رياضة محلية

السلط والحسين في مواجهة القبض على الصدارة والعربي جاهز لكفرسوم

في افتتاح الجولة الخامسة ليد الكبار اليوم


 


بلال الغلاييني


عمان – تشهد صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب عند الساعة الخامسة من مساء اليوم “الجمعة”، واحدة من أهم واقوى لقاءات دوري أندية الدرجة الاولى لكرة اليد، عندما يلتقي المتصدران (السلط والحسين /اربد) في افتتاح الجولة الخامسة من مرحلة الذهاب، ولعل الفريق صاحب الحظ السعيد الذي سيخرج منتشيا بالفوز سيقطع مرحلة هامة نحو بلوغ دائرة المنافسة وبقوة على اللقب، فهو الفريق الذي سينفرد بالصدارة، ويعتلي السلط والحسين سلم الترتيب منذ انطلاق منافسات الدوري ورصيد كل منهما (8) نقاط، بعد ان حققا الفوز في كافة المباريات في الجولات الاربع الماضية.


وبنفس التوقيت تبدو مهمة فريق العربي سهلة وهو يواجه نظيره فريق كفرسوم في اللقاء الذي يقام في صالة مدينة الحسن الرياضية بإربد، فالعربي الذي يسعى لمواصلة تقدمه وزحفه نحو المقدمة يدخل المباراة وفي جعبته (6) نقاط، فيما يملك فريق كفرسوم نقطتين وهو يتطلع لمجاراة منافسه العربي والخروج بنتيجة ايجابية تبعده عن منطقة الخطر.


السلط × الحسين


 الاوراق الفنية التي يمتلكها الفريقان متشابه الى حد كبير، سواء في العمليات الهجومية او في الحالات الدفاعية، وتبقى حنكة مدربي الفريقين في كيفية التعامل مع مجريات المباراة واستخدام التطبيقات في الوقت المناسب، واستغلال قدرات اللاعبين في السيطرة على مجريات المباراة، والتي يتوقع ان تحمل في طياتها الندية والاثارة خاصة وان الاساليب الدفاعية والهجومية التي يتعامل معها الفريقان مكشوفة، ومن هنا فإن الاثارة ستصل الى درجة الغليان وستكون اللمحات الفنية حاضرة، والتي ينتظرها الجمهور بشغف كبير.



فريق السلط لديه القدرة على تنفيذ جملة من التطبيقات الفنية، وان كانت نزعته هجومية تعتمد على قدرة الخط الخلفي في تنفيذ تعليمات المدرب عصام غبون، المتمثلة في سحب مدافعي الفريق المنافس الى المنطقة الامامية، وبالتالي كشف المنافذ امام تحركات خالد حسن وفارس الوحشة وحسن الصفوري ومحمد نايف، واعطائهم الاولوية في تسديد الكرات من خارج المنطقة، مع عملية تدوير الكرة بسرعة بغية ايصالها الى لاعبي الجناح محمود الهنداوي واسماعيل الطموني، فيما ستكون مهمة لاعب الدائرة عماد تادرس مزدوجة سواء بالتقاط الكرات الساقطة او بتنفيذ حركات (الحجز)، تمهيدا لعبور الخط الخلفي دون مضايقة، كما ان فريق السلط يتميز بوجود حارسي المرمى مهنا شموط ومعتصم العقيلي واللذان يتمتعان بمستوى جيد.


من جانبه فإن فريق الحسين والذي ظهر بصورة فنية متطورة هذا العام، مكنته من طرق ابواب المنافسة بوقت مبكر، فانه يعتمد على حيوية طارق المنسي في قيادة العمليات الهجومية نظرا لمستواه المتقدم، وقدرته على خلخلة الدفاع وتمرير الكرات المناسبة للضاربين مهند المنسي ويزن الطعاني، وهذا الثلاثي يحسن التعامل مع وقائع المجريات ويتميز ايضا في تسديد الكرات من خارج المنطقة، الى جانب اختراقاته الناجحة من البوابة الامامية، كما ان الفريق يعتمد على عبور محمد طلال وإيهاب الشريف من الاطراف وهما ولاعب الدائرة سالم المعابرة يشكلون قوة اضافية من الجانب الهجومي.


العربي × كفرسوم


يسعى فريق العربي الى فرض قوته وسيطرته على اجواء المباراة منذ بدايتها، وهو الفريق القادر على ذلك نظرا لوجود العناصر اللامعة التي تجيد تنفيذ الاساليب المفتوحة في العمليات الهجومية، حيث الثلاثي موفق فتح الله ومعتصم المنسي وغالب عبيدات قادر على ممارسة تسديد الكرات من خارج المنطقة، بعد عمليات التقاطعات التي يلجأ اليها لخلخة الدفاع واعطاء الفرصة الكاملة لتوصيل الكرات للاعبي الجناح بهاء فتح الله ومحمد ابو الليل، كما ان الفريق يعتمد على اسقاط الكرات للاعب الدائرة طاهر فتح الله، كما ان فريق العربي يركز على بناء الهجوم الخاطف السريع والذي يمنحه فرصة السيطرة نظرا لسرعة لاعبيه في تنفيد هذا الاسلوب الهجومي.


اما فريق كفرسوم فهو يعطي الفرصة الكاملة لأحمد نايف وكريم غازي ومعاذ عبيدات في قيادة العاب الفريق من الناحية الهجومية، حيث يركز على تسديد الكرات من خارج المنطقة ومن مختلف المحاور، وكذلك الاعتماد على براعة لاعبي الجناح محمد يوسف ومحمد احمد في الاختراق من الاطراف والمساهمة في شن الهجوم الخاطف السريع.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock