الزرقاء

الزرقاء: شوارع حي شومر بلا طبقة إسفلتية ساخنة منذ إنشائها قبل 10 أعوام

إحسان التميمي

الزرقاء- تفتقد طرق منطقة شومر شرق المدرسة الأساسية غرب مدينة الزرقاء، وجود طبقة إسفلتية ساخنة لعدم تعبيدها منذ شقها قبل أكثر من عقد من الزمان، ما جعلها لا تصلح لمسير المركبات أو المشاة على حد سواء.
ويقول سكان في المنطقة، إن الحي والذي يتواجد فيه أكثر من خمسين منزلا، يعاني ما يمكن أن يوصف بـ”غياب كامل لشبكة الطرق”، والتي كانت قد تم تغطيتها بطبقة من الإسفلت الأساسي قبل عقد من الزمن، فيما لم يتم عليها أي عمليات صيانة أو تعبيد منذ ذلك الحين، مما تسبب في تحولها الى طرق خطرة على المركبات والمشاة معا.
ويضيف السكان، أن طرق المنطقة بأكملها عبارة عن حفرة هنا ومطب هناك، مما يتسبب بإلحاق الضرر بأي مركبة قد تعبر الطريق بسبب سوء أوضاعها.
ويقول أحد السكان وهو مهند التميمي، ان طرق المنطقة والتي تخدم اكثر من خمسين منزلا تعاني من غياب كامل لطبقة الإسفلت، بحيث يعاني السكان ومركباتهم، خصوصا مع تساقط الامطار والتي تتسبب بالعادة في انجراف التربة وتحول الطرق إلى وحل وحفر خطرة على المركبات.
ويطالب التميمي، بضرورة العمل على إجراء صيانة عاجلة لهذا الطريق، قبل اشتداد فصل الشتاء، قائلا “إن الطريق بانتظار عملية تعبيد من سنوات”، مستهجنا صمت الجهات المعنية عن عدم إعادة تعبيد طريق مر على وضعه سنوات طويلة في ظل ازدياد عدد السكان في المنطقة.
ويقول الموطن سليم حمودة، إن منطقة حي شومر بأكملها من المناطق الحديثة في محافظة الزرقاء، والتي تشهد امتدادا عمرانيا بشكل واضح، لكنه اشار الى ان طرقها مهترئة ومحفوفة بالمخاطر، خاصة في ظل انتشار حفر عميقة فيه وهبوطات مخفية وغياب شبه تام لطبقة الإسفلت.
ويدعو حمودة، الجهات المختصة إلى العمل على إعادة صيانة الطريق من خلال خلطة اسفلتية ساخنة، خصوصًا وان البلدية تتحدث عن ربط شبكات طرق جديدة من خلال خلطات اسفلتية.
من جهته قال مساعد رئيس بلدية الزرقاء المهندس زياد المعايطة، ان البلدية بصدد إيصال الخلطة الاسفلتية الساخنة الى مناطق غرب الزرقاء التي بحاجة اليها، ومنها العديد من الشوارع في منطقة شومر.
واكد المعايطة، ان البلدية ستعمل على تحسين أوضاع الطرق في مختلف مناطق مدينة الزرقاء.
وكان رئيس بلدية الزرقاء المهندس عماد المومني، قال في تصريحات صحفية سابقة إن البلدية باشرت بتنفيذ عطاء تعبيد شوارع المدينة بقيمة مليوني دينار، وإن الخلطة الاسفلتية سيتم توزيعها على مناطق البلدية الست حسب الحاجات الملحة والضرورية. وأضاف المومني، أن العمل في التعبيد سيكون من خلال فرقتين للعمل في موقعين مختلفين بالمناطق.

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
41 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock