Uncategorized

السعودية تحتضن موهوبي العالم في المؤتمر العالمي الثاني للموهبة والإبداع بجدة

برعاية كريمة من مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، تنظم مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع، المؤتمر العالمي الثاني للموهبة والإبداع خلال الفترة من 10 إلى 14 ديسمبر 2022م، بمدينة جدة، تحت شعار “رحلة نحو المستقبل الجديد”، والذي أقيمت نسخته الأولى في نوفمبر 2020.

وأوضحت سعادة الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع “موهبة”، الدكتورة آمال الهزاع أن رسالة المملكة العربية السعودية للعالم مستمرة في استشرافها للمستقبل، وأن المؤتمر في نسخته الثانية، يعزز الريادة العالمية للمملكة في تنمية القدرات الشابة الموهوبة والمبدعة، لتشكيل آفاق مستقبلية جديدة، وأكدت أن تجربة المؤتمر الأول كانت مجرد محطة انطلاق ونواة أساس، استندت إليها “موهبة” ليكون المؤتمر هذا العام تطبيقاً لتوصيات الدورة الأولى، بشأن بناء منصة عالمية للموهوبين والمبدعين حول العالم.

وأشارت الأمين العام لمؤسسة موهبة إلى أن المؤتمر يشمل آيدياثون، يشارك فيه أكثر من مائة موهوب وموهبة من 30 دولة حول العالم، تم اختيارهم بعناية، بناءً على إنجازاتهم العلمية والتقنية، وانتمائهم لأفضل جامعات العالم، وسيطبقون خلال الآيدياثون مبادئ التفكير الجمعي لبناء منصة عالمية، لتمكين الموهوبين من كل العالم من استخدام الذكاء الجمعي، لتقديم حلول ابتكارية لتحديات العالم، وصنع مستقبل جديد.

وجددت الدكتورة آمال الهزاع دعوتها لكل الموهوبين والمبدعين في أنحاء العالم، لمشاركة معارفهم وأفكارهم الإبداعية مع المنصة التي ستطلق بنهاية المؤتمر، مؤكدةً أن “موهبة” ستستمر في دعم كل ما يمكن أن يحسن مستقبل حياة البشر والتنمية المستدامة.

كما سيقدم معالي وزير التعليم الأستاذ يوسف البنيان افتتاحية المؤتمر، الذي سيشهد مشاركة العديد من خبراء العالم في مجال مسرعات الموهبة والذكاء الجمعي، إضافة إلى خبراء وقيادات مؤسسات وشركات وجامعات رائدة، مثل: سابك، وأرامكو، ونيوم، وجامعة الملك عبدالله، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وغيرهم.

وسيتناول المؤتمر عدة محاور، أبرزها توفير منصة عالمية للموهوبين، ودعم البحث عنهم، وتعزيز فرص مساهمتهم في ازدهار البشرية والتنمية المستدامة، إلى جانب الذكاء الجمعي ودوره في المستقبل الجديد، وكل ما من شأنه تمكين المواهب، كما سيتناول المؤتمر رحلة غير اعتيادية للعلوم والاكتشافات، وتقديم منهجية حديثة في قيادة الابتكار من خلال منصة الموهوبين العالمية.

ويمكن للمهتمين متابعة جلسات المؤتمر عن بُعد من خلال التسجيل في رابط المؤتمرgcgc.mawhiba.org

يأتي المؤتمر العالمي الثاني للموهبة والإبداع، في ظل تصاعد الحاجة لتكاتف القدرات الموهوبة من دول العالم كافة، لوضع الحلول الإبداعية لمواجهة تحديات التنمية المستدامة العالمية، بما يساهم في تحسين حياة الإنسان على كوكب الأرض، وبناء مستقبل أفضل للبشرية.

يذكر أن “موهبة” نظمت مؤتمرها العالمي الأول للموهبة والإبداع “تخيل المستقبل”، بالشراكة مع الأمانة السعودية لمجموعة العشرين في نوفمبر 2020، ضمن برنامج المؤتمرات الدولية المقامة على هامش عام الرئاسة السعودية لمجموعة العشرين، بالتزامن مع ذكرى مرور 20 عاماً على تأسيس “موهبة”، حيث شاركت في فعالياته نخبة عالمية من صناع ومستشرفي المستقبل في مختلف المجالات.

وتعد مؤسسة “موهبة”، الأولى عالمياً في مجال اكتشاف الموهبة، ورعايتها، وتمكينها، وصاحبة النهج الأشمل في رعاية الموهوبين، حيث نجحت في اكتشاف ورعاية أكثر من 161 ألف طالب وطالبة من الموهوبين السعوديين.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock