;
آخر الأخبارالغد الاردني

“البيئة” تضع تعليمات لمسؤولية نفايات التعبئة والتغليف

فرح عطيات – تُنشئ وزارة البيئة خلال الفترة المقبلة وحدة ولجنة توجيهية لإدارة وتنفيذ نظام مسؤولية المنتج الممتدة لنفايات مواد التعبئة، والتغليف، برئاسة وزيرها، وعضوية عدد من ممثلي الوزارات والمؤسسات ذات العلاقة.


وتتولى اللجنة، التي تُشكل ولأول مرة، 15 مهمة، من بينها “إعطاء الموافقة على تنفيذ الآلية الوطنية لمسؤولية المنتج الممتدة، وتحديد تكاليف إدارة نفايات مواد التعبئة، والتغليف الناتجة عن البضائع والمواد الجاهزة”.


في حين تقوم الوحدة، وتحت إشراف اللجنة، وبالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، بثمانية أدوار رئيسة من ضمنها “إعداد الآلية الوطنية لمسؤولية المنتج الممتدة لنفايات مواد التعبئة والتغليف، وتسجيل الجهات المحلية والعالمية التي تقوم بطرح المواد، والبضائع الجاهزة في الأسواق المحلية”.


وسيتم تطبيق تعليمات الآلية الوطنية لمبدأ مسؤولية المنتج الممتدة، لمعالجة الآثار السلبية الناتجة عن نفايات موادة التعبئة، والتغليف، المنشورة في الجريدة الرسمية أمس، على أربع مراحل.


وتبدأ أولى هذه المراحل بتطبيق بنود التعليمات بشكل اختياري، ولجميع المنتجين والمستوردين، اعتباراً من تاريخ نشر التعليمات في الجريدة الرسمية، ولغاية شهر كانون الأول (ديسمبر) 2023.


ومن ثم سيتحول التطبيق ليصبح إجبارياً ابتداء من مطلع العام 2024 على المنتجين، والمستوردين الذين تزيد مبيعاتهم المحلية على 50 مليون دينار سنوياً، ولجميع أنواع المواد والبضائع، أو ممن يزيد ناتجهم السنوي من هذه المواد المدخلة للسوق على 1000 طن سنوياً.


وفي مطلع 2025 ستطبق هذه التعليمات إجبارياً على المستوردين والمنتجين، الذين تزيد مبيعاتهم المحلية على 20 مليون دينار سنوياً لجميع المواد، والبضائع الجاهزة، أو الذين يرتفع انتاجهم منها عن 500 طن سنوياً.


وفي المرحلة الرابعة والأخيرة سيجري العمل على تطبيق هذه التعليمات بشكل إجباري من مطلع 2026 على المستوردين والمنتجين، الذين تزيد مبيعاتهم المحلية على خمسة ملايين دينار سنوياً، لكافة أنواع المواد والبضائع الجاهزة، أو الذين يزيد إنتاجهم منها على 200 طن سنوياً.


وبموجب بنود التعليمات، ينشأ للوحدة من قبل اللجنة حساب بنكي مستقل يتم تحويل كافة المبالغ التي يتم دفعها من قبل المنتجين، والمستوردين المسجلين لديها، بالإضافة الى الايرادات الناتجة عن بيع، او إعادة استخدام، وتدوير النفايات التي تم جمعها، أو تلك المتأتية من الهبات، او التبرعات الخاصة بها.


وعن مهام مزودي خدمات إدارة النفايات، أجملتها بنود التعليمات بـ”تغطية كافة المناطق التي يتم تحديدها من قبل اللجنة التوجيهية، بإدارة النفايات المحددة بالعقود المبرمة مع الوحدة، وتقديم التقارير الفنية والمالية، التي توضح كمياتها، وأنواعها”.


ويلتزم منتجو، ومستوردو المواد، والبضائع الجاهزة، والمسجلون لدى الوحدة بتقديم تقارير سنوية عن نشاطاتهم للوحدة، تتضمن نوع وكمية المنتجات المصنعة، أو المستوردة، الى جانب مواد التعبئة، والتغليف المستعملة في المنتجات.


كما يتوجب على منتجي ومستوردي المواد والبضائع التي ينتج عنها نفايات مواد التعبئة، والتغليف بتطبيق الاجراءات المحددة من قبل الوحدة لتنفيذ الالية الوطنية لمبدأ مسؤولية المنتج الممتدة.


واشترطت التعليمات في مواد التعبئة والتغليف التي تحتوي على رمز القابلية لإعادة التدوير أن “تراعي التشريعات، والمواصفات القياسية، والقواعد الفنية المعمول بها، وأن تكون دلالة الرمز على المادة المصنوع منها”.


وتناط بوزارة البيئة مهمات إعداد دراسة للتقليل من الاعتماد على مواد التعبئة، والتغليف أحادية الاستخدام بما فيها أكياس التسوق البلاستيكية، وبالتنسيق مع غرفة صناعة الأردن، وغرفة تجارة الاردن، والجهات ذات العلاقة، مع مراعاة عدم إلحاق الضرر بالاستثمارات والوظائف القائمة في هذه المجالات.

اقرأ المزيد :

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock