آخر الأخبار الرياضةالرياضةفاست بريك

الجزيرة ينعش آماله بفوز ثمين على الجبيهة

الأرثوذكسي وكفريوبا يسعيان للفوز الأول في دوري "بنك الإسكان" لسلة الممتاز اليوم

أيمن أبو حجلة

عمان – حقق الجزيرة فوزا مهما وثمينا على الجبيهة بنتيجة 73-72 (النصف الأول 42-36)، أمس الإثنين في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب، في افتتاح مباريات الجولة الرابعة من المرحلة الأولى لدوري بنك الإسكان الممتاز لكرة السلة.
وبهذا الفوز يرفع الجزيرة رصيده إلى 6 نقاط، وهو الرصيد ذاته الذي يحمله الجبيهة، وكذلك الوحدات والأهلي اللذان تواجها أمس في قمة مباريات الجولة، والفائز منهما ينفرد بالصدارة
وتختتم منافسات الجولة الرابعة اليوم الثلاثاء، بلقاء يجمع الأرثوذكسي صاحب المركز الخامس مع كفريوبا صاحب المركز الأخير عند الساعة السابعة مساء بصالة الأمير حمزة.
وتقام مباريات المرحلة الأولى بنظام الدوري (ذهاب وإياب)، وتختتم منافساته في الثالث من كانون الأول (ديسمبر) المقبل، وتتأهل أول أربعة فرق فيه إلى المرحلة الثانية التي تنطلق في السادس من كانون الأول (ديسمبر) بالنظام ذاته، حيث يصار خلاله إلى تحديد المراكز من 1 إلى 4، قبل انطلاق المرحلة الثانية (المربع الذهبي) في 30 الشهر ذاته، فيلعب الأول مع الرابع والثاني مع الثالث، ويتأهل إلى الدور النهائي الفريق الذي يسبق منافسه في تحقيق انتصارين.
الجزيرة 73 الجبيهة 72
كان الجزيرة مدركا لأهمية تحقيق انتصار يعزز آماله في المنافسة على إحدى البطاقات الأربع المؤهلة إلى الدور الثاني، فانطلق باحثا عن تقدم سريع بتشكيلة أساسية مكونة من الخماسي فخري السيوري في صناعة الألعاب، ومنير دعيس وأشرف الهندي حول القوس، وتشارليستون دوبز ويوسف العواملة تحت السلتين.
في الجهة المقابلة، عانى الجبيهة بعض الشيء لايصال الكرة إلى لاعب الارتكاز الأميركي غريغوريشون ماغي، وزميله أحمد عبيد تحت السلة، فظهرت العشوائية على ألعابه، ليتقدم الجزيرة 14-4، ودخل رسلان البساتنة إلى تشكيلة الجزيرة ليسجل (18-7)، وتحسنت أوضاع الجبيهة مع دخول سلطان بساط وجلال بسطامي، فتمكن الفريق من تسجيل أكثر من سلة ليقلص الفارق بنهاية الربع الأول إلى نقطتين (22-20).
وظلت النتيجة متقاربة في الربع الثاني، ورد جلال بسطامي على ثلاثية الهندي بمثلها، فتحقق التعادل 32-32، قبل أن يسجل الجزيرة 10 نقاط متتالية، مستغلا الرقابة التي فرضها على ماغي فوصل كل من محمد دعيس والعواملة إلى السلة، وسجل الهندي ثلاثية جديدة رفعت مجموع ثلاثياته في النصف الأول إلى 4، لينتهي النصف الأول بتفوق الجزيرة 42-36.
أصر الجزيرة على الاحتفاظ بتقدمه في الربع الثالث، رغم تحسن أداء الجبيهة تحت السلة، في وقت برز فيه العواملة من جانب الجزيرة، وبدأ الفريق يستع ريودا مع محاولات عير منظمة من الجبيهة لتقليصه، وسجل خلف في سلة الجزيرة مرتين، في وقت استمر فيه تألق الهندي من خارج القوس، لينهي الجزيرة الربع بتقدم مريح بفارق 12 نقطة (63-51).
تحسن أداء الجبيهة بشكل لافت في الربع الأخير، فسجل عمار بسطامي من اختراق سلس قبل أن يصيب السلة بثلاثية، وتعملق عبيد تحت السلة، ليسجل أكثر من مرة، واكتفى الجزيرة طوال ست دقائق بثلاثية الهندي، ليتعادل الفريقان 66-66، ثم تقدم الجبيهة 72-68 بعد رميتين حرتين من عبيد، وقبل دقيقة على النهاية استعاد الجزيرة تقدمه بثلاثية ابراهيم حسونة، ليهدر الجبيهة فرصته الأخيرة لحسم اللقاء الذي انتهى لصالح الجزيرة بفارق نصف سلة (73-72).
وكان دوبز أفضل مسجلي الجزيرة بنهاية اللقاء برصيد 20 نقطة إلى جانب 10 متابعات و3 بلوك، وأضاف الهندي 19 نقطة 19 نقطة (15 منها عن طريق التصويبات الثلاثية)، كما أحرز العواملة 17 نقطة إلى جانب 13 متابعة.
في الجهة المقابلة، برز من صفوف الجبيهة أحمد عبيد برصيد 22 نقطة مع 17 متابعة، فيما اكتفى ماغي بـ12 نقطة مع 15 متابعة، وأضاف محمد خلف 11 نقطة، واقترب عمار بسطامي من الـ”دبل دبل” مع 9 نقاط و10 تمريرات حاسمة.
الأرثوذكسي – كفريوبا
يبني الأرثوذكسي آمالا عريضة على إمكانية مشاركة صانع ألعاب المنتخب الوطني فريدي ابراهيم في مباراة اليوم أمام كفريوبا، ضمن مسعاه للنهوض بنتائجه المتردية منذ بداية المسابقة.
ويحتل الأرثوذكسي المركز الخامس على سلم الترتيب بفارق النقاط المسجلة أمام كفريوبا، بعدما تلقى كل منهما 3 هزائم متتالية، وضعتهما في موقف صعب.
وكان الأرثوذكسي قد أعلن تعاقده مع فريدي قبل بداية الموسم، قبل أن يتراجع الأخير عن قراره، مبينا سعيه وراء الحصول على عرض خارجي، وهو ما لم يحصل في نهاية الأمر.
ومن المتوقع أن يكون فريدي قد وصل إلى البلاد أمس، وفي حال مشاركته اليوم، سيتولى صناعة الألعاب، مع قيام يزن الطويل ونادر أحمد بأدوار متنوعة حول القوس، إضافة إلى تواجد محمد حسونة إلى جانب يوسف أبو وزنة تحت السلتين، مع بقاء الفرصة سانحة للاستفادة من قدرات البدلاء وأهمهم متري بوشة وغيث الفرج وموسى مطلق وأحمد حسونة، بعدما تعرض الأميركي نيك ستوفر للإصابة في مباراة الفريق الأخيرة يوم الجمهة أمام الأهلي.
في الناحية المقابلة، يتمنى كفريوبا أن يقدم أداء جيدا أمام الأرثوذكسي، وهو يعلم جيدا أن خسارة جديدة، ستصعّب مهمته أكثر في التأهل إلى المرحلة الثانية.
المدرب د. ابراهيم العصعوص، يعمل جاهدا للخروج بأفضل أداء ممكن من خلال الاستفادة من قدرات أفضل اللاعبين في تشكيلته، حيث يتولى خلدون أبو جبارة صناعة الألعاب، مع إمكانية إشراك محمد الفرج بدلا منه.
تواجد المخضرم نضال الشريف مهم لمساندة صانع الألعاب، فيما يقوم يوسف شتات بأدوار مهمة، وهو الذي يتمتع بجرأة لافتة في اقتحام الدفاعات وصولا إلى السلة، ويقوم ابراهيم النصر بتقديم الدعم للاعب الارتكاز الصربي نيكولا ييفتيتش تحت السلتين.
دكة بدلاء كفريوبا لا تتمتع بالعمق الكافي لمساندة الأساسيين، لكن إشراك لاعبين أمثال مصطفى منصور ورضوان البساتنة والشاب علي كنعان يبدو ممكنا، خصوصا في حال حصل الأساسيون على أخطاء شخصية مبكرة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock