آخر الأخبارالغد الاردني

الخصاونة: ضرورة إدامة الحركة على الطرق

334 بلاغا لـ"الأشغال" و350 آلية لمكافحة الثلوج

عبد الله الربيحات

عمان– فيما تفقد رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، أمس غرف العمليات الرئيسة في وزارة الداخلية، ومديرية الدفاع المدني، ووزارة الأشغال العامة والإسكان، ومركز طوارئ أمانة عمان الكبرى، للوقوف على سير العمل وتقديم الخدمات للمواطنين، شدد على ضرورة إدامة الحركة المرورية على المرافق الحيوية والطرق في مختلف مناطق المملكة، خصوصا الطرق المؤدية للمستشفيات.


وأكد رئيس الوزراء أهمية استمرار التنسيق والتعاون المشترك بين مختلف الفرق العاملة في الميدان من الوزارات والأجهزة والمؤسسات المختلفة، إضافة إلى العمل بالجاهزيَّة القصوى لإدامة عمل المرافق وفتح الطُّرق، وخدمة المواطنين وتوفير جميع متطلباتهم في ظلِّ الظّروف الجويَّة الرَّاهِنة، تنفيذاً للتوجيهات الملكية السامية.


وتعاملت وزارة الأشغال منذ اللحظة الأولى لدخول المنخفض القطبي أجواء المملكة، وحتى الساعة الثالثة من عصر أمس، مع 334 بلاغا.


وقالت الوزارة في ردها على استفسار لـ”الغد” إن عدد الآليات التابعة لها التي زاولت مهام إزالة الثلوج بلغ نحو 350 آلية مدعمة بأخرى مستأجرة حسب تقييم مديري المديريات العاملين في الميدان.


وحول ابرز البلاغات التي تم التعامل معها، قالت الوزارة إن معظمها تمركز حول ارتفاع خفيف لمنسوب المياه على طرق في الشمال والوسط مساء امس تزامنا مع بدء تأثير المنخفض، مشيرة إلى أن كوادرها الميدانية وخلال جولاتها الدورية، قامت بإزالة العوائق أمام حافلة علقت في طريق الرصيف مثلث النقب، وتحرير مركبات سياح أجانب علقت على طريق النقب – الراجف، إضافة إلى العديد من مركبات المواطنين على الطرق الخارجية.


يشار إلى أن الوزارة أعلنت العمل ضمن خطة الطوارئ القصوى اعتبارا من صباح أول من أمس، لتستقبل الملاحظات والشكاوى من خلال تطبيق نظام بلاغات طوارئ الوزارة أو من خلال أرقام غرف الطوارئ المعلن عنها على منصاتها التي تعمل على مدار 24 ساعة.


وبتوجيهات مباشرة من وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس يحيى الكسبي، تم تعميم حيثيات خطة الطوارئ على مختلف مديريتها، والتي تركزت على العمل لإدامة الخدمات المقدمة للمواطنين، خصوصا الطرق المؤدية للمرافق الحيوية والمستشفيات وازالة العوائق والتراكمات الثلجية بشكل فوري، وتقديم أشكال الدعم والإسناد للشركاء العاملين في الميدان، بما يساهم في تقديم افضل الخدمات للمواطنين.


كما تضمنت الخطة، العمل على نثر الملح بواسطة آليات الوزارة، وفق التوقعات الواردة من إدارة الأرصاد الجوية لاحتمالية تشكل الجليد على الطرق، تجنبا لحدوث أي انزلاقات، بالإضافة إلى تقديم العون والمساعدة لكل من يحتاجها.


كما تم التنسيق المستمر مع شركاء الوزارة، المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، وإدارة الأرصاد الجوية، والقوات المسلحة – الجيش العربي، والأمن العام، ووزارة الإدارة المحلية وأمانة عمان الكبرى ونقابة المقاولين، وسائر الجهات ذات العلاقة لضمان ديمومة تقديم الخدمات للمواطنين، ومعالجة أي ملاحظة او بلاغ يرد إلى غرف طوارئها بشكل فوري.


وباشرت 98 فرقه عاملة في الميدان اعتبارا من مساء الثلاثاء الماضي، بإجراء جولات ميدانية تفقدية لمناهل تصريف المياه، والعبارات؛ لضمان قدرتها على تصريف مياه الأمطار، كما قامت الفرق الميدانية بتنظيم جولات لمعالجة أي ملاحظة ترد بشكل فوري خلال تأثر المملكة بالظروف الجوية.


وأكد الوزير الكسبي خلال تفقده أول من أمس عددا من الطرق التي تشهد هطولات كثيفة وتتبع الوزارة، ضرورة العمل المستمر لإزالة التراكمات الثلجية عنها، وضمان ديمومة الحركة المرورية عليها.


ووجه الكسبي العاملين في الميدان لتقديم العون والمساعدة لكل من يحتاجها، بالتنسيق مع الشركاء كافة.


يذكر أن الوزارة قامت في أيلول (سبتمبر) الماضي باتخاذ العديد من الإجراءات الاحترازية استعدادا للظروف الجوية المرافقة لفصل الشتاء، حيث تمت صيانة خطوط تصريف المياه، وإنشاء أخرى جديدة، وتنظيف عبارات المياه ضمن الاختصاص، وتفقد مجاري السيول والأودية لضمان مقدرتها على تصريف مياه الأمطار.


وأكدت الوزارة أن كوادرها ستستمر بالعمل بالميدان لفتح الطرق المغلقة، وإدامة الحركة المرورية على الطرق.

إقرأ المزيد :

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock