شركات وأعمال

الرابطة العالمية لمشغلي الطاقة النووية تؤكد جاهزية “براكة” لبدء المرحلة التشغيلية

أبوظبي- أعلنت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية وشركة نواة للطاقة التابعة لها عن نتائج تقييم الجاهزية التشغيلية للمحطة الأولى في براكة، والتي أجراها فريق دولي من خبراء الطاقة النووية في مركز أتلانتا التابع للرابطة العالمية لمشغلي الطاقة النووية، والتي أكدت جاهزية المحطة لبدء المرحلة التشغيلية.
وتعتبر عملية التقييم التي تقوم بها الرابطة العالمية لمشغلي الطاقة النووية في هذه المرحلة قبل التشغيل أحد أهم عمليات التقييم في قطاع الطاقة النووية عالميا، إذ تتماشى مع المعايير الدولية للقطاع النووي التي تحددها الرابطة، والتي تتمتع بعضويتها مؤسسة الإمارات للطاقة النووية. وخلال عملية التقييم التي أجرتها في تشرين الثاني ( نوفمبر) 2019، عمل فريق التقييم على اختبار عدد من الوظائف التخصصية، والتي تُعد أساسية لبدء التشغيل الآمن للمحطة، وتشمل أداء مشغلي المفاعلات والعمليات والصيانة وصولا إلى إدارة العمل والجاهزية لحالات الطوارئ، حيث قام فريق من الرابطة مؤخراً بإبلاغ مؤسسة الإمارات للطاقة النووية بنتائج عملية التقييم، والتي أكدت جاهزية المحطة الأولى في براكة لبدء عمليات التشغيل.
وتأتي عملية التقييم هذه بعد سلسلة من الاختبارات التي قامت بها عدة جهات رقابية محلية ودولية خلال الأعوام الماضية والتي تكللت باستيفاء المحطة الأولى في براكة لشروط التشغيل الآمن. ويُعتبر التعاون مع المنظمات النووية الدولية أحد أهم بنود وثيقة سياسة دولة الإمارات العربية المتحدة التي صدرت في العام 2008 والمتبعة لتطوير البرنامج النووي السلمي الإماراتي، إذ تضمنت الوثيقة التزامات الدولة بالشفافية التشغيلية الكاملة وتطبيق أعلى معايير السلامة والأمان، إلى جانب ضرورة التعاون مع الرابطة العالمية لمشغلي الطاقة النووية وأعضائها بهدف توفير التقييم اللازم وتبادل الخبرات في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock