أفكار ومواقف

الخصاونة يودعنا في أحسن حال!

عندما يحصل تغيير حكومي، وما أكثره في الأردن، ينصرف اهتمام الأوساط الإعلامية والسياسية عن الحكومة المستقيلة، وتتركز الأنظار على الرئيس المكلف والحكومة الجديدة. هذه المرة، بدا الأمر مختلفا، بسبب الطريقة الغريبة التي استقال بها رئيس الوزراء عون الخصاونة، ورسالة الملك التي حملت انتقادات غير مسبوقة للحكومة المستقيلة.
منذ أن شكل الخصاونة حكومته قبل ستة أشهر، تنبأ مقربون منه بخروجه المثير، وقالوا في حينه إن الخصاونة، وبحكم شخصيته، سيقطع الحبل في منتصف الطريق، ويغادر موقعه غير مبال بالنتائج والتبعات.
صحت التوقعات للأسف، لا بل وأسوأ منها! فللمرة الأولى، يقدم رئيس وزراء على تقديم استقالته وهو خارج البلاد، في انتهاك خطر للأعراف والتقاليد الدستورية والسياسية.
كان على الخصاونة، بعد أن حزم أمره على الاستقالة، أن يركب أول طائرة ويعود إلى عمان ليقدم استقالته، فزيارته إلى تركيا مجرد نشاط بروتوكولي، وليست لأمر طارئ يهم مصلحة الأردن. لكنه تصرف بطريقة تجرح كرامة كل مواطن أردني، وكرامة وزراء حكومته الذين علموا بالاستقالة من وسائل الإعلام، بعدما تصدوا لنفي الخبر في البداية. ولهذا، لم يتردد بعض المراقبين والصحفيين بمقارنة استقالته بهروب رئيس الوزراء الأردني محمد داود في “السبعين”. إنه لأمر غريب حقا؛ فصاحب أهم موقع في الدولة بعد الملك يستقيل بهذه الطريقة، كما لو أنه يترك رئاسة شركة وليس حكومة تدير البلاد.
لا شك أن الخطوة تنطوي على استخفاف بالمنصب العام والمسؤولية الوطنية، لكن وجهها الآخر يكشف أزمة عميقة في النظام السياسي، تؤكد من جديد أن الاستمرار في إدارة البلاد بهذا الأسلوب لم يعد ممكنا، ولا بد من إصلاح شامل لبنية النظام وأسلوب تشكيل الحكومات واختيار الرؤساء، وتلك هي أولويات الإصلاح السياسي.
لكن بالعودة إلى استقالة الخصاونة، فإن في نص رسالته التي يسرد فيها “إنجازات” حكومته ما يثير السخرية حقا. يقول في رسالته: “لا شك بأن بلدنا أحسن حالا اليوم مما كانت عليه قبل ستة أشهر”، ويعني قبل استلامه المسؤولية.
من يصدق مثل هذه الترهات؟ الحراك الشعبي اتسعت رقعته في الأشهر الستة الماضية، وارتفع سقف شعاراته، والنشطاء الشبان تعرضوا للاعتقال والتنكيل في عهد حكومة الخصاونة، وقانون الانتخاب الذي لم يرق إلى طموح الرئيس كما يقول، لم يجد جهة واحدة تؤيده في الشارع، حتى الحكومة نفسها صارت تشتبه بدستوريته بعد أن أقرته. وفي عهده، أغلقت أخطر ملفات الفساد، ولم نسمع من الحكومة اعتراضا واحدا.
ألم يكن ما جرى مع شباب الحراك تحت شباك مكتبه، والضغوط التي تدّعيها الحكومة فيما يخص قانون الانتخاب، والتدخلات الأمنية في شؤونها، أسبابا أكثر وجاهة للاستقالة من تلك التي دفعت بالرئيس إلى الاستقالة من تركيا؟!
بلدنا أحسن حالا؟ كيف، والخزينة ترزح تحت وطأة أزمة مالية خانقة بعد أن سجل العجز في عهد حكومة الخصاونة رقما قياسيا غير مسبوق؟
أحسن حالا، وحكومته كانت تستعد لاتخاذ حزمة قرارات لرفع أسعار الكهرباء والمحروقات؛ أحسن حالا وحركات الاحتجاج المطلبي تشمل جميع القطاعات؛ أحسن حالا، والصحفي جمال المحتسب موقوف لدى “أمن الدولة” في مخالفة صريحة للقانون لم تجرؤ حكومة القاضي الدولي على منعها.
لسنا في أحسن حال أبدا، ولست متيقنا بعد إن كنا قادرين على مغادرة مربع الأزمة وسط هذا الارتباك والتخبط.

[email protected]

‫27 تعليقات

  1. باي باي الغد والكتاب المحليين
    بدأت مؤخراً أقرأ لبعض الكتاب في الأردن والأستاذ فهد خيطان منهم حيث بدأت ألمس نوعاً من اتساع مساحة حرية الصحافة بحيث بدأنا نفهم بعضاً مما يجري في بلدنا. ولكن بعد حفلة النقد القاسي الأقرب للردح لدولة القاضي عون الخصاونة بعد استقالته وللأسف حتى من هؤلاء الذين بدأت ألمس نوعاً من الحرية الضرورية للفهم في كتاباتهم وتحاليلهم. لذلك عدت إلى الغارديان والبي بي سي والقدس العربي والجزيرة ومجموعة الأزمات الدولية ومنظمة العفو الدولية… كي أفهم ما يحدث في بلدنا. في لحظة ما نكتشف مرة أخرى أن كتابنا يضبطون بوصلة هامش حريتهم على الاشارات القادمة من المركز. لا يلدغ مؤمن من جحر مرتين. باي باي الغد!

  2. وجهة نظر
    وجهة نظرك استاذ فهد
    بس مع احترامي عون مع حفظ الالقاب لم يجرح كرامتي وانا مواطن "أردني أردني" بل أثارها
    وبإعتقادي انه أثار حفيظة كل نشمي غيور على هذا البلد .

  3. تركيز على الطرف الخطأ
    استاذالخطأ استاذ فهد، استغرب انتقادك الشديد لرئيس الوزراء و طريقة الاستقالة ولم تأت على ذكر السبب المباشر لهذه الأستقالة، وهي استدعاء اثنين من الوزراء في غياب الرئيس الذي كان في زيارة خارجية للتوقيع على قرار رفضه الرئيس بشدة.
    برأيي أن الرئيس أحسن فعلا بهذه الأستقالة و بهذا الشكل، أظن أن الأيام القادمة حبلى بالأحداث ، حمى الله الأردن من جميع الفتن و الشرور و الأشرار

  4. قلب الحقائق
    كل الامثلة التي اوردها الكاتب هو يعرف تماما ان الخصاونة ليس مسؤلا عنها وانما الاجهزة التي لا يجرؤ الكاتب على ذكرها,استقالة الخصاونة اثبتت للاردنيين ان الاجهزة التي تعمل خارج اطار المحاسبة هي التي تدير البلد.هذا هو الموضوع,

  5. لمثل هذا الرئيس ترفع القبعة احتراما
    رأي غير موضوعي وتنقصه الحيادية والموضوعية,هو لم يستخف نهائيا بالمنصب كما تشير بل لفت الانظار الى أهمية هذا المنصب بجعل شرط "الولاية العامة" شرطه الوحيد لقبول المنصب وعندما أُستخف بهذا الشرط أثر الانسحاب.لماذا لم يقدم استقالته في الاردن؟الجواب عليه سهل وبسيط,لماذا لم ينتظروا عودته قبل التمديد لدورة مجلس النواب,فالاردن في عطلة رسمية لمدة ثلاث ايام ولن يجتمع مجلس النواب فيها.يكفي هذا الرئيس فخرا انه لن يجد نفسه يوما مضطرا لأن يحجز دوره على باب مكتب النائب العام كما يفعل غيره من الرؤوساء.

  6. الغد
    مع الأسف، تأتي مقالة الأستاذ فهد كما كانت مقالة السيدة جمانة في الأمس – نقد غير موضوعي وفي غير محله لشخص عون الخصاونة، الإخوان في الغد يعلمون يقيناً أن البلاد كانت على وشك الإنفجار يوم استلم الخصاونة الدفة، وذلك تنيجة السياسات الكارثية للحكومة السابقة. والجميع يعلم أن الخصاونة لم يفسح له المجال لكي يسترد ولايته العامة.

  7. متلازمة ستوكهولم
    ببساطة الناس وقعت في حب تصريحات الخصاونه عن الولاية العامة و أصبح هو رئيس الوزراء "المنتظر" بعد كل هالتجارب الصادمة اللي عشناها معاه .. احترامي ..

  8. الخروج من الحكم
    يعني هل لأن جلالة الملك قد استاء من طريقة رحيل الخصاونة يقوم الكتاب في الصحافة المحلية باستعراض عضلاتهم عليه، ويتهمونه بأنه قد أهان كل أردني بطريقة استقالته تلك. وماذا عن الإهانه عندما يجبر موظفون في الديوان نائب رئيس الوزراء على توقيع قرارات دون علم رئيس الوزراء ويخيرونه بين القصر ورئيسه؟ وماذا لو لم يوبّخ جلالة الملك رئيس وزراءه هل كانت الأقلام ستمعن في تجريح الخصاونة مثلما تفعل الآن ؟ أشكّ في ذلك. حالنا الآن صار كحال عندما يقع الجمل تكثر سكاكينه. نأمل ان تتكاثف الجهود للحديث عن تغول الرؤية الأمنية في أجهزة الدولة بكل جرأة وعن محاربة الفساد بكل جرأة وليس عن شحذ السيوف لقتل سمعة رجل نزيه لمجرّد أنه استقال بطريقة أثارت غضب القصر.

  9. كلنا الاردن
    صدقني نا استاذ فهد في هذا ما بتعرف الصادق من الخائن او المقتول لماذا انقتل اصبح الكاذب يوصدق والخائن يؤتمن وهذا كله بسبب بعدنا عن الله وعن الدين وكما قال الرسول صلى الله عليه وسلام في الحديث الشريف سيأتي زمن على الناس يوكذب الصادق ويوئتمن الخائن والله اعلم هذا الزمان نحن فيه فلنتقي الله في كل شئ . حفظ الله الاردن من الفتن

  10. arabic BBC
    وكان متوقعا أن يظل الخصاونة في منصبه حتى اجراء الانتخابات البرلمانية بحلول نهاية العام، لكن وكالة رويترز نقلت عن سياسيين اردنيين قولهم إن الاشهر الستة التي قضاها في رئاسة الوزراء شابها صراع مع أجهزة المخابرات بشأن صلاحيات منصبه.++ ولم تتضح الاسباب التي دعت الخصاونة الى تقديم استقالته، ولكن يعتقد انه لم يكن راضيا عن قرار الملك تمديد العمل بالدورة البرلمانية الحالية.

  11. كلام غير صحيح
    يا حضرة الكاتب كلامك مردود عليك. عون الخصاونه أشرف وأطهر و أنظف رئيس وزراء في تاريخ و مستقبل الأردن. كان يجب تركه في المنصب على الأقل 5 سنوات لكي يصلح ما أفسده الدهر. ولكن للأسف خانوه أثناء سفره و تصرف صح بتقديم الأستقاله من خارج الأردن.

    الأردن اولاً

  12. كتاب الغد..
    … لا نعلم الحقيقة عن استقالة الخصاونة واتحدى ان يكون هناك من يحتكر الحقيقة سوى (صحفى اوغيره) ولن يتحدث الخصاونة عن السبب الرئيسي ، اتقوا الله في الرجل

  13. لسنا في احسن حال
    استغرب كل الاستغراب هجوم الاستاد فهد الدي ما زلنا نقدر ونحترم على رئيس الوزراء المستقيل عون الخصاونة, اكاد اجزم يا استاد فهد ان هناك امرا شخصيا بينك و بين الرجل…
    1- حكومة الخصاونة كما يعرف الجميع كانت الاقرب الى الشعب ومطالبه والمعارضة التي تمثله
    2- كتاب الاستقالة يقول وكما دكرت مقالتك "ولاشك بأن بلدنا أحسن حالاً اليوم مما كان عليه قبل ستة أشهر" لا يعني احسن الاحوال كما حاولت ان تصورها المقالة في ثناياها
    3- هو يعلم وانت تعرف بأن غاية حكومته وضع تشريعات تتعلق بالإصلاح السياسي وليس الاصلاح الاقتصادي والشعب يعرف بأن زيادة العجز في الميزانية لم يتسبب به الخصاونة خلال الستة اشهر المنصرمة. سامحك الله

  14. كلام غير منطقي
    للاسف كلامك غير منطقي وبعيد عن الحقيقة كيف تكون الاستقالة اهانة لكل اردني بالعكس
    وهل الخصاونة عمل العجز في الميزانية (2000000000$)خلال الست اشهر كلام لايمت للحقيقة بصله

  15. عندما قرأت هذه التعليقات صار مقالك منطقيا
    هل هذا المقال من باب التحضير للمركز الجديد؟ بعض التعليقات تقول انك مرشح كوزير ثقافة, فهل الهجوم على الخصاونه يأتي تعزيزا لعادتنا حيث يبادر الخلف بالهجوم على السلف؟!

  16. السلطة الرابعة الى اين؟
    أتفهم موقف العديد من الجهات والقوى الامنية وبعض القوى السياسية في تحليلهم وتناولهم لموضوع استقالة حكومة عون الخصاونة وأجنداتهم الخاصة بهم ، لكن ما استطيع فهمه موقف السلطة الرابعة (الاستاذ الخيطان وغيره من كتاب الوطن) التي يفترض ان تتعامل مع المواضيع الوطنية بمهنية عالية لعدة اسباب منها إحترام ذكاء المواطن الذي اصبح لا تنطلي عليه الامور ببساطة وكذلك من باب انصر اخاك من خلال عكس راي الشارع ونبضة الحقيقي ، وكذلك وفرت ثورة الاتصالات لكل مهتم سبل تقصي الحقيقة واستشرافها ، وأخيرا اقول للخيطان وغيره "وما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد" وشكراً

  17. للأسف
    اني فعلا أسف على كل ما سمعه من الجرائد اليوميه و هذا يدل على اننا فعلا في اسؤا حال حكومة عون الخصونه كانت تبتسم في الشفافيه و العمل الجاد و ما خفيه كان اعظم وانا وانت ايها الصحفي العظيم لا نعلم الحقيقه وراء استقالة الخصاونه و لن نعلم و هذا كلنا متفقين عليه و لا يوخد اي داعي لتجريج و الذم في شخصية اردنية كلنا اجمعنا قبل 6 شور انه رجل نزيه و مكافح و سمعته تشهد لها داخل الوطن و خارجه ايها الصحفي المواطن الاردني ليس مواطن عادي لأنه يقدر الامور و عنده دقه عاليه في تحليل الاحداث التي تدور من حول لا تحاول ان تفرض رايئك الشخصي علي و لا على القراء الكرام في جريدة يوميه اعتدنا في بلاد الغربة على قراءتها .
    ان مقالك لا يعني لا شيء أيضا ومن المكن قرائة التعليقات الاخوا القراء كانت لها اثر كبير في تكون قناعتي عن الموضوع …

  18. مستغرب
    مش عارف الكاتب المحترم ليش شان هالهجوم على الخصاونة؟ لانه الخصاونه قدم الاستقالة بتركيا صار مش مهتم بكرامة المواطن الاردني وصار انتهاك خطير وصار وصار وصار.. اود ان اسال الكاتب الاردني اين كرامة المواطن الاردني عندما تسرق خيرات البلد واين هي عندما يتم تبرئة اللصوص والحرامية واين هي عندما يصبح الوطن لفئة قليلة تتوارثه حتى منصب رئيس الوزراء اصبح متوارثا… بكفي استهتار بعقل الشعب

  19. منطق غريب
    لو ان السيد عون الخصاونة كان يحكم ,,, ويدير شؤون البلد , لكنا اتفقنا مع السيد فهد خيطان .
    المؤسف ان السيد فهد خيطان يعرف تماما ان من يحكم البلد ويدير شؤونها اناس غير الذين نراهم في الواجهة من رؤساء حكومات ووزراء ,,,, يسمعون في اغلب المرات نبأ استقالاتهم مثل اي مواطن عادي ,,,, ولا يملكون ان يقولوا ,,,, ما معنا خبر

  20. ماذا كتب فهد الخيطان عن عن عون عندما شكل الحكومة
    اين مقالتك عن عون عندما شكل الحكومة حتي نقارن بما تكبت الان. واين ما كتبه جمانه عن الرئيس عون.

  21. ما فهمتونا لا والله ما فهمتونا
    والله ما وصلتك لا انت ولا كل مراكز القوى … الناس نظرت في تصرف الخصاونة اللي عمل هالشئ دفاعا عن كرامته لكن بنفس الوقت كان انتصارا لكرامتنا الناس نسيت الجوع والفشل والطفر وصار بطل بنظرنا لانكم ما فهمتم الناس الناس جاااائعة للكرامة الكرامة يا فهد الناس قرفت تأله وتعبد البشر

  22. سئمنا النفاق والتدليس
    لا انكر انني فرحت كثيرا عند قرائتي لردود تمثل المواطنين العاديين. هذه الردود التي تبين بما لا يدع مجالا للشك ان الشعب الاردني يئس من الكذب والتدليس الذي تعودناه من الكثير من المحسوبين على اجهزة الدولة التي تسير النظام في الاردن. انا واثق تماما من ان رئيس الوزراء واركان حكومته لايملكون من الامر شيئا سوا الاسم بينما تقوم حكومة ظل بكل شيئ. رؤوساء الوزراء يتغيرون باستمرار وبشكل غير منطقي بينما الفساد يستشري باستمرار وبغض النظر عن شخصية رئيس الوزراء. اعتقد ان الشعب الاردني اصبح مدركا تماما لاركان الفساد الحقيقين في البلد

    حفظ الله الاردن وحفظ اهله من كل سوء

  23. لا أتفق مع الكاتب
    انا لا أتفق معك ، هكذا امور لا يحكم عليها سطحياً ز كنت أتمنى من الكاتب البحث والتحري عن الاسباب التي دفعت رئيس الوزراء الى الاستقالة .قبل مواصلة الهجوم على الرجل الذي صور لنا عندما أتى انه المنقذ القادم .
    لا حول ولا قوة الا بالله
    الله يحمي الاردن و شرفاء الاردن .

  24. الصحافة الأردنية – أسوأ حال
    والله يا أستاذ فهد يمكن ما نقدر نحكي هل البلد أسوأ ام أحسن حال من قبل 6 أشهر، لكن بعد الطخ الإعلامي على الرئيس المستقيل عون الخصاونة فأعتقد إنه أصبح واضح وضوح الشمس للجميع أن الصحافة الأردنية اليوم هي في أسوأ حال.

    خافوا الله … يا كتاب!!!!!

  25. متفاجئ يا خيطان
    … أن تخرج هكذا مقالة منك !!! هذا يجعلني أشعر بالاستغراب و الغرابة.

    استاذي الكاتب المحترم، انت تعلم و القارئ يعلم و المواطن يعلم أن الخصاونة وجد نفسه في حكومة بلا سلطات، السلطة التنفيذية الحقيقية لأدارة شؤون البلاد ليست موجودة في على الدوار الرابع ، هذه حقيقة كفانا تجاهل لها ، الاستقالة و بهذا الاسلوب مثلت صفعة لأيقاظ من يريد الاستيقاظ على عمق الأزمة ، فالحكومة لا تملك من أمر الاصلاح شيئاً و هذا ما على الشعب أن يفهمه .

    الخصاونة أراد أن يصلح باستقالته ما عرقله خصومه…

  26. تحليل منطقي
    بصراحة؛ وبصرف النظر عن اي شيء إلا ان كلام السيد فهد منطقي تمام، ما الذي جائت به حكومة الخصاونة؟؟ وما هي الانجازات؟؟ لا تقولوا محاربة فساد!!! لأنه كل اللي صار مسرحيات ولم يأخذ بها احد … وتم اعتقال شباب من الحراك على عهده ورفع الاسعار وفوق كل هذا زادت المديونية …
    يبدو ان انجاز الخصاونة الوحيد كان في تعيين "سامي الخصاونة" في مجلس الاعيان وتعيين عدد من ابناء عمومته في الخارجية وتغيير اسم مدرسة ايدون الثانوية للبنين إلى مدرسة الشهيد زهاء الدين الحمود!!!

انتخابات 2020
28 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock