;
العقبةمحافظات

“السردين” الطازج مكان لحوم الدجاج على موائد العقباويين

أحمد الرواشدة

العقبة – استبدل العديد من أهالي مدينة العقبة لحوم اسماك السردين المتوفرة بكميات كبيرة وطازجة في الأسواق بلحوم الدجاج الطازج الذي شغل مؤخرا احاديث مواطنين حول انقطاعه وارتفاع اسعاره ودعوات للمقاطعة.


وارتفع الطلب على سمكة السردين البديل الارخص عن لحوم الدجاج، اذ لا يتجاوز سعر الكيلو الواحد 70 قرشا، وهو متوفر في محال بيع الاسماك كما يمكن شراؤه مباشرة من الصيادين عند عودتهم يوميا من رحلة الصيد.


وتعد هذه الأيام ذروة موسم صيد سمكة السردين في خليج العقبة، فيما انعش الطلب غير المسبوق على سمكة السردين آمال الصيادين بموسم متميز، طالما تمنوه خلال سنوات سابقة لم تشهد مثل هذا الاقبال على شراء الاسماك.


موسم صيد الأسماك في العقبة، يعتبر مصدراً مهما للدخل، كما يوفر العديد من فرص العمل لشبان العقبة الذين ورثوا هذه المهنة باعتبارها مهنة تمتد جذورها الى الاجداد.


يقول معين الرفايعة من سكان العقبة، إن اسماك السردين تتوفر حاليا في اي وقت في اسواق العقبة، وسعرها متدن وتناسب ذوي الدخل المحدود، ومذاقها شهي ويمكن طبخها بأكثر من طريقة، فضلا عن قيمتها الغذائية العالية التي لا تقارن بأي صنف من اصناف اللحوم الاخرى.


ويشير الرفايعة إلى ان سمك السردين متوفر في خليج العقبة وبكميات كبيرة وبأسعار معقولة إذ لا تحتاج الاسرة المكونة من 5 افراد لأكثر من 5 دنانير لإعداد طبق مميز وشهي من اسماك السردين، مشيراً إلى انه كل اسبوع يقوم بشراء الاسماك بدلا من الدجاج الذي عادة لا يتوفر في اسواق العقبة خاصة الفترة الأخيرة.


ويؤكد صاحب مسمكة في العقبة يزن المحتسب أن الطلب على السردين من قبل اهالي المدينة ارتفع اخيرا، وهو متوفر في الاسواق وبكميات كبيرة، فيما سعره يناسب غالبية الاسر خاصة اذا ما قورن بأسعار المواد الغذائية الاخرى سواء اللحوم او حتى الخضار.


ويتابع المحتسب، أن الأسعار في متناول الجميع، بسبب غزارة الكميات المتوفرة من عمليات الصيد خلال هذه الفترة، مشيرا إلى أن ذوي الدخل المحدود هم من يشترون سمك السردين وبكميات كبيرة.


ويضيف احمد الرياطي من سكان العقبة، أن وجبة السردين هي المفضلة لدى الكثير من الأسر العقباوية خلال هذه الفترة لرخص سعرها وفائدتها الكبيرة، مشيرا إلى انه يشتري السمك من الصيادين مباشرة في مرفأ الصيادين، قائلا، “أحضر لشراء سمك السردين مباشرة من الصيادين، اشتري في كل مرة 2 الى 3 كيلو تكفي اسرتي المكونة من 9 افراد”.


ويقول الصياد مروان شريم، إن موسم صيد اسماك التونة والسرين، بدأ في خليج العقبة مع بداية شهر ابريل (نيسان) الماضي، إذ انتهى موسم تفقيس بيوض الاسماك، وامتلأ خليج العقبة الدافئ بالآلاف من أسماك السردين والتونة، وتحولت مناطق في مياه خليج العقبة الى مستعمرات مليئة بأسماك السردين والتونة، مشيرا الى وجود كميات كبيرة منها، نظرا لدفء مياه البحر وارتفاع درجة حرارة المياه، ما يساعد على موسم تكاثر غير مسبوق.


واعتبر ان خليج العقبة، يعيش حاليا وخلال الفترة المقبلة ايضا، أفضل حالاته عبر وجود عشرات الانواع من الاسماك ذات الفوائد الصحية والغذائية العالية على الموائد العقباوية، الى جانب أسعارها المعتدلة.


الجدير بالذكر، ان لأسماك السردين فوائد عظيمة على صحة الانسان، وينصح اختصاصيو التغذية بتناوله مرة على الأقل بشكل أسبوعي، وذلك نظراً لاحتوائه على قدر عالٍ من الفوائد الغذائية وتحتوي على قدر منخفض جداً من الدهون، ما يجعل منه غذاءً مهماً لصحة الإنسان.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock