آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

الاكتظاظات ترفع أعداد الإصابات وتهدد الأمن الصحي الوطني

آلاء مظهر

عمان- حذر أطباء ومتخصصون من أن التجمعات البشرية، تشكل بؤرا لانتشار فيروس كورونا، ومن ثم فإن تداعياتها ستؤدي لانتكاسة خطرة على الوضع الوبائي “الحرج” الذي تشهده المملكة حاليا. يأتي ذلك في وقت سجلت فيه أول من أمس، أعلى حصيلة إصابات منذ بدء الجائحة، وبلغ إجمالي الإصابات فيه 9417، والفحوصات الإيجابية
19.36 % ليصبح عدد الإصابات منذ بدء تفشي الفيروس 486470.
ودعا خبراء، في أحاديث منفصلة لـ”الغد” أمس، للالتزام والتقيد بالإجراءات الوقائية والاحترازية، وأخذ اللقاحات لنتمكن من اجتياز هذه الأزمة معاً بأقل الخسائر.
أستاذ ومستشار العلاج الدوائي السريري للأمراض المعدية ضرار بلعاوي، أكد أن المعادلة الآمنة للحد من انتشار الفيروس ذات شقين؛ هما: المسافة والزمن، فكلما حافظنا على التباعد الجسدي بمسافة لا تقل عن مترين بين الأفراد، وتحديد زمن اللقاء بـ15 دقيقة، سنقلل من حمل الفيروس، وبالتالي ستكسر حلقة انتشاره.
وبين أن من يتحدى السلوكيات الصحية، يهدد الأمن الصحي الوطني مباشرة، كونه يشكل اعتداء صارخا على حق الآخرين بالعيش والاستمتاع بالصحة. واعتبر بلعاوي أن التجمعات البشرية أمر غير مقبول، في وقت نشهد فيه انتشاراً مجتمعياً للفيروس، لأنه في حال استمر، سيتسبب بإصابة أقرب الأشخاص الينا.
ولفت الى أن الاعتماد على هذه المعادلة في الحياة اليومية، واتباع الإجراءات الوقائية الأخرى، كالتباعد الجسدي وارتداء الكمامات وغسل اليدين، أقوى وأنجع علاج لمواجهة هذا الفيروس.
وأوضح أن المجتمع يعاني من إرهاق نفسي واجتماعي واقتصادي جراء جائحة كورونا، لكن علينا التحلي بالمسؤولية المجتمعية تجاه وطننا وشعبنا.
اختصاصي الأمراض المعدية منتصر البلبيسي، أوضح أن أسوأ سيناريو يمكن وقوعه حاليا، في ظل ارتفاع أعداد الإصابات بالفيروس وتزايد الحالات النشطة، هو وصول المستشفيات الى كامل طاقتها الاستيعابية. وبين البلبيسي أن الوضع الوبائي حرج، “وبتنا نشهد وفيات من الشباب ذوي الفئات العمرية التي تتراوح بين 20 و40 عاما”، لافتا الى أن التجمعات والاكتظاظ، سبب رئيسي في زيادة أعداد الإصابات، وبالتالي رفع نسبة الدخول للمستشفيات والحاجة لأجهزة التنفس.
وقال استشاري صدرية وجهاز تنفسي عبد الرحمن العناني، إن ما نشهده من اكتظاظ في الأسواق والمحلات، عامل أساسي في انتشار الفيروس، لافتا الى أن الإجراءات الحكومية المتمثلة بحظر شامل يوم الجمعة والحظر الجزئي، تؤدي لحدوث هذه الاكتظاظات.
وطالب العناني، الحكومة، بإعادة النظر في إجراءاتها، بحيث تحد من التجمعات وتنهي الاكتظاظات، لتنخفض نسبة الإصابات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock