آخر الأخبارالغد الاردني

“الزراعة” تمدد فترة استيراد الأغنام الحية لـ90 يوما إضافية

عبدالله الربيحات

عمان- وافق وزير الزراعة، محمد داودية، على توصية لجنة متخصصة تقضي بتمديد فترة استيراد الأغنام الحية، لمدة 90 يومًا إضافية، بهدف المحافظة على أسعار لحوم الضأن، ضمن معدلاتها في مثل هذه الفترة، إضافة إلى توفير اللحوم الحمراء في الأسواق بكميات مناسبة تغطي احتياجات المملكة، وذلك بالتزامن مع قرب حلول شهر رمضان المبارك.
يشار إلى أن حصة الفرد السنوية من اللحوم الحمراء تبلغ نحو 9 كيلوغرامات ومن الدواجن حوالي 32 كيلوغراما. ويعد “لحم العجل” أكثر الأنواع استهلاكًا من أصناف اللحوم الحمراء في المملكة، تليه لحوم الضأن، ومن ثم لحوم الماعز فالإبل. 
وقالت وزراة الزراعة، في بيان صحفي أمس، يغطي الإنتاج المحلي من مجمل استهلاك اللحوم الحمراء ما نسبته 35 %، حيث يتم إنتاج ما يقرب من 32 ألف طن سنويًا، من القطعان التي يتم تربيتها في المملكة، والتي يقدر عددها بـ4.3 مليون رأس من الأغنام والماعز.
ويؤمن هذا القطيع مليوني رأس سنويًا، يستهلك منها 1.5 مليون للسوق المحلي، فيما يتم تصدير نصف مليون رأس، بنسبة 26 % من مجمل الإنتاج.  
ولتأمين باقي احتياجات المملكة من اللحوم، فإن وزارة الزراعة تسمح باستيراد كميات من الأغنام الحية، بشكل مدروس، لتعويض الكمية المصدرة من الصنف المحلي البلدي وحسب حاجة السوق، قائلة إنه يتم استيراد الأغنام الحية من دول عدة، على رأسها: رومانيا وأستراليا وإسبانيا وهنجاريا.
وبلغ عدد الأغنام المستوردة، العام الماضي، حوالي مليون رأس، فضلًا عن استيراد كميات من اللحوم المبردة الطازجة، تتراوح كميتها بين 750 ألفا ومليون رأس سنويًا.
وعزت “الزراعة” الارتفاع الحاصل على أسعار اللحوم، مؤخرًا، إلى أسباب عدة، منها: ارتفاع أسعار اللحوم بالأسواق العالمية بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف بنسب تتراوح بين 15 % و20 %، ما أدى إلى ارتفاع أسعار الأغنام الحية في الدول المصدرة، ناهيك عن ارتفاع أسعار الشحن البحري والجوي.
وتوقعت وصول كميات من الأغنام الحية، خلال الأسبوع المقبل، الأمر الذي سيؤدي إلى استقرار الأسعار عند مستوياتها الاعتيادية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock