آخر الأخبار-العرب-والعالمالعرب والعالم

السلطة تدعو الجنائية الدولية لتحمل مسؤولياتها تجاه جرائم الاحتلال

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية جريمة الإعدام الميداني البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الاسرائيلي بحق الشقيقين جواد وظافر ريماوي (22 و21 عاماً)، من بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله بعد إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي النار عليهما في كفر عين شمال غرب رام الله. كما أستنكرت الوزارة جريمة اعدام الشاب مفيد محمد محمود خليل ( 44 عاما)، من بلدة بيت أمر، شمال الخليل.
واعتبرت الوزارة أن هذه الجرائم التي ارتكبتها قوات الاحتلال جزء لا يتجزأ من مسلسل القتل اليومي بحق أبناء الشعب الفلسطيني الأعزل وبغطاء وموافقة المستوى السياسي الإسرائيلي .
وحملت الخارجية الفلسطينية الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجرائم، داعية المجتمع الدولي الى توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني ، كما دعت المحكمة الجنائية الدولية الى الانتهاء من تحقيقاتها في جرائم الاحتلال ومستوطنيه المتطرفين المتواصلة والمتصاعدة بحق الفلسطينيين وأرضهم وممتلكاتهم ومقدساتهم .-(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock