آخر الأخبار الرياضةالرياضة

الجزيرة يدك شباك الاتحاد السوري برباعية

كأس الاتحاد الآسيوي

بلال الغلاييني
عمان – حقق فريق الجزيرة فوزا مستحقا على ضيفه الاتحاد السوري بنتيجة 4-0، في مباراة جرت أمس على استاد عمان، ضمن الجولة الثالثة لمنافسات المجموعة الثالثة بكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ليرفع الجزيرة رصيده إلى 7 نقاط، فيما توقف رصيد الاتحاد عند نقطة واحدة.
وسيلتقي الفريقان مجددا يوم الاثنين 15 نيسان (ابريل) الحالي على ستاد آل نهيان في أبو ظبي، ضمن الجولة الرابعة من البطولة.
يذكر أن أبطال المجموعات الثلاث بالإضافة إلى أفضل فريق يحتل المركز الثاني فيها، يتأهلون إلى الدور نصف النهائي لمنطقة غرب آسيا.
الجزيرة 4 الاتحاد السوري 0
بعد الفرصة المبكرة التي لاحت لفريق الاتحاد السوري من خلال الكرة الرأسية التي أرسلها المهاجم محمد وابتعدت قليلا عن القائم الأيسر لمرمى الحارس أحمد عبد الستار، كان فريق الجزيرة ينشط في تفعيل الواجبات الهجومية ويبدأ بفرض أفضليته على محاور اللعب، بعد أن تخلص أحمد سمير ومحمد طنوس ومهند خير الله ونور الدين الروابدة من الرقابة، وأكثروا من المناولات القصيرة التي أقلقت دفاعات الاتحاد وجعلت مرمى الحارس مهند الخياري تحت نيران التهديد الفعلي، فبعد الكرة التي وصلت الى عبدالله العطار داخل المنطقة وخلصها الدفاع في اللحظة المناسبة، كان محمود مرضي يستقبل تمريرة أحمد سمير ويسددها قوية مرت بجانب القائم.
الجزيرة أبقى على أسلوبه في بناء الهجمات الممزوج بالسرعة، خصوصا مع تقدم فراس شلباية وفادي الناطور من الأطراف وعكس الكرات العرضية باتجاه مرضي وعبد الله العطار، والتي احتاجت إلى النهايات السليمة قبل أن تجد المتابعة والابعاد من قبل مدافعي وحارس الفريق السوري.
ووجد فريق الاتحاد نفسه مضطرا للتراجع نحو المواقع الخلفية، ومن ثم اللجوء الى بناء الهجمات المضادة التي تمحورت عند تحركات شاهر شاهين وابراهيم السواس وحسام الدين عمر، والتي شكلت بعض الخطورة على دفاعات الجزيرة خصوصا من منطقة العمق التي انكشفت مرتين، في الأولى استقبل محمد الغباش كرة من على حافة المنطقة سددها مرت بجوار القائم، وفي الثانية وهي الفرصة الأخطر عندما واجه رأت المرمى لوحده لكن خروج الحارس عبد الستار بالتوقيت السليم وتألقه حرمه من اصابة الشباك، ليرد عليه زيد جابر مباشرة عندما ارتقى لعرضية أحمد سمير وسددها برأسه ذهبت بأحضان الحارس الخياري، وينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
سيطرة ورباعية
ومع انطلاق صافرة الحصة الثانية انطلق لاعبو الجزيرة صوب المواقع الأمامية مستغلين الكرات البينة في كشف مرمى الحارس الخياري الذي تصدى لكرة العطار وعندما عادت الى نو رالدين الروابدة سددها الأخير لكن الدفاع أخرجها قبل تلصق بالشباك، ما عزز من ثقة اللاعبين في مواصلة الامتداد الهجومي الذي أثمر عن هدف السبق عندما عكس شلباية كرة عرضية سددها محمد طنوس عالطاير سكنت الزاوية اليمنى لمرمى الحارس الخياري في الدقيقة 49، وفي الوقت الذي حاول الذي حاول فيه الفريق السوري لملمة أوراقه كان محمود مرضي يعزز تقدم الجزيرة بالهدف الثاني عندما انفرد لوحده وتجاوز الحارس وسدد الكرة داخل الشباك في الدقيقة 52.
وفي ظل هذا التقدم والتفوق المستحق الذي فرضه الجزيرة حاول فريق الاتحاد التقدم باكبر عدد من لاعبين لاستغلال المساحات التي خلفها تقدم لاعبي الجزيرة للأمام، خصوصا بعد دخول محمد الأحمد مكان محمد العبدو، ورغم ذلك ووصول الفريق لمشارف مناطق الحارس عبد الستار، إلا أن الأفضلية بقيت للاعبي الجزيرة الذين عادوا لتهديد مرمى الحارس الخياري من خلال الكرة التي سددها مرضي من على حافة المنطقة وجاورت القائم.
مدرب الجزيرة ادخل محمود زعترة بدلا من محمود مرضي، فيما ادخل المدرب السوري عمار شعبان مكان محمد الغباش، بعدها مباشرة احتسب الحكم ركلة جزاء في الدقيقة 79، اثر تعرض زعترة للعرقلة من قبل الحارس الخياري، وعند تنفيذها من قبل العطار تألق الحارس الخياري بالتصدي لها، قبل أن يسجل الروابدة الهدف الثالث عندما ارسل كرة قوية من خارج المنطقة غالطت الحارس وسكنت داخل الشباك في الدقيقة 82.
في الدقائق المتبقة كاد مهند خير الله أن يضاعف النتيجة عندما سدد كرة قوية ابتعدت عن القائم، قبل أن يطرح مدرب الجزيرة ورقة البديل علي علوان مكان العطار، وفي الوقت بدل الضائع اضاف أحمد سمير الهدف الرابع للجزيرة بعد ان سدد كرة من داخل المنطقة استقرت في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس السوري.
المبارة في سطور
النتيجة: الجزيرة 4 الاتحاد السوري 0
الأهداف: محمد طنوس د. 49، محمود مرضي د. 52، نور الدين الروابدة د. 82، أحمد سمير + 92.
الحكام: فو شوان وهوي ليم وعبد الحنان عبد الحاسم (سنغافورة) براء عائشة (فلسطين).
العقوبات: انذر زيد جابر (الجزيرة)،
مثل الجزيرة: أحمد عبد الستار، يزن العرب، زيد جابر، فراس شلباية، فادي الناطور، مهند خير الله، نور الدين الروابدة، أحمد سمير، محمود مرضي (محمود زعترة)، محمد طنوس (سليما ابو زمع)، عبدالله العطار (علي علوان).
مثل الاتحاد: مهند الخياري، أحمد كلاسي، محمد العبدو (محمد الأحمد)، محمد الغباش (عمار شعبان)، طارق هنداوي، زكريا العمري، محمد رافت، شاهر شاهين، ابراهيم سواس، مؤيد الخولي، حسام الدين عمر (فادي بيكو).

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock