أخبار محلية

الحموري: “غلف فود” فرصة لترويج الصناعة الوطنية

عمان- الغد- قال وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور طارق الحموري “إن المشاركة الأردنية في معرض الخليج الغذائي فاعلة ومهمة للغاية وتتيح الفرص لعرض المنتجات الغذائية الأردنية التي تتمتع بمواصفات جودة عالية واكتسبت سمعة كبيرة على المستويين المحلي والدولي”.
وأشاد د. الحموري، في تصريح صحفي على هامش افتتاحه الجناح الأردني المشارك في معرض “غلف فود” بدورته الـ25 الذي انطلقت فعالياته أمس في دبي، بمتانة العلاقات الثنائية بين الأردن ودولة الإمارات العربية المتحدة في المجالات كافة بفضل رؤى وجهود قيادتي البلدين.
وقال “إن المعرض، بحد ذاته، يعد تظاهرة اقتصادية مهمة ويسجل لجمعية المصدرين الأردنيين مثابرتها على تنظيم المشاركة الأردنية في المعرض وتطويرها كل عام، ما يشكل فرصة أمام الشركات والمصانع الأردنية لعرض منتجاتها وعقد صفقات تجارية مع مستوردين من مختلف البلدان”.
وأكد الوزير أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص والتي تحرص عليها الحكومة تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني بما يسهم في تطوير الوضع الاقتصادي وكذلك زيادة حجم الصادرات الوطنية، إضافة الى تفعيل دور القطاع الخاص في تنظيم مثل هذه المشاركات التي لها انعكاسات إيجابية على الاقتصاد الوطني وتمكن الشركات من الوصول الى المستوردين بسهولة.
وأشار الى أن الحكومة الأردنية اتخذت العديد من الإجراءات لدعم الصادرات الأردنية التي واجهت تحديات كبيرة في الأعوام الأخيرة بسبب اضطرابات المنطقة وما نتج عنها من إغلاق لعدد من أسواقها التقليدية، بخاصة السوق العراقي، إضافة الى إطلاق الحكومة أربع حزم تحفيزية للوضع الاقتصادي وتحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين والى إطلاق حزم أخرى خلال الفترة المقبلة.
وقال رئيس الجمعية المهندس عمر أبو وشاح، في بيان صحفي أمس “إن الجمعية تشارك بالمعرض من خلال جناح يضم 44 شركة محلية متخصصة بصناعة الغذاء”، مؤكدا حرصها على تنظيم المشاركة الأردنية وتطويرها في معرض الخليج الغذائي (غلف فود) منذ 15 عاما بهدف الترويج للمنتجات الأردنية وفتح أسواق تصديرية جديدة أمامها.
ودعا أبو وشاح، الشركات الأردنية، إلى استغلال فرصة مشاركتها بالمعرض من خلال التعرف على نظرائها من التجار المشاركين بالمعرض من مختلف العالم وتبادل الخبرات والسعي الى عقد الصفقات التجارية.
وبين أن مشاركة الشركات الصناعية الأردنية بالمعارض الخارجية المتخصصة تعد أهم وسيلة لترويج منتجاتها وفتح أسواق تصديرية جديدة، مؤكدا أهمية الاستمرار في ذلك لضمان تواجدها بالأسواق الخارجية على غرار ما تقوم به العديد من دول العالم.
وقال مدير عام الجمعية ورئيس الجناح الأردني المشارك بالمعرض حليم أبو رحمة “إن الجمعية تحرص على المشاركة بمعرض الخليج الغذائي من العام 2004 نظرا لأهميته وحجم المشاركة الدولية الواسعة في أعماله، الأمر الذي يفتح آفاقا جديدة أمام الصناعات الأردنية للالتقاء مع المستوردين من مختلف دول العالم”.
وأشار إلى أن معرض (غلف فود) يعد الأضخم بمجالات الإنتاج والتصنيع والتعبئة الغذائية والمشروبات بالمنطقة؛ حيث تحرص الكثير من الدول على المشاركة في فعالياته من خلال تخصيص مساحات لعرض منتجاتها.
وأوضح أبو رحمة أن المشاركة الأردنية بالمعرض كانت متواضعة في بداياتها ومحدودة، واليوم أصبح هنالك حضور كبير للشركات الأردنية؛ حيث يعد الجناح الأردني الذي يقام على مساحة تفوق 800 متر مربع من أكبر الأجنحة المشاركة بالمعرض، وذلك بفضل الحرص والجهود المكثفة والمتواصلة من قبل الجمعية.
وأشار أبو رحمة الى أن الجمعية تتطلع الى زيادة مساحة الجناح الأردني داخل معرض الخليج الغذائي خلال الأعوام المقبلة في ظل الطلبات والاهتمام المتزايد من الشركات الأردنية للمشاركة بهذا المعرض.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock