إربد

الرمثا: طلبة توجيهي يعتصمون احتجاجا على قرار الدورة الواحدة

أحمد التميمي

الرمثا- اعتصم المئات من طلبة الصف العاشر والأول الثانوي في مدارس الذكور بلواء الرمثا أمس، أمام مبنى مديرية التربية، احتجاجا على قرار وزارة التربية والتعليم بجعل امتحان الثانوية العامة دورة واحدة وإلغاء تخصص الإدارة المعلوماتية.
وقال الطلبة المعتصمون، إن الثانوية العامة “التوجيهي” ليس حقل تجارب لدى الوزارة تقوم بتعديله كل عام أو عامين ثم إعادته كما كان، مشيرين إلى أن هذا الأمر يضر بالطلبة والمستوى العلمي لهم.
وكان 20 نائبا طالبوا في مذكرة تبناها النائب أمجد المسلماني، وزير التربية والتعليم الدكتور محمد ذنيبات منح الطلبة المستنفدين حقهم في التقدم لامتحانات شهادة الدراسة الثانونة العامة “التوجيهي” فرصة أخيرة في الدورة الشتوية المقبلة.
كما طالبت المذكرة بفتح المجال أمام من يرغب من هؤلاء الطلبة بإعادة خوض امتحان الثانونة العامة.
وكشف وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات في تصريحات صحفية سابقة أن الوزارة اعتمدت الرجوع في امتحانات الثانوية العامة “التوجيهي” للعام كاملا، بدلا من نظام الفصول المعمول به حاليا.
وقال الذنيبات إن الرجوع للعمل في النظام العام الكامل سيطبق في العام الدراسي 2015 – 2016، مبينا أن الوزارة حققت وفراً هذا العام بعد اعتمادها خطة جديدة في امتحانات الثانوية العامة نحو 12 مليون دينار.
وأكد أن الوزارة بصدد حصر مسارات التعليم العام، نظرا للإقبال على فرع الإدارة المعلوماتية الذي لا يوجد فيه مادة علمية. وأعلن الذنيبات عن دراسة تجريها الوزارة لتقييم مساقات فرع الإدارة المعلوماتية “IT ” ملمحاً إلى توجه بإلغاء المسار من امتحان الثانوية العامة.
وقال إن مسار الإدارة المعلوماتية لا يزود سوق العمل بالخبرات التي يحتاجها، ولا يرفد الجامعات بطلبة على قدر عال من المعرفة على اعتبار أن المواد التي يدرسها الطالب في المسار تركز على المهارات بشكل عام ولا تتخصص بالمعارف المطلوبة.
وكشف الذنيبات أن معظم الطلبة الذين يغيرون تخصصاتهم في الجامعة، او يتركون جامعاتهم هم من طلبة الإدارة المعلوماتية، مشيراً إلى لجان شكلتها الوزارة لتقييم مسارات التوجيهي بشكل عام.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. نتمنى ان يكون هناك دراسات لا قرارات ارتجالية!!!
    السلام عليكم وبعد
    في سياق التعليم وهو نقطة البداية لتقدم اي مجتمع يجب ان يكون هناك استراتيجية مبنية على دراسات خبراء تدرس المجتمع من جميع نواحيه ثم تضع خططا تعرض على لجان متخصصة اخرى ثم تبحث في مجلس ممثلي الشعب لاضفاء البعد التشريعي والسياسي للامر ثم تقر وتطبق حسب القرارات لا ان ياتينا من هب ودب بارائه ويطبقها على طلابنا ليصبحوا حقل تجارب ثم نحصل على طلبة اميين كما اتحفنا بذلك وزير تربيتنا المحترم وقد تفائلنا به خيرا فاذا بهذا التفائل سيتضائل لتعود حليمة لعادتها القديمة !!!

  2. دمرتونا
    صارالتوجيهي مثل اللعبه بإيديهم إذا بدنا نعمل التعليم افضل نقدر نبدآ من الصفر يعني من الاول مو من التوجيهي ماحدا بطلع على السلم بالعكس وان شاء الله التوفيق والنجاح لجميع الطلبه

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock