محافظاتمعان

البترا: ارتفاع نسب إشغال الفنادق والمرافق السياحية إلى 85 %

حسين كريشان

البترا – شهدت مدينة البترا حركة ونشاطا ملحوظا في حركة السياح الأجانب القادمين إلى المدينة الوردية، منذ بدایة العام، بارتفاع بنسبة 53 % مقارنة بذات الفترة من العام الماضي، ما انعكس على نسب الاشغال في الفنادق السياحية والتي بلغت 85 %.
 ويؤكد عاملون بالقطاع السياحي، أن الحركة السياحية في البترا بدأت بالتحسن منذ بداية العام الماضي والحالي، حيث تشهد المنطقة نشاطا، لافتا وزيادة ملحوظة في أعداد السياح الأجانب، وخاصة القادمين من خارج وداخل المملكة، الأمر الذي انعكس ايجابيا على تحسين الأوضاع الاقتصادية، وخاصة القطاعات التجارية والقطاعات العاملة بالسياحة من مطاعم وفنادق ومرافق خدمية مختلفة بالبترا ، بسبب نشاط الحركة السياحية.
وقالوا إن السنوات الماضية كانت صعبة على الحركة السياحية، حيث تكبد القطاع السياحي خسائر مالية كبيرة بسبب الالتزامات المالية المترتبة عليهم، في حين أن المردود المالي من العمل بالسياحة كان ضعيفا، نتيجة تراجع وانخفاض أعداد السياح خلال الأعوام الماضية، والذي جاء بسبب الظروف الإقليمية المحيطة بالأردن، والتي أدت إلى تدني الحركة السياحية في البترا.
وبحسب البيانات الرسمية الصادرة عن سلطة إقليم البترا، فأن عدد زوار مدینة البترا الأثریة من السیاح الأجانب ارتفع خلال الربع الأول العام الحالي إلى 219503 زوار بنسبة نمو بلغت 53 % مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي التي بلغ فیها عدد الزوار 143345 زائرا.
وأشارت البیانات أنه بلغ عدد زوار البترا الكلي خلال الربع الأول من العام الحالي239275 زائرا، من مختلف الجنسیات و176154 زائرا للفترة نفسها من العام الماضي، بزیادة بلغت 63121 زائرا أي ما نسبته 36 %.
فيما شهد شهر آذار (مارس) ارتفاعاً ملحوظاً في أعداد زوار المدینة الوردیة، إذ استقبلت116132 زائرا من مختلف الجنسیات منهم 108170 زائرا أجنبيا، في حین بلغ عدد الزوار الأردنیین والعرب 7611 زائرا، وبلغ عدد الزوار من الرحلات الطلابیة 351 زائرا لتشكل نسبة الزیادة في أعداد الأجانب 59 % والزیادة لعدد الزوار الإجمالي بلغت 34 %، مقارن مع  شهر آذار (مارس) من العام الماضي، فقد زار البترا 86426 زائرا منهم 68184 زائرا أجنبيا، وبلغ عدد الزوار العرب 13213 زائرا وزوار الرحلات الطلابیة 5029 زائرا ، وفق البيانات الصادرة عن السلطة. 
 من جهته، ارجع رئيس جمعية اصحاب الفنادق السياحية في البترا خالد النوافلة هذا النشاط اللافت إلى جهود ومساعي ملكية ترویجیة وتسویقیة، حيث تبنتها جهات رسمیة ومؤسسات مجتمعية معنية بهذا القطاع، باستقطاب أعداد كبیرة من السیاح، ما رفع نسب الاشغال في المرافق والمشاریع السیاحیة إلى معدلات غیر مسبوقة من هذا العام، حتى وصلت إلى 85 %، مقارنه مع الأعوام السابقة والتي كانت متدنية جدا، متوقعا أن تصل نسب الاشغال في الأشهر القادمة 100 %.
ولفت النوافلة إلى دور شركات الطیران العارض المنخفض التكاليف وأهمیته لغایات جذب السیاح وزیادة أعداد الزوار إلى المملكة بشكل عام والبترا بشكل خاص والذي بدأ منذ فترة وما يزال مستمرا وبدعم من هیئة تنشیط السیاحة كان له أثر على جذب السیاحة والترویج، لافتا أن الهيئة وما نفذته من استراتیجیة وخطط ناجحة في الترویج للمملكة وجذب السیاح وزیادة قویة في أعداد زوار المملكة، مبينا أن النشاط السياحي ساهم في إنعاش الحركة التجارية والاقتصادية في المدينة، الى جانب خلق فرص عمل في القطاع السیاحي بشكل عام.
 ودعا رئيس جمعية المكاتب السياحية في البترا سليمان الحسنات إلى ضرورة إعادة النظر بتشریعات الاستثمار في البترا، ومنح مزید من  التسهیلات للمستثمرین، بهدف تنویع المنتج السیاحي بما یتناسب مع أذواق مختلف الزوار، وبما یضمن وجود برامج وفعالیات تدفع الزوار خاصة العرب والأردنیین، للمبیت في البترا، إلى جانب التركيز على جلب سياحة المؤتمرات الاقتصادية والسياحة العلاجية، فضلا عن سياحة المغامرات والسياحة الجيولوجية والبيئية من خلال التنوع الحيواني والنباتي.
وقال الحسنات إن البترا مدينة نبطية عظيمة اعتمادها يختلف عن باقي المدن الأردنية، من خلال اعتبار السياحة الوافدة العمود الفقري للنشاط الاقتصادي فيها، ما يتطلب مزيدا من التعاون من الجميع لترويج البتراء وإظهارها بالصورة المثلى لتميزها بعلامة سياحية على خريطة السياحة العالمية، لافتا أن البترا عانت وبشكل كبیر منذ بدایة أحداث توتر المنطقة العربیة من تراجع أعداد زوارها، إلا أن الأمور بدأت تتعافى وبشكل كبیر إذ من المتوقع أن ترتفع أعداد زوار البترا خلال الفترة المقبلة بشكل كبیر جدا.
من جهته، أكد رئیس سلطة إقلیم البترا الدكتور سلیمان الفرجات، أن مدینة البترا تشهد زیادة مستمرة وملحوظة في أعداد الزوار، الأمر الذي یدعو إلى استحداث مشاریع استثماریة تهدف إلى زیادة مدة إقامة السائح.
وأشار الفرجات إلى أن السلطة تعمل جاهدة على تذليل كافة العقبات والمعيقات التي تواجه الاستثمار في لواء البترا، وجعله نموذجا مثاليا للبيئة الاستثمارية السياحية التجارية النشطة والجاذبة للسياح والاستثمارات من خلال ما توفره من قوانين وتشريعات تشكل ضمانة للمستثمرين والسائحين والزوار على حد سواء، إلى جانب العمل على أهمية النهوض بالبنیة التحتیة بما یخدم زوار المدينة وأبناء المجتمع المحلي.
 وثمن الفرجات الجهود المبذولة والتشاركیة بین جمیع الشركاء سواء في القطاع الحكومي والخاص والمجتمعات المحلیة في اللواء ، والمكانة السیاحیة المرموقة التي تحظى بها المدینة الوردیة في الأسواق السیاحیة العالمیة والأهمية الكبيرة التي تحتلها على الخریطة السیاحیة العالمیة والتي أدت إلى الزیادة الكبیرة في عدد زوار مدینة البترا.
ودعا إلى ضرورة إيلاء الاستثمار في قطاع السیاحة والغرف الفندقیة اهتماما مضاعفا في ظل الزیادة المستمرة لأعداد الزوار وحاجة القطاع للمزید من الغرف، متوقعا زيادة عدد الغرف الفندقية خلال العام الحالي إلى 300 غرفة فندقیة، لافتا أن حجم الاستثمارات في القطاع الفندقي خلال العامین القادمین قد یتجاوز 36 ملیون دینار بزیادة أكثر من 500 غرفة فندقیة.
واعتبر الفرجات أن الحراك السياحي والتجاري النشط الذي تشهده البترا سيسهم إلى حد كبير في إنعاش الحركة السياحية والاقتصادية في المدينة، لما تمثله البترا دائما من مقصد سياحي مميز.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock