آخر الأخبار الرياضةالرياضةكأس العالم

البرتغال تخطف صدارة مبكرة بفوز ثمين على “النجوم السوداء”

قاد البرتغالي كريستيانو رونالدو، منتخب بلاده للفوز على المنتخب الغاني 3-2 خلال المباراة التي جمعتهما أمس الخميس، على ملعب 974، في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثامنة ببطولة كأس العالم 2022 لكرة القدم.

رونالدو يصبح أول لاعب يسجل في 5 نسخ لكأس العالم

وتقدم المنتخب البرتغالي بهدف سجله كريستيانو رونالدو في الدقيقة 65 من ركلة جزاء، وتعادل المنتخب الغاني بهدف سجله أندريه أيو في الدقيقة 73.

ثم أضاف جواو فيليكس الهدف الثاني للمنتخب البرتغالي في الدقيقة 78، قبل أن يسجل رفاييل لياو الهدف الثالث للمنتخب البرتغالي في الدقيقة 80، ولكن عثمان بوكاري قلص الفارق للمنتخب الغاني بتسجيله الهدف الثاني في الدقيقة 89.

وأصبح رونالدو أول لاعب في التاريخ ينجح في تسجيل أهداف خلال خمس نسخ متتالية من بطولة كأس العالم لكرة القدم.

ونجح رونالدو في هز الشباك خلال خمس نسخ متتالية بكأس العالم منذ أن افتتح سجله التهديفي في نسخة 2006 بتسجيله هدفا في شباك إيران في دور المجموعات.

وأحرز رونالدو هدفا واحدا في مونديال جنوب أفريقيا 2010 ثم سجل هدفا أيضا في مونديال البرازيل 2014 قبل أن يتوهج في مونديال روسيا 2018 ويحرز أربعة أهداف.

وعزز رونالدو رقمه القياسي بصفته الهداف التاريخي للمنتخب البرتغالي، بتسجيله الهدف رقم 118 في مسيرته الدولية.
وحصد المنتخب البرتغالي أول ثلاث نقاط له في البطولة ليتصدر المجموعة الأولى، مستفيدا من تعادل منتخب كوريا الجنوبية مع أوروجواي سلبيا في وقت سابق أمس، في المقابل ظل المنتخب الغاني بلا رصيد في قاع الترتيب.

وجاءت بداية المباراة متوسطة المستوى وسرعان ما فرض المنتخب البرتغالي سيطرته على مجريات اللقاء وتوالت محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التقدم، في المقابل تراجع المنتخب الغاني لوسط ملعبه واعتمد على تضييق المساحات مع شن الهجمات المرتدة وقتما تتاح أمامه الفرصة.

وكاد المنتخب البرتغالي أن يفتتح التسجيل في الدقيقة التاسعة عندما تمكن برونو فيرنانديز من الحصول على الكرة من محمد قدوس، مدافع غانا، ليمررها إلى رونالدو لينفرد بلورنس أتي-زيج حارس غانا الذي تمكن من ابعاد الكرة.

واستمرت سيطرة المنتخب البرتغالي على مجريات اللقاء بعد تلك الهجمة وتوالت محاولاته الهجومية لتسجيل هدف التقدم وسط التزام دفاعي من المنتخب الغاني وهجمات مرتدة على استحياء.

ومع ذلك انحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 31 والتي شهدت تسجيل المنتخب البرتغالي هدف عن طريق رونالدو ولكن الحكم ألغاه بسبب ارتكاب رونالدو خطأ ضد محمد ساليسو، مدافع غانا، في منطقة الجزاء .
وتوالت محاولات المنتخب البرتغالي لتسجيل هدف التقدم ولكنه اصطدم بدفاع قوي ومنظم للمنتخب الغاني لينحصر اللعب في وسط الملعب.
وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى أطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

ومع بداية الشوط الثاني، واصل المنتخب البرتغالي سيطرته على مجريات اللقاء وتوالت محاولاته الهجومية لتسجيل هدف التقدم، في المقابل تخلى المنتخب الغاني قليلا عن حذره الدفاعي وحاول مبادلة المنتخب البرتغالي للهجمات.

ومع ذلك لم يكن هناك أي خطورة على المرميين حتى جاءت الدقيقة 56 والتي شهدت أول الفرص الهجومية للمنتخب الغاني عندما سدد محمد قدوس كرة قوية من خارج منطقة الجزاء لكنها مرت بجوار المرمى.

وشهدت الدقيقة 59 اشتباكات بين لاعبي الفريقين إثر التدخل العنيف لأليدو سيدو، مدافع غانا، على جواو فيليكس، لاعب البرتغال، ولكن الحكم تمكن من احتواء الموقف.

وفي الدقيقة 62 احتسب الحكم ركلة جزاء للمنتخب البرتغالي بعدما قام محمد ساليسو بعرقلة رونالدو داخل منطقة الجزاء، وفي الدقيقة 65 سدد رونالدو ركلة الجزاء بنجاح مسجلا هدف التقدم للمنتخب البرتغالي.

بعد الهدف تخلى المنتخب الغاني عن حذره الدفاعي وبارد بشن هجمات على مرمى المنتخب البرتغالي بحثا عن تسجيل هدف التعادل، في المقابل تراجع المنتخب البرتغالي قليلا لوسط نلعبه لامتصاص حماس لاعبي المنتخب الغاني مع الاعتماد على شن الهجمات المرتدة.

وفاجأ توماس بارتي، لاعب غانا، الجميع، في الدقيقة 68 وسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكن كرته مرت فوق العارضة بسنتيمترات قليلة.

وأسفرت محاولات المنتخب الغاني عن تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 73 عندما مرر محمد قدوس كرة عرضية أرضية من داخل منطقة الجزاء ليقابلها أندريه أيو بتسديدة من داخل منطقة الست ياردات إلى داخل المرمى.

وفي الدقيقة 78 سجل المنتخب البرتغالي الهدف الثاني عندما لعبت تمريرة إلى جواو فيليكس داخل منطقة جزاء المنتخب الغاني من الناحية اليمنى ليصبح في مواجهة الحارس لورنس أتي-زيج الذي خرج من مرماه في محاولة للتصدي للكرة ولكن فيليكس تمكن وضع الكرة داخل المرمى.

وفي الدقيقة 80 سجل المنتخب البرتغالي الهدف الثالث عندما انطلق برونو فرنانديز بالكرة ووصل على حدود منطقة جزاء المنتخب الغاني ومررها إلى رافاييل لياو داخل منطقة الجزاء من الناحية اليسرى ليسدد كرة رائعة لتعانق الشباك.

وفي الدقيقة 89 سجل المنتخب الغاني الهدف الثاني عندما لعبت كرة عرضية من الجانب الأيسر قابلها عثمان بوكاري بضربة رأس لتعانق كرته الشباك.

وكاد ديوجو كوستا، حارس البرتغال أن يتسبب في يدخل مرماه هدف في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع عندما قام بإنزال الكرة على أرض الملعب ولم يلاحظ تواجد إينياكي ويليامز خلفه ليقطع اللاعب الغاني الكرة ولكنه انزلق في الملعب قبل أن يشتتها الدفاع، ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز المنتخب البرتغالي 3-2. – (د ب أ)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock