أخبار محلية

الرحاحلة يرعى افتتاح المنتدى الاقتصادي الـ 14 للشباب

عمان-الغد- تحت رعاية المدير العام للمؤسسة العامة للضمان الاجتماعي الدكتور حازم الرحاحلة تم افتتاح المنتدى الاقتصادي الشبابي الرابع عشر السبت الموافق 5-3-2022م تحت شعار الاقتصاد الاردني بعد جائحة كورونا إعادة بناء لمستقبل واعد بمشاركة مائة وثلاثين طالبا وطالبة والذي يهدف إلى مناقشة أهم القضايا الاقتصادية المعاصرة ذات التأثير على العالم العربي والاردني وتنمية مهارات الطلبة وإشراكهم في متابعة الأحداث السياسية والاقتصادية من خلال الحوار والمناقشة والتحليل وتقديم التوصيات والحلول.
وفي كلمته الافتتاحية للمنتدى الاقتصادي الشبابي أشار إلى ضرورة التركيز على الجيل الواعد لبناء مستقبل من خلال الابتكار والتكنولوجيا التي تعنى بتحديث البرامج والسياسات والادارة الحكومية إضافة إلى مواكبة مؤسسة الضمان الاجتماعي في استشراف المستقبل لتحديد اين نحن وكيف يمكن أن نطور خدمات الضمان الاجتماعي ؟معتمدين على اسس عده منها تطوير الموارد البشرية والكفاءات والخدمات الالكترونية المقدمة لتسهيل اعمال المنتفعين بالضمان الاجتماعي، حيث أنه اضاف أن التكنولوجيا وسيلة وليست غاية.
و عدم القبول بالمسلمات مما أدى إلى تعديل القوانين لمواكبة التطور التكنولوجي المتسارع عالميا ومما سهل تفعيل الخدمات بكاملها الكترونيا، وأكد أهمية تحويل التحديات التي تواجه المؤسسة إلى فرص.
كما شارك في المنتدى الاقتصادي الشبابي معالي الدكتور يوسف منصور في جلسة حوارية بعنوان الابتكار وأهميته في الاقتصاد المعاصر حيث ركز على أهمية زيادة الانتاجية عن طريق الابتكار ووضح أهمية التنافسية في الابتكار من خلال تخفيض اسعار السلع وانتاجها حسب رغبات المشتري وهيكلة الشركات المنتجة والتركيز على الصناعات التكميلية.
وأضاف إن من أهم التحديات التي تواجه الأمن الاقتصادي هو كيفية تنظيم الثورة الرقمية الرابعة. و دور الحكومة في تشجيع الابتكار من خلال الاهتمام بالبنية التحتية وتنشيط الاسواق لتفعيل العجلة الاقتصادية في الأردن.
واشارت مديرة معهد اليوبيل التابع لمؤسسة الملك حسين السيدة سهى جوعانة إلى كيفية التعامل مع الثورة التكنولوجية والتي اسهمت في تغيير نمط الوظائف واستحداث وظائف جديدة مع التركيز على عدة امور من اهمها المهارات الشخصية للتأهل للوظائف الجديدة و الذكاء العاطفي ومهارات حل النزاع والمشكلات والعمل التعاوني من اجل الوصول إلى الحلول الابداعية.
وتحدث في المؤتمر السيد هاني حبيبة في المنتدى عن تجربة نجاح شركة حبيبة مبينا اسباب النجاح والصعوبات التي واجهتهم وكيفية ضمان ميزة التنافسية لمنتجاتهم في الاسواق مع التركيز على الجودة.
وعقدت 4 جلسات حوارية تتضمن محاور تخص الاقتصاد
1: تأثير وباء كورونا على الاقتصاد،
2- والاقتصاد الرقمي ودوره في بناء التنمية الاقتصادية
3-أينا وصل في تشجيع الاستثمار؟
4-الحرب الروسية الاوكرانية واثارها الاقتصادية.
فيما تضمنت الجلسة الأخيرة على ورشة عمل بعنوان حوكمة الشركات، كيفية البدء واثارها الاقتصادية بادارة الدكتور محمد العمرو. وتضمنت الورشة مفهوم وخصائص الحوكمة الرشيدة وسلبيات تغييب الحوكمة وأشار إلى أن حوكمة الشركات تؤدي إلى اثار ايجابية اهمها جودة المعلومات المحاسبية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock