المفرق

الحمود: وفاة الطفلين السوريين ناتجة عن أمراض مزمنة

 إسلام مشاقبة

المفرق – قال الناطق الإعلامي لشؤون اللاجئين السوريين أنمار الحمود ان نتائج التقرير الطب الشرعي لوفاة الطفلين السوريين اكدت ان وفاة الطفل محمد الحريري والبالغ من العمر 7 شهور كانت نتيجة هبوط في القلب، بينما كانت وفاة الطفل محمد علاء خنيفس طبيعية وخارج مخيم الزعتري. وكانت مصادر طبية اكدت أن الطفلين السوريين اللذين توفيا في المفرق قبل ثلاثة ايام كان لديهما أعراض مرضية مزمنة قبل مجيئهما إلى الأردن وسيرة مرضية من المستشفيات السورية تثبت ذلك. 
ونفى الحمود وفاة طفل ثالث في مخيم الزعتري للاجئين السوريين بمحافظة المفرق بحسب ما تناقلته بعض وسائل الاعلام.
من جهة اخرى نفى مدير مستشفى النسائية والاطفال بالمفرق د. هاني ابو عليم وصول أي حالة وفاة في مخيم الزعتري ناتجة عن البرد القارس، مشيراً الى عدم وصول أي حالة وفاة لاطفال المخيم منذ 11 يوما.  وكانت وسائل اعلام اردنية وعربية ودولية تناقلت وفاة 3 اطفال سوريين بمخيم الزعتري شرقي محافظة المفرق بسبب البرد القارس.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock