أخبار محليةاقتصاد

الاقتصاد الرقمي والريادة تنهي حملة “بالخير نجود”

استكملت اللجنة الاجتماعية والمسؤولية المجتمعية في وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة حملتها الرمضانية لعام 2022 “بالخير نجود”، وذلك استمرارا لمسيرة الوزارة الممُتدة لأعوام في تقديم حمالات ومبادرات المسؤولية الاجتماعية المستدامة، وبهدف التواصل مع المجتمعات المحلية وتقديم يد العون للضعفاء، ومساعدة الأسر العفيفة الفقيرة وبث روح السعادة والمحبة للأطفال المحرومين من كافة فئات المجتمع في أوقات هم أحوج ما يكونون فيها للمساعدة، وتعبيراً عن مشاعر التضامن والتآزر وبث الأمل والطمأنينة، ولإشاعة قيم الخير في وطننا الغالي.

وقامت اللجنة الاجتماعية والمسؤولية المجتمعية في الوزارة خلال الحملة والتي استمرت على مدار أيام الشهر الفضيل بتوزيع المساعدات على الأسر الفقيرة في مختلف محافظات المملكة، حيث قامت اللجنة بزيارة جميع محافظات المملكة من الشمال حتى الجنوب في مدنها وقراها وباديتها والوصول إلى المناطق النائية وجيوب الفقر في تلك المحافظات.

واشتملت الحملة خلال شهر رمضان الفضيل على توزيع ما يقارب 4000 طرد غذائي وقسيمة شرائية من المؤسسة العسكرية والمدنية الاستهلاكية في مختلف محافظات المملكة، كما اشتملت الحملة على إفطارات رمضانية لأكثر من 700 يتيم من جمعيات الأيتام المنتشرة في المملكة، كما اشتملت الحملة على زيارة إلى تكية أم علي والمشاركة في تقديم الإفطار للصائمين ضمن موائد الرحمن التي تقيمها.

وأكد وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة على أن المسؤولية المجتمعية مناطة بكافة الجهات الرسمية وغير الرسمية مع تأكيد أهمية تفعيل دور القطاع الخاص في العمل التطوعي، وأن الوزارة تسعى إلى تقديم النهج الاجتماعي وتفعيل الدور الإنساني النابع من القناعة المطلقة بضرورة الوقوف في مواجهة الظروف الاقتصادية الصعبة التي باتت تشكل عبئاً على المواطن، وذلك من خلال عدد من الحملات الخيرية التي تقوم بها على مدار العام وبدعم كبير من شركات القطاع.

من جانبها، أشادت أمين عام وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة للشؤون الإدارية والمالية سميرة الزعبي رئيس اللجنة الاجتماعية لموظفي الوزارة بالدور الكبير الذي قدمته الجهات الداعمة لتلك الحملة والتي ما كانت لتحقق أهدافها لولا دعم تلك الجهات، مثمنة دور مديرية الأمن العام متمثلة بمديرية الإعلام والشرطة المجتمعية التي كانت تشارك وتقدم المساعدة لمعظم نشاطات اللجنة وزياراتها في جميع محافظات المملكة.

ومن الجدير بالذكر إلى أن عددا كبيرا من الشركات قدمت الدعم الكبير لإنجاح تلك الحملة، وذلك من خلال التبرع النقدي أو العيني بهدف تقديم الدعم اللازم لهذه الأسر الفقيرة في شهر الخير والعطاء ولإدخال فرحة رمضان إلى بيوت المحتاجين في شهر الخير، حيث ساهمت كل من الشركات التالية بإنجاح حملة الخير نجود لعام 2022 وهي شركة أورانج الاردن وشركة حلول وخدمات الشبكات NSS وشركة المسار المتحدة للمقاولات والبنك العربي وشركة هواوي الأردن وشركة سيسكو وشركة زين وشركة Progress Soft وشركة عرموش للاستثمارات السياحية- ماكدونالدز الأردن وشركة تقنية تبادل الشبكات NEXT وشركة أمنية وشركة Starlink DMCC/Nutanix وشركة البرمجيات المتقدمة Real Soft وشركة DAMAMAX وشركة الخدمات الفنية للكمبيوتر STS والشركة الأهلية للكمبيوتر Optimiza وشركة bmb وشركة Data Consult والشركة العامة للحاسبات.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock