آخر الأخبارالغد الاردني

الرزاز يؤكد أهمية مشروع الأرشفة الإلكترونية للحفاظ على حقوق المواطنين

عمان – أكد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز أهمية مشروع الأرشفة الالكترونية الذي أطلقته المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي، في الحفاظ على حقوق المواطنين، عبر حماية الملفات من التلف أو الفقدان.
وأشار الرزاز، خلال زيارته لمديرية الملفات المركزية ومعالجة البيانات بمؤسسة الضمان الاجتماعي في جنوب عمان اليوم الخميس، إلى ضرورة أن تدرس المؤسسات والدوائر الحكومية تجربة الأرشفة الالكترونية لمؤسسة الضمان الاجتماعي، بهدف الوصول إلى تطبيق منظومة متكاملة للحكومة الإلكترونية.
وأثنى، خلال الزيارة، على جهود القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، وجميع الأجهزة الأمنية في التعاون والتنسيق مع مؤسسة الضمان الاجتماعي لإتمام وإنجاز ملف الأرشفة، الذي يحتاج إلى درجة عالية من الموثوقية والمصداقية.
وقال، في هذا الإطار، “كل ما رأيته يدل أن مؤسسة الضمان الاجتماعي أصبحت في مقدمة مؤسساتنا العامة ولمست نقلة نوعية في جميع المستويات”.
ورافق رئيس الوزراء في الزيارة، وزير الدولة لتطوير الأداء المؤسسي ياسرة غوشة، ووزير الاقتصاد الرقمي والريادة المهندس مثنى الغرايبة، ووزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء سامي الداوود، ووزير العمل رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي نضال البطاينة.
وفيما يتعلق بالتبليغ الفوري عن إصابات العمل، أكد الرزاز أهمية هذه الخطوة في حماية حقوق المواطنين والعمال وضمان سلامتهم، بعدما كانت مؤسسة الضمان الاجتماعي تواجه سابقا إشكالية في التشريعات عند التبليغ عن أي إصابة عمل.
وكان الرزاز استمع، بحضور الفريق الوزاري، إلى إيجاز من المعنيين في المؤسسة حول حزمة من الخدمات الإلكترونية للأفراد والمنشآت، التي أطلقتها مؤسسة الضمان الاجتماعي خلال الفترة الماضية.
كما أطلق الرزاز، خلال الزيارة، خدمة استقبال طلبات الحصول على بدل إجازة الأمومة إلكترونياً فقط للمؤمن عليهن العاملات في القطاع الخاص وذلك من خلال الموقع الإلكتروني للمؤسسة، معتبرا هذه الخدمة نقلة نوعية للمؤسسة، ستساهم في إتاحة الفرصة للأم العاملة بإنهاء معاملتها بالسرعة الممكنة مع توفير الوقت والجهد عليها.
وطالب رئيس الوزراء الفريق القائم على مشروع الأرشفة الالكترونية بعض الأفكار للمساهمة في تحفيز المواطنين للتسجيل في تطبيق ” سند” الذي أطلقته الحكومة خلال الحزمة التنفيذية الخامسة من برنامجها الاقتصادي، قائلا” أتمنى من هذا الفريق المميز مساعدتنا في بعض الأفكار المتعلقة بتطبيق “سند” لتحفيز المواطنين للتسجيل من خلال تقديم بعض الحوافر، أو الوصول لحل تكنولوجي للتحقق بنسبة 100 بالمائة من هوية الشخص الراغب في الخدمات الالكترونية”.
وأكد أهمية تضافر الجهود للوصول إلى منظومة إلكترونية موحدة، تساعد المواطنين في الحصول على خدماتهم ومعاملاتهم بسهولة ويسر، وتوفر عليهم الوقت والجهد.
بدوره، قال وزير العمل رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي نضال البطاينة إن مشروع الأرشفة الإلكترونية يعد من المشاريع المهمة للمؤسسة، وهي تجربة تقدر للمؤسسة والعاملين فيها، وتستحق الاستفادة منها في مختلف المؤسسات الحكومية.
من جانبه، أشار مدير عام المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي الدكتور حازم رحاحلة إلى الخطة الشاملة التي وضعتها المؤسسة للتحول الالكتروني، والتي تضمنت ثلاثة محاور رئيسة: الخدمات الالكترونية للمنشآت والأفراد، الأرشفة الإلكترونية، والتبليغ الفوري عن إصابات العمل.
وأكد حرص المؤسسة على تقديم الخدمات الإلكترونية المتكاملة، مع الحد من التدخل البشري في المعاملات، مبينا ” انجزنا 75 بالمائة من خدماتنا إلكترونيا”.
وحول المحور الثاني المتعلق بالأرشفة الإلكترونية، أوضح رحاحلة أن المشروع يندرج إلى قسمين، الأول “أرشفة الوثائق التاريخية” والتي تعود إلى عام 1980، مبينا أن هذا المشروع أطلق عام 2010 ولم يستكمل، لكنه اليوم يسير بوتيرة ثابتة.
وأضاف أن القسم الثاني من المشروع يتمثل بالعمل اليومي، من خلال أرشفة المعاملات الواردة إلى مؤسسة الضمان من جميع فروعها في نهاية شهر كانون الأول من العام الماضي، مؤكدا أن المؤسسة نجحت في ايقاف نزيف الملفات، إلى جانب أرشفة الوثائق التاريخية بشكل ممنهج ووتيرة متسارعة بالتعاون مع القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي والأجهزة الأمنية.
وأكد رحاحلة أن مؤسسة الضمان اتخذت منهجية جديدة في تحسين إجراءات إصابات العمل من خلال خدمة التبليغ الفوري عن إصابة العمل، مبينا أن المؤسسة اعتمدت منهجية جديدة، بعد التعاقد مع الخدمات الطبية الملكية والمستشفيات الخاصة، إذ اصبحت العلاقة مباشرة بين المؤسسة والجهات الطبية، مبينا أن ضابط الارتباط في المنشأة أو المؤسسة يبلغ عن إصابة العمل، لتصدر الموافقة آليا لجميع الجهات الطبية، بخلاف ما كان معمولا سابقا عندما كان صاحب العمل ينقل المصاب للمستشفى ويتولى علاجه، ثم يطالب مؤسسة الضمان بالنفقات.
وعلى هامش الزيارة، جال رئيس الوزراء في قسم الأرشفة الإلكترونية، واطلع على المراحل التي تمر بها أرشفة الملفات والمعاملات اليومية لمؤسسة الضمان الاجتماعي من الفروع كافة.
يشار إلى أن مشروع الأرشفة الإلكترونية للمؤسسة العامة الضمان الاجتماعي، أطلقته المؤسسة ضمن المرحلة الأولى منذ شهرين، إذ تضمنت هذه المرحلة أرشفة نحو 4 ملايين وثيقة خاصة بملفات المنشآت الخاضعة لقانون الضمان الاجتماعي، ومن المتوقع إنهاء أرشفة جميع ملفات المنشآت نهاية العام الحالي، والتي يصل عدد وثائقها الى حوالي 30 مليون وثيقة ليتم الاستغناء عن المعاملات الورقية في فروع المؤسسة كافة.
وأطلقت مؤسسة الضمان حزمة من الخدمات الإلكترونية للأفراد خلال الفترة الماضية والتي تضمنت: تطبيق المؤسسة على الهاتف الذكي. (الاندرويد وجوجل بليه واب ستور و اي او اس iOS) / (APP STORE / GOOGLE PLAY)، خدمة سحب الرصيد الادخاري للتعطل عن العمل، خدمة الحصول على كشف اشتراكات تفصيلي، خدمة الحصول على بدل التعطل عن العمل، خدمة تقديم طلب الاشتراك الاختياري الكترونيا، خدمة تعديل نسبة الزيادة السنوية الكترونيا، خدمة إيقاف طلب الاشتراك الاختياري، وخدمة تحديث بيانات الافراد.
كما أطلقت المؤسسة الخدمات الإلكترونية للمنشآت خلال الفترة السابقة والتي تضمنت: خدمة التبليغ الفوري عن إصابة العمل (المعالجة الطبية)، خدمة شمول العاملين بالضمان إلكترونيا (استمارة السريان)، خدمة إيقاف العاملين إلكترونيا (استمارة إيقاف)، خدمة تزويد المؤسسة بكشوفات رواتب شهر كانون الثاني،وخدمة تحديث بيانات ضابط الارتباط.
-(بترا)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock