آخر الأخبار الرياضةالرياضة

الحسين يصدم أنصاره.. العزوف الجماهيري يتواصل.. والبطاقة الحمراء تفرض حضورها

"الغد" تستعرض أهم مشاهد الأسبوع الثامن عشر من دوري المحترفين

مهند جويلس

أسفرت قمتا الجولة الثامنة عشرة من دوري المحترفين لكرة القدم، عن إبعاد أحد المنافسين عن صراع اللقب إلى حد كبير، بعد أن أصبح الفارق النقطي بين المتصدر الفيصلي ووصيفه الوحدات من جهة، وصاحب المركز الثالث الحسين إربد من جهة ثانية، 5 نقاط قبل 4 جولات على ختام البطولة.

وشهدت الجولة فوز شباب الأردن على سحاب (2-1)، وتخطي معان ضيفه الجزيرة (1-0)، وتعادل الرمثا ومغير السرحان (1-1)، وتجاوز الصريح مستضيفه شباب العقبة (2-0)، وتفوق الوحدات على السلط (3-0)، وتفوق الفيصلي على الحسين إربد (3-0)، لتنحصر المنافسة على اللقب بشكل كبير بين القطبين، فيما تتنافس 5 فرق على البقاء بدوري الأضواء.

وتستعرض “الغد” في سياق التقرير التالي، أبرز مشاهد الأسبوع الثامن عشر من بطولة الدوري، والذي شهد الحضور الجماهيري الأقل من بين جميع الجولات للموسم الحالي، بحضور 2594 مشجعا فقط في 5 مباريات، مع حرمان الجماهير من لقاء الفيصلي والحسين، علما بأن الحضور الجماهيري الأكبر كان في مباراة الوحدات والسلط (2244).

ثبات القمة.. وتقلبات القاع

لم يتغير المشهد بالنسبة لصاحبي المركزين الأول والثاني، بعد أن واصل الفيصلي والوحدات تسجيل الانتصارات في البطولة، ليبقى الصراع متواصلا بين قطبي الكرة المحلية حتى الأمتار الأخيرة، علما بأنهما سيلتقيان في الجولة قبل الأخيرة.

وقدم الفيصلي كعادته وجبة كروية دسمة، وحرم ضيفه الحسين من امتلاك الكرة في معظم الفترات، وسجل فوزا عريضا نتيجة وأداء بفضل تألق جميع لاعبيه، وأبرزهم يوسف أبو جلبوش “صيصا” الذي سجل هدفين مميزين، ومجدي العطار الذي هز الشباك بلمسة مميزة.

وعلى الطرف الآخر، ظهر لاعبو الحسين “أشباحا” داخل المستطيل الأخضر، ولم يقدم المدرب أيمن الحكيم واللاعبون أي نقطة إيجابية تذكر، وكان لغياب لاعب الارتكاز سعد الروسان تأثير كبير على أداء الفريق من جهة، إضافة إلى الزج بالمدافع لورانس شازيه الذي لا يشارك باستمرار مع الحسين، وهو ما جعل دفاعات فريقه مكشوفة لدى مهاجمي الفيصلي.

ولم ينجح مدرب السلط عدنان عوض في أول اختبار له مع الفريق ببطولة الدوري، وذلك بخسارة الفريق بثلاثية من الوحدات صاحب الضيافة، والذي أظهر أداء مغايرا بعد فترة التوقف الدولية الماضية، في مباراة شهدت تألق المهاجم الفلسطيني شهاب القنبر الذي سجل هدفين، وصنع آخر لزميله أحمد سمير، وتسبب بركلة جزاء أهدرها زميله فراس شلباية.

وقدم الوحدات مستوى نال إعجاب جماهيره رغم ضعف المنافس الذي ظهر لا حول ولا قوة له، وتمكن “الأخصر” من تسجيل 3 أهداف في مباراة واحدة للمرة الأولى منذ 6 مباريات، وظهرت اللمسة الحاسمة للقنبر الذي زاد انسجامه مع زملائه مؤخرا.

ورغم غياب المدرب وسيم البزور بداعي الإيقاف، وخوضه شوطا كاملا منقوصا، حقق شباب الأردن فوزا مثيرا على سحاب بهدفين لهدف عبر زيد أبو عابد وخالد الدردور، فيما سجل هدف سحاب الوحيد محمود جمال، ليقتحم شباب الأردن المربع الذهبي رغم تساويه بالنقاط مع شباب العقبة برصيد 25 نقطة، إلا أن فارق المواجهات والأهداف يصب في صالح “أسود غمدان”.

ونجح الصريح في اجتياز مستضيفه شباب العقبة، بهدف عبر المهاجم السوري عمر عبد الرزاق وآخر عكسي عبر لاعب العقبة أحمد أبو حلاوة، ليكون هذا الفوز بمثابة “إكسير الحياة” للصريح في سبيل مواصلة حلمه في البقاء بين الكبار.

وفي أهم مواجهات الهبوط للموسم الحالي، حسمت رأسية لاعب معان خالد الردايدة موقعة فريقه أمام الجزيرة، ليصعد بفريقه لمركز آمن بعد سلسلة نتائج سلبية مرت على الفريق في الآونة الماضية، فيما تراجع الجزيرة مركزا واحدا، وتعقد موقفه في المنافسة على النجاة.

ولم ينجح الرمثا في المحافظة على تقدمه وخرج متعادلا أمام مغير السرحان، إذ منح السنغالي الهادي سالم الأسبقية للرمثا، فيما عدل محمد العملة النتيجة لمغير السرحان، لتمنح النقطة أملا لكل فريق في محاولة الرمثا بالوصول المربع الذهبي، وبقاء المغير في “المحترفين”.

شذرات وكواليس

تم في الجولة الحالية تسجيل 14 هدفا، ليرتفع عدد الأهداف في بطولة الدوري إلى 264 هدفا خلال 108 مباريات، بمعدل تهديفي بلغ 2.4 هدف في المباراة الواحدة.

تعد الجولة الحالية الأكثر إشهارا للبطاقات الحمراء خلال بطولة الدوري، وذلك بتوجيه 3 بطاقات جميعها في مباراة شباب الأردن وسحاب، كانت من نصيب لاعبي شباب الأردن أحمد صبرة وأويس زيادات، ولاعب سحاب أحمد هشام، ليرتفع عدد البطاقات الحمراء في البطولة إلى 16 بطاقة، 10 منها في مرحلة الإياب.

شهدت الجولة الحالية حضور الحكم الأجنبي للمرة الثانية في بطولة الدوري، من خلال قيادة الحكم المصري محمود البنا موقعة الفيصلي والحسين، علما بأن الحضور الأول كان عبر الحكم السوري حنا حطاب، والذي قاد كلاسيكو الفيصلي والوحدات لحساب الجولة الثامنة.

ضرب الفيصلي أكثر من عصفور بحجر واحد بعد فوزه على الحسين، وذلك بالحفاظ على الصدارة من جهة، وإيقاف سلسلة الحسين في الانتصارات المتتالية في الدوري عند الفوز السابع، إلى جانب مواصل سيطرته على المواجهات المباشرة أمام الحسين، علما بأن آخر فوز للحسين على الفيصلي ببطولة الدوري يعود لإياب الموسم 2013-2014، فيما حقق الفيصلي الفوز السادس على التوالي له مؤخرا، وسيحاول تخطي رقم الحسين في الموسم الحالي خلال الجولات المقبلة.

لم تظهر البطاقات الصفراء في مباراة شباب العقبة والصريح، لتصبح المواجهة الثانية في بطولة الدوري التي يحدث بها هذا الأمر، بعد لقاء الإياب بين الصريح والفيصلي.

شهدت الجولة إهدار ركلتي جزاء للمرة الأولى هذا الموسم، وذلك عبر لاعب شباب الأردن دوجلاس، ولاعب الوحدات فراس شلباية.

يستمر استياء اللاعبين من الأرضيات المتهالكة التي تعاني منها أبرز الملاعب، وهو ما ظهر في ملعبي عمان الدولي والملك عبد الله الثاني، ما أثر على أداء بعض اللاعبين في الفريق، مع خشيتهم المستمرة في التعرض للإصابات كما حدث مع عدة لاعبين مؤخرا.

استحق المدير الفني لفريق الفيصلي جمال أبو عابد مدرب الجولة، بعد أن حسم قمة الجولة بفوز مستحق أداء ونتيجة، ونافسه عليها مدرب الوحدات ديديه جوميز، ومدرب الصريح ماهر العجلوني.

صدارة الهدافين

واصل لاعب الفيصلي أمين الشناينة صدارته للهدافين برصيد 8 أهداف، ويحل ثانيا كل من المهاجم البرازيلي في صفوف فريق شباب الأردن دوغلاس، ولاعب الفيصلي مجدي عطار وبرصيد كل واحد منهما 7 أهداف، وفي المركز الثالث وبرصيد 6 أهداف لاعب الوحدات مهند أبو طه ولاعب شباب الأردن زيد أبو عابد، مقابل 5 أهداف لإبراهيم سعادة، فارس غطاشة، دييجو كالديرون، محمد أبو عرقوب (الحسين)، وخالد الدردور (شباب الأردن)، فيما سجل 4 أهداف كل من إحسان حداد، محمد العكش (الفيصلي)، شهاب القنبر (الوحدات)، محمد الموالي (الحسين)، بشار ذيابات، حمزة الدردور (الرمثا)، وسيم ريالات (شباب الأردن)، أسامة عقار (شباب العقبة)، أحمد شمس الدين (السلط)، خضر الحاج (الجزيرة)، وأحرز 3 أهداف كل من فراس شلباية (الوحدات) كريسيتان فارجاس (شباب العقبة)، الهادي سالم، عبد الرحمن أبو الكاس (الرمثا)، سليم عبيد (شباب الأردن)، حجازي ماهر (الحسين)، محمود جمال، محمد أنس (سحاب)، عامر جاموس، بكر كلبونة (الجزيرة)، أحمد بشير، ماركوس (مغير السرحان)، محمد الكلوب، أحمد أبو كبير (السلط)، خالد الردايدة، أحمد المنجد (معان)، معاذ محمود (الصريح)، مقابل هدفين لكل من أحمد سمير، أنس العوضات، خالد عصام (الوحدات)، يوسف أبو جلبوش “صيصا”، سالم العجالين، نور الدين الروابدة، حاتم الروشدي (الفيصلي)، رواد أبو خيزران، مصعب اللحام، سيف درويش (الحسين)، معتز عبيدات، محمد الجوهري (مغير السرحان)، حسان زحراوي، هادي الحوراني، علي عزايزة (الرمثا)، فرج عيد، محمد الحسنات، أحمد أبو حلاوة (شباب العقبة)، عمر عبد الرزاق، عارف هيثم، خلدون الخزام (الصريح)، إباء الرمحي، إبراهيم الرواد، علي المصري (معان)، حسين عبيدات، محمد طنوس (الجزيرة)، محمد الرازم، سند جعارة (سحاب).

مباريات الأسبوع التاسع عشر

الخميس: شباب الأردن – مغير السرحان 18:00 (ستاد الملك عبد الله الثاني)
شباب العقبة – معان 20:30 (ملعب العقبة)
الجمعة: سحاب – الصريح 17:00 (ستاد البتراء)
الوحدات – الحسين 20:30 (ستاد الملك عبد الله الثاني)
السبت: السلط – الجزيرة 17:00 (ملعب السلط)
الفيصلي – الرمثا 20:30 (ستاد الملك عبد الله الثاني).

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock