جرش

البدء بتوسعة المدينة الحرفية في جرش بكلفة 180 ألف دينار

صابرين الطعيمات

جرش  –  طرحت بلدية جرش الكبرى، عطاء توسعة المدينة الحرفية بقيمة 180 ألف دينار، وتم البدء الفعلي بأعمال التوسعة والتطوير، وفق رئيسها بلدية الدكتور علي قوقزة.
وقال قوقزة، إن المدينة الحرفية أصبحت بحاجة إلى توسعة تضمن بناء هناجر جديدة بعدد 10 هناكر معدنية، إضافة إلى صيانة وتحديث شبكة الصرف الصحي وشبكة المياه، فضلا عن استحداث طرق فرعية ورئيسة للحد من الازدحام الدائم في المدينة الحرفية.
وأوضح، أن المدينة الحرفية من أكبر وأهم المشاريع الحيوية التي تلبي إحتياجات الصناعيين والميكانيك في جرش وفيها الآن 40 مخزن إسمنتي و75 هنكر حديدي تبلغ مساحة كل محل 80 مترا مربعا وأمامه ساحة تبلغ مساحتها 60 مترا مربعا.
 وبين قوقزة، أن المدينة الحرفية مقامة بموقع مميز ولا يبعد سوى بضعة كيلومترات عن مركز المدينة، وبعيدة عن التجمعات السكنية، ولا تؤثر على مشروع تطوير السياحة الثالث في مدينة جرش الأثرية.
 وكانت المدينة الحرفية أنشئت في بداية التسعينات بكلفة بلغت 190 الف دينار، ولم يجر تشغيلها منذ ذلك الوقت لعدم كفاية مخازنها البالغ عددها 40 مخزنا لاستقبال كافة الورش ومحال الميكانيك التي كان من المفترض ترحيلها من مداخل المدينة إلى المنطقة الحرفية.
وكان أصحاب المحلات عارضوا الرحيل للمدينة حينها، لصغر مساحة مخازنها بشكل لا يتناسب مع متطلبات العمل الصناعي والحرفي، وصعد من معارضتهم قرار الترحيل  نتيجة لقلة عدد المحلات في المنطقة الحرفية التي تشتمل على 40 مخزنا، فيما يزيد عدد المحلات الصناعية على الـ150 مخزنا.
 وكان الهدف من اقامة المنطقة الحرفية على بعد 3 كيلومترات شرق جرش لتجميع المحلات الصناعية والحرفية البالغ عددها 95 محلا، بعد ان اصبح تواجدها على مداخل المدينة السياحية سببا في تشويه وجه المدينة الحضاري والأثري.

[email protected]

[email protected]

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock