آخر الأخبارالغد الاردني

الخصاونة يوقد شعلة مهرجان جرش الـ35.. والعايد يؤكد على عودة الفرح – فيديو

معتصم الرقاد

عمان – انطلقت على المسرح الشمالي في مدينة جرش الأثرية مساء أمس، فعاليات مهرجان جرش للثقافة والفنون في دورته الـ35، وافتتحها رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، مندوبا عن جلالة الملك عبدالله الثاني، بحضور نخبة من رجال الدولة والضيوف العرب والمهتمين.


ويأتي انطلاق المهرجان، بعد غياب قسري لفعالياته العام الماضي جراء جائحة كورونا، ومع بدء المملكة دخول مرحلة التعافي منها، مع التشديد على الالتزام بالبروتوكول الصحي، خلال الفعاليات التي تستمر حتى الثاني من الشهر المقبل.


رئيس اللجنة العليا للمهرجان وزير الثقافة علي العايد، قال إن “عودة المهرجان، عودة للفرح والألق والمسرّات بعد طول غياب”، مؤكدا أن الاردنيين سيفرحون في هذا اليوم الذي نتحدى فيه ذاتنا، وقدرتنا على إعادة تأهيل المدينة لتستقبل أهلها من جديد، ونتحدّى فيه هذا الفيروس الخطر الذي أوقف الفرح في شرايين المهرجان، ليعود ينبض بالمحبة والحياة ثانية، ويرفع راية الفرح في مواجهة الخوف.


وأشار إلى أن مهرجان جرش ومنذ 40 عاما، وهو يرسم الفرح ويحرس أحلام المبدعين ويمزجها بعراقة المكان وكبرياء أهله الطيبين، وأن الكبار يمرون من تحت أعمدته يتنسّمون عبق الحضارات، ويزهون لأنهم في جرش، سيد المهرجانات وبوصلة الإبداع وسرّ النجومية لكثير من نجوم الإبداع.


ولفت العايد الى أن المهرجان لهذا العام، وبرغم الظروف الصعبة، جاء بشكل يليق بالأردن، وبمئويته وبهاشميته، وبإنسانه العظيم، وبمبدعه الذي صنع من الحجارة الصمّاء مدنا وردية عابرة للحضارات.


وقال “لعل هذه المدارج التي نجتمع فيها، أكبر شاهد حضاري على عراقة هذه الأرض وإنسانها، لذلك سيكون جرش مختلفا، لأنه يحمل في جعبته هذا العام الكثير من الفرح”.


ونوه الى أن برنامجه المكتنز بالشعر والسرد والنقد والفنون بأشكالها.. الغناء والرقص والمسرح والتشكيل والحرف، وفرق التراث والفلكلور الأردنية والعربية والعالمية، ما سيجعله مميزا ومختلفا.

رئيس بلدية جرش الكبرى عضو اللجنة العليا للمهرجان حمد الكرازنة، قال ان المهرجان يحمل رسائل منها: انه ينقل بطاقة محبة وسلام لجميع أركانِ المعمورة، بأنّ الأردنَ بقيادتِه الهاشميةِ الرشيدة، قد بدأ بالتعافي من آثار الجائحة.


واضاف الكرازنة، أن إدارة المهرجان الحالية، أكدت تفوقها بأفكار تقدمية ملموسة بدأت بإطلاق (مهرجان السينما الأول) في دورته الأولى العام 2019، وادخال لمسات فنية متميزة على المسارح، وتزويدها بشاشات عرض، واستقطابها لنخب من المثقفين والفنانين العرب، الى جانب تعزيز تشاركيتها لإدارة جرش الحالية مع بلدية جرش الكبرى.


وقال إن الادارة الحالية للمهرجان قادرة على الارتقاء به، ومأسسته باسم (مؤسسة مهرجان جرش للثقافة والفنون)، وإشراك مؤسسات المجتمع المحلي المختلفة بهذه المؤسسة، وتطوير أدواتها لتبقى شعلة المهرجان وقادة على مدارِ العام، وتعزز الخطة الاستراتيجية السياحية لمدينةِ جرش التي اطلقتْ منذ شهرين.


وحملت الفعاليات الثقافية، الشعرية والفكرية عنوان: دورة الشاعر والأديب الأردني الراحل “جريس سماوي، وكريما لمنجزه الإبداعي، ويشارك فيه قرابة 250 شاعرا أديباً ومفكرا أردنيا وعربيا، كما أعلن في الحفل عن منح جائزة ملتقى جرش النقدي للرواية، إلى الأديب الأردني الراحل عيسى الناعوري عن مجمل أعماله.


وتحت عنوان “سلام على بلادي”، احتفت جنبات المدرج الشمالي بفرقة المركز الوطني للثقافة والفنون في مؤسسة الملك الحسين في عمل استعراضي أنتجه المهرجان ليكون باكورة الافتتاح وأخرجته لينا التل، ووضع موسيقاه أيمن عبدالله، وصمم رقصاته رانيا قمحاوي، وأخرج مادته الفلمية فراس عبنده، ليختتم بمغناة “مع عبدالله” كلمات الشاعر ماجد زريقات.


وشارك في الأغنيات، المطربون: أسامة جبّور، جهاد سركيس، غادة عباسي، رامي شفيق، حسين السلمان، أمل إبراهيم، بلقيس الزبن، وبعد انتهاء الاستعراض، اوقد راعي الحفل شعلة المهرجان، معلنا انطلاق الفعاليات.

والمهرجان الذي يحمل هذا العام شعار “جرش.. مزينة بالفرح”، يحتضن مشاركات فنية لأكثر من 70 فنانا وفرقة تراثية وفلكلورية من الأردن والدول العربية والعام، الى جانب برنامج ثري بالأمسيات والفعاليات الثقافية.


وبمناسبة الاحتفالات بمئوية تأسيس الدولة، أقرت لجنة المهرجان العليا مجانية الدخول للفعاليات، مستثينة من ذلك، حفلات النجوم العرب على المسرح الجنوبي.


وافتتحت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي مساء أمس، أولى حفلات المهرجان الغنائية على المسرح الجنوبي، والى جانبها سيغني الفنانون جورج وسوف وحسين الديك من سورية، ونبيل سيف من العراق، في الأيام المقبلة.

وسيشهد المهرجان مشاركة فعالة للفنانين الأردنيين: زين عوض وليندا حجازي وحسين السلمان وسعد أبو تايه وبشار السرحان ويحيى صويص ونجم السلمان وغالب خوري ويزن الصباغ وسامر أنور ونانسي بيترو وأسامة جبور وتوفيق الدلو، وستحيي فرقة الأكاديمية الشركسية عرضا فنياً وحفلاً فنياً تنظمه نقابة الفنانين الأردنيين.


ويختتم المهرجان بداية الشهر المقبل بحفلة فنية أردنية، يحييها الفنانان عمر العبداللات، وصاحبة لقب “ذا فويس” الفنانة الأردنية نداء شرارة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock