آخر الأخبار الرياضةالرياضة

الجزيرة يقتنص فوزا ثمينا أمام الرمثا في “كرة المحترفين”

عمان – خرج الجزيرة منتصرا من لقائه أمام الرمثا 1-0، السبت ضمن مباريات الأسبوع الحادي عشر (الأخير من مرحلة الذهاب)، في دوري المحترفين لكرة القدم، على ستاد الحسن في مدينة إربد.
وبهذا الفوز، تقدم الجزيرة صوب المركز الخامس برصيد 17 نقطة، متقدما بفارق الأهداف على شباب الأردن والحسين، فيما بقي الرمثا بالمركز الثالث مؤقتا برصيد 21 نقطة.
الرمثا 0 الجزيرة 1
كان هناك تمتين دفاعي مشترك، مع البحث عن مكامن الضعف في الطرف المنافس والسيطرة على منطقة العمليات، ما فرض تأخيرا في الجانب الهجومي، مع ملامح كرات مقطوعة هنا وهناك، فيما بقي الحارسان وليد عصام ومالك شلبية خارج إطار التهديد الحقيقي.
طريقة أداء الفريقين التكيتيكة، جاءت بنسخة مكررة (4-2-3-1)، حيث أولى مدرب الرمثا لكوليبالي وسائد الخزاعلة عملية ضبط الايقاع كلاعبي ارتكاز، وراء ثلاثي منطقة العمليات علي عزايزة ومحمد أبو زريق وبشار ذيابات الذي كان يتقدم لإسناد المهاجم محمد وائل الزعبي، مع دعم مهم من الظهيرين يوسف أبو الجزر وعمر مناصرة.
على الطرف المقابل، جاء اداء الجزيرة بالطريقة ذاتها، حيث تولى نور الدين موافي وأحمد أبو شعيرة الإسناد من المنطقة الخلفية، فيما عمل الثنائي ابراهيم سعادة وعامر جاموس على ربط خطوط الفريق، وتحرك حمزة الصيفي من ميسرة المنتصف وعلي علوان من الميمنة، ما ترك المساحات أمام خضر الحاج لمساعدة عبدالله العطار في البناء الهجومي، وبقي محمد الباشا وجبر خطاب في العمق الدفاعي لمراقبة محمد الزعبي أو القادم من منطقة العمليات محمد أبو زريق.
الحارسان بقيا خارج الصورة طوال نصف الحصة الأولى، قبل أن يظهر العطار بكرة بينية صوب الصيفي سددها ارتطمت بهادي الحوراني وتحولت لركنية، ورد عليه بشار ذيابات بجهد فردي وفاصل إيجابي من المراوغة، وصلت من خلاله الكرة لأبو زريق الذي سددها ليتدخل خطاب في إبعادها لركنية.
وتقدم الجزيرة بكرة مباغتة من الميسرة، مررها الحاج صوب الصيفي الذي سارها وسددها صوب المرمى ارتطمت بأبو الجزر وتابعت مسيرها لسقف مرمى شلبية الهدف الاول للجزيرة في الدقيقة 38.
الهدف استفز الرمثا ولاعبيه الذين سارعوا في محاولات لتعديل النتيجة، فقام عزايزة بكل ما هو ممكن، وراوغ كل من قابله ومرر كرة على طبق من ذهب لأبو زريق الذي تلكأ في التعامل معها لتضغط دفاعات الجزيرة ويتم إبعاد الخطر، وعاد بشار ذيابات وقام بفاصل مراوغة لمدافعي الجزيرة، وهيأ الكرة لنفسه وسددها أرضية أبعدها الحارس عصام لركنية، لتنتهي احداث الحصة الاولى بتقدم الجزيرة بهدف.
تبديلات دون تعديل
فرض مدرب الرمثا واقعا هجوميا مع بداية الشوط الثاني، حيث دفع بمصعب اللحام عوضا عن بشار ذيابات، بحثا عن تحقيق التعادل، إلا أن أمرا جديدا لم يحدث، وكاد الجزيرة ان يضبف الهدف الثاني من ركنية علي علوان تابعها نور الدين موافي برأسه بجوار القائم الأيسر.
عاد مدرب الرمثا ودفع بروفتي عبدالرحمن أبو الكاس وحسان زحراوي عوضا عن بشار عزايرة وعلي عزايزة، ليواصل الرمثا الضغط من مختلف المحاور بغية التعديل، فيما بقي الجزيرة يعتمد على الهجمات المرتدة.
ورد مدرب الجزيرة بورقة حسين عبيدات نظرا لإصابة خضر الحاج، ليعود مدرب الرمثا ليدفع بمجد الزعبي بديلا لمحمد الزعبي للإصابة أيضا، واضطر مدرب الجزيرة للزج بالبديل ليث حبول بديلا لابراهيم سعادة.
وحاول الرمثا التعديل بكل الطرق من خلال الكرات العرضية، أو البينية أو من خلال المحاولات الفردية لتحقيق التعادل، وتألق حارس الجزيرة وليد عصام في إبعاد تسديدة أبو الكاس لركنية، وكاد عبيدات أن يحقق الهدف الثاني من كرة مرتدة من العطار، إلا أنه لم يحسن التعامل معها، حتى اعلن الحكم صافرة النهائية بفوز صعب ومستحق للجزيرة على الرمثا بهدف وحيد.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock