آخر الأخبار حياتناحياتناصحة وأسرة

الاستغناء عن الأكل ليلاً يحميك من الاكتئاب.. دراسة

ربطت دراسات سابقة بين الأكل في وقت متأخر من الليل وبين عدة أمراض، أهمها اضطرابات النوم ومرض السكري.

دراسة حديثة أظهرت أن وقت تناول الطعام له تأثير على الصحة النفسية للإنسان أيضاً. فكيف ذلك؟

يمكن أن يكون للاستغناء عن الطعام ليلاً وتناوله أثناء النهار فقط، آثار إيجابية على الصحة النفسية للإنسان.

هذا ما أظهرته دراسة حديثة أجراها مستشفى “بريغهام آند وومنس” في بوسطن، بالولايات المتحدة الأمريكية.

إذ توصل الباحثون من خلال الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يأكلون ليلاً سجلوا نسباً أعلى للاكتئاب مقارنة بالأشخاص الذين اكتفوا بالأكل نهاراً.

في دراسة نشرت نتائجها في المجلة العلمية (PNAS)، أخضع باحثون 19 متطوعا في نوبات عمل ليلية تجريبية على مدار 14 يوماً.

بعد فترة لم يسمح للمتطوعين بالنوم إلا بعد اثني عشر ساعة من المعتاد.

تم تقسيم المشاركين في الدراسة – 12 رجلاً و7 نساء – إلى مجموعتين تناولتا نفس الكمية من الطعام:

المجموعة الأولى سمح لها بتناول الطعام ليلاً ونهارًا ، والمجموعة الثانية سمح لها بتناول الطعام خلال النهار فقط.

العادات الغذائية لها تأثير واضح

قدم المشاركون في الدراسة معلومات مفصلة عن حالتهم الصحية بشكل يومي.

وقد وجد الباحثون أنه على مدار التجربة، كان لدى أولئك الذين تناولوا الطعام في الليل نسب أعلى بـ 26% من علامات الاكتئاب و 16% من علامات القلق.

في حين لم تطرأ تغييرات على الصحة النفسية لدى المجموعة التي تناولت وجبات طعام خلال النهار فقط.

اقرأ أيضاً: 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock