 76.
لم ييأس الكوريون وانطلقوا بحثا عن هدف تقليص الفارق على الاقل الذي يمكن ان يساعدهم كثيرا في مباراة الاياب، فكان لهم ما ارادوا قبل النهاية بسبع دقائق حين دخل الكولومبي ماوريسيو مولينا واودع الكرة في الشباك.
وحمل الوقت بدل الضائع لمسة ذهبية لمحمد نور مرر منها الكرة إلى ويندل داخل المنطقة فلم يتأخر في ارسالها إلى الشباك.
وفي مباراة ثانية بذهاب نفس الدور، حسم سيباهان الايراني النصف الاول من مواجهته مع ضيفه السد القطري 1-0.
وسينتقل الفريق الايراني في 28 الشهر الحالي الى العاصمة القطرية الدوحة مع افضلية الهدف الوحيد الذي سجله اوميد ابراهيمي في الدقيقة 12 من اللقاء الذي اكمله فريقه بعشرة لاعبين في نصف الساعة الاخير تقريبا بعد طرد اكبر ايماني.
يذكر انها المرة الثانية التي يخوض فيها السد الدور ربع النهائي بعد العام 2005 حين خرج امام بوسان الكوري الجنوبي، وقد تصدر الفريق القطري ترتيب المجموعة الثانية في الدور الأول برصيد 10 نقاط امام النصر السعودي والاستقلال الإيراني وباختاكور الاوزبكي، ثم تخطى الشباب السعودي بهدف وحيد في الدور الثاني الذي يقام بطريقة خروج المغلوب من مباراة واحدة على ارض متصدر مجموعته في الدور الاول.
في المقابل تصدر سيباهان المجموعة الاولى في الدور الاول برصيد 13 نقطة متقدما على الهلال السعودي والغرافة القطري والجزيرة الاماراتي، قبل ان يتفوق على بونيودكور الاوزبكي 3-1 في الدور الثاني.
ويلتقي الفائز من هذه المواجهة في الدور نصف النهائي مع الفائز من لقاء ذوب آهان الايراني وسوون سامسونغ بلووينغز الكوري الجنوبي اللذين تعادلا أمس 1-1 على ارض الاخير. -(أ ف ب)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock