أخبار محليةاقتصاد

الجغبير: برامج لزيادة الصادرات وتعزيز الاستفادة من الاتفاقيات التجارية

مطالبات بتوفير برنامج تمويلي متخصص بأنظمة السلامة العامة للشركات والمصانع

طارق الدعجة

عمان– كشف رئيس غرفتي صناعة عمان الأردن، المهندس فتحي الجغبير، عن خطط وبرامج الغرفة لزيادة الصادرات الوطنية خلال الفترة المقبلة وتعزيز الاستفادة من الاتفاقيات التجارية التي تربط المملكة مع العديد من دول العالم.
وقال الجغبير، خلال لقاء عقد أمس في مقر غرفة صناعة عمان، مع أعضاء من مجلس إدارة الغرفة وممثلين عن مجلس إدارة غرفة صناعة الأردن، إن القطاع الصناعي لن يتوانى بالضغط على الحكومة لتطبيق مبدأ التعامل بالمثل مع الدول التي تعرقل دخول المنتجات الأردنية إلى أسواقها.
وبين أن الغرفة قامت أخيرا بتشكيل لجان متخصصة تدير ملفات محددة في أسواق معينة وتقوم بدراسة القطاعات الصناعية وتحديد المنتجات التي تمتلك فرص الدخول والمنافسة في الأسواق المستهدفة، خصوصا بالعراق ومصر وفلسطين وجيبوتي، إضافة إلى سنغافورة وأميركا وألمانيا والصين.
وأشار رئيس الغرفة إلى وجود جهود بذلت من قبل غرف الصناعة لتعزيز الاستفادة من الاتفاقيات الموقعة اخيرا مع العراق الشقيق، إضافة إلى زيادة الاستفادة من السوق المصرية؛ حيث تمتلك العديد من المنتجات الأردنية فرصا كبيرة لدخول هذا السوق.
وأوضح الجغبير أن تحسن القطاع الصناعي من خلال زيادة الصادرات ومعالجة ارتفاع كلف الانتاج من شأنه أن ينعكس إيجابا على الاقتصاد الوطني وتوفير المزيد من فرص العمل للأردنيين.
وأكد الجغبير وجود تجانس وانسجام بين أعضاء مجالس إدارة غرفتي صناعة عمان والأردن ويعملون كفريق واحد ولديهم الخبرة والكفاءة من اجل النهوض وخدمة القطاع، نافيا وجود خلافات شخصية بين الأعضاء على حساب المصلحة العامة.
وخلال اللقاء عرض أعضاء مجلس إدارة غرفتي صناعة عمان والأردن خطط زيادة الصادرات من خلال تكثيف الزيارات الاستكشافية الميدانية وعقد اللقاءات الثنائية على مستوى القطاع الخاص وتحديد العراقيل والمعيقات التي تواجه الصادرات الوطنية والسعي إلى حلها.
كما تتضمن الخطط تعزيز الاستفادة من اتفاقيات التجارة الحرة التي تربط المملكة مع العديد من دول العالم من خلال دراسة القطاعات وتحديد السلع التي تمتلك فرص الدخول إلى الأسواق المستهدفة، إضافة إلى التركيز على المشاركة بالمعارض الخارجية المهمة كونها تحقق منافع كبيرة للصناعة.
وكما تشمل تحديد المعيقات التي تواجه دخول الصناعة الوطنية في أي دولة والسعي إلى حلها إضافة إلى زيادة التصدير إلى السوق الفلسطينية حيث أن الغرفة بصدد تنظيم معرض متخصص للصناعة الوطنية نهاية الشهر الحالي بمشاركة 50 شركة صناعية.
وشددوا على ضرورة وجود برنامج تمويلي من قبل البنك المركزي متخصص بأنظمة السلامة العامة بأسعار فائدة مشجعة للشركات والمصانع، خصوصا مع زيادة اندلاع الحرائق بالفترة الاخيرة في عدد من المصانع والمحال التجارية وتسببت في تكبدهم خسائر كبيرة.
ولفتوا إلى عزم الغرفة تنظيم مؤتمر الصناعة الأول يتعلق ببيئة الأعمال وسبل تحسينها؛ حيث يتوقع ان يعقد خلال شهر كانون الأول (ديسمبر) بمشاركة أكثر من 100 صناعي.

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
45 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock