البلقاء

البلقاء: أولياء أمور يطالبون بتشديد المراقبة على امتحانات “التوجيهي”

طلال غنيمات

البلقاء – مع اقتراب موعد امتحانات الثانوية العامة تنتاب أولياء أمور بعض الطلبة مخاوف من عدم وجود مراقبة مشددة على قاعات الامتحانات ومداخل المدارس، في الوقت الذي تتعامل فيه الأجهزة الأمنية مع المواطنين باتباع سياسة الأمن الناعم.
ولي أمر أحد الطلاب، قال إنّ ابنه يقدّم امتحاناته في مدرسة كان لها دور في السنوات السابقة في عمليات “غش وتهريب للأسئلة”، داعياً الأجهزة الأمنية الى اتباع سياسة الأمن الناعم بدلاً من سياسة الأمن الخشن.
بدوره، رأى أحد الطلاب ممن يتقدّمون للدورة الشتوية، أنّ هناك ظلماً يقع على الطلبة المجتهدين نتيجة لعمليات الغش التي تحصل في قاعات الامتحان لصالح “الطلبة الضعفاء”، وفق وصفه.
مدير إحدى قاعات الامتحان في تربية السلط، أكّد سير الامتحانات وفق التعليمات والأنظمة، مبيّناً أنّ العمل جار لعدم حدوث أي خلل.
مدير التربية والتعليم لمنطقة السلط المهندس أحمد العودات، حذر في تصريح إلى “الغد” طلبة الثانوية العامة من أية محاولة لحمل أجهزة خلوية أو سماعات لاقطة أو أية وسيلة اتصال أخرى في قاعة الامتحان، تجنبا لحرمانهم.
وشدد العودات أنّه خلال لقائه برؤساء وقاعات الثانوية العامة على أنه لن يكون هناك تهاون مع أيّ مقصر في أداء الواجب، مطالبا رؤساء القاعات بتهيئة الأجواء المريحة للطلبة لضمان سير الامتحانات بكل يسر وسهولة.
وأضاف العودات أن هناك تنسيقا ما بين مديرية التربية والتعليم وبين الأجهزة الأمنية.
مدير شرطة محافظة البلقاء العقيد عباس الدبوبي قال في تصريح إلى “الغد” إنه في قاعة امتحان سيتم وضع ثلاثة من رجال الشرطة لمنع حدوث أي خلل من شأنه تعكير صفو عملية سير الامتحانات.
يذكر أن عدد المشتركين في الامتحانات يبلغ 4766 طالبا وطالبة في مختلف فروع التعليم، منهم 1776 طالبا وطالبة على نظام الدراسة الخاصة. ويبلغ عدد القاعات 54 موزعة على مختلف مناطق المديرية، ويشرف عليها 600 رئيس قاعة ومراقب ومستخدم.

[email protected]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock