حياتناصحة وأسرة

البرق: تجربة مخيفة عندما تمس جسد الإنسان

ترجمة: سارة زايد- يعد البرق تجربة مخيفة للغاية عندما يستهدف جسم الإنسان.

حيث يكون المجال الكهربائي عند التفريغ في حدود مليون فولت، أو قوة 100 مليون مصباح كهربائي عادي، مما يسبب توقف الجهاز القلبي والجهاز التنفسي.

بالإضافة إلى ذلك، يخترق البرق الجسم لبضعة أعشار من الثانية، خلال هذا الجزء من الثانية، تتحول الطاقة الكهروستاتيكية إلى طاقة ضوئية مسؤولة عن الآفات الجلدية وعن تلف السمع والحرارة، وهي المسؤولة عن الحروق العميقة، فإذا نجا الضحية، قد يجازف بأن يصاب بالعمى أو الصمم أو بالشلل.

صاعقة برق تقتل 16 شخصاً أثناء التقاط صورة سيلفي بالهند

قتلى البرق في أميركا عند أعلى مستوى منذ 2010

يمكن أن ينتقل البرق إلى أسفل الجسم، ثم يغير مساره ويضرب ضحية قريبة.

على سبيل المثال: يضرب البرق شجرة ويسافر في منتصف الطريق حتى ارتفاعها قبل أن يندلع ويصيب الشخص الذي يقف بالقرب من الشجرة.

لذا لا تبحث أبداً عن ملجأ تحت شجرة أو أي جسم طويل آخر، حيث يمكن توجيه وميض جانبي نحو كائن قريب آخر للوصول إلى الأرض.

كيف تحمي نفسك من البرق؟

  • البقاء داخل مبنى أو سيارة مع نوافذ مغلقة هو أضمن طريقة لتجنب الصواعق.
  • الابتعاد عن أي أبراج معدنية أو سياجات لتجنب توتر اللمس المحتمل.
  • نشر مادة عازلة على الأرض (قماش، مشمع، إطارات)، أو إذا تعذر ذلك، استعن بالقماش أو اللحاف.
  • انحنِ أو استلقي على السطح المغطى من أجل عزل نفسك عن الأرض.

في حالة عدم وجود مادة عازلة، تظل وضعية الاستلقاء أو ثني الأرجل تحتك أو على الصدر هي الأقل خطورة.

لا ينصح بالوقوف ورجليك متباعدتين أو المشي لخطوات طويلة، حيث ينبع خطر حدوث ارتجاج أو صعق كهربائي من خلال “خطوة الجهد”.

  • تأكد من أنك لا تحمل أو ترتدي أشياء معدنية، وخلاف ذلك قم بإزالتها.
  • إذا كنت تسبح أو كانت قدميك في الماء: اخرج من الماء.
  • في الجبال، ابتعد عن القمة بمجرد رؤية البرق أو سماع الرعد، وانزل 30 متراً  على الأقل تحت أعلى نقطة.
  • قف بعيداً عن أي جدار، واجلس القرفصاء مع ثني الركبتين والقدمين معاً.
  • تجنب استخدام الهاتف الأرضي أثناء عاصفة رعدية (باستثناء حالات الطوارئ). في حالة إصابة الخط ببرق، يمكن أن ينتشر الجهد الزائد الناتج على مدى عدة كيلومترات.

البرق ليس الظاهرة الوحيدة التي يجب الحذر منها في حالة حدوث عاصفة رعدية، إذ يمكن أن تتراوح أحجام البَرَد من حجم الرخام إلى حجم كرة الجولف، كما تزيد الأمطار الغزيرة المصاحبة للعواصف الرعدية من خطر الانزلاق المائي في السيارة.

المصدر: canada.ca

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock