آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

الاعتداء على طبيب أسنان في عيادته بحي نزال

نقل إلى العناية الحثيثة في "البشير" بعد إصابته بجرح قطعي في الرأس

محمد الكيالي
عمان- تعرض طبيب أسنان يعمل في عيادته بمنطقة حي نزال، ظهر اليوم، لاعتداء من قبل أحد المراجعين.
وقال نقيب أطباء الأسنان، الدكتور عازم القدومي، إن النقابة تحركت فور ورود خبر الاعتداء، وتوصلت مع الطبيب (ر.م) واطمأنت على صحته، بعد قيام المعتدي بضربه على رأسه، فيما تم إسعافه إلى مستشفى البشير حيث فقد الوعي هناك وتم نقله إلى العناية الحثيثة.
وأوضح القدومي في تصريح صحفي لـ”الغد”، أن النقابة اتصلت بوزير الصحة الدكتور سعد جابر لإحاطته بما جرى، حيث أكد الوزير أنه سيقوم بمتابعة الحادثة والتواصل مع محافظ العاصمة لإجراء المقتضى اللازم.
وبين أن الطبيب سيقوم بعد خروجه من المستشفى، وبدعم من مجلس النقابة، بتقديم شكوى قضائية بحث المعتدي حسب الأصول.
ودعا القدومي الحكومة بكافة جهاتها المعنية، تحمل مسؤولياتها في حماية القطاع الطبي ووقف حالة الاستهتار الذي يتعرض له الكوادر الصحية في المملكة، عبر اعتداءات متكررة أراقت الدماء في الكثير من الأحيان وأوقعت خسائر مالية في أحيان أخرى.
وبين القدومي أنه وفي سؤال العاملين في العيادة، تبين أن الطبيب قام بالاتصال بالمعتدي وطلب منه تسديد المبالغ المالية المترتبة عليه، حيث بادر المعتدي بعد الاتصال، بالقدوم للعيادة وقام بكسر بابها الزجاجي بآلة معدنية وقام بضرب الطبيب على رأسه ما أحدث له نزيفا.
ووثقت كاميرات المراقبة الموضوعة في العيادة،بحسب ما حصلت عليه “الغد”، ما قام به المعتدي من تصرفات بحق الطبيب والمراجعين.
وشدد نقيب أطباء الأسنان، على أن الاعتداء على الكوادر الصحية في القطاعين العام والخاص، لا زال يشكل ظاهرة مؤرقة لنقابة أطباء الأسنان، داعيا وزارة الصحة والجهات المعنية، للعمل بشكل جدي لإيجاد حلول لهذه الظاهرة السلبية مطالبا بذات الوقت سرعة اتخاذ إجراءات وتشريعات تمنع الاعتداءات من خلال اعتبار هذه الظاهرة حقاً عاماً وليس حقاً شخصياً يسقط بإسقاط الحق الشخصي للمعتدى عليه.
Mohammad.kayyali@alghad.jo

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
41 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock