آخر الأخبار الرياضةالرياضة

السلط يدرك فوزا مثيرا على حساب الجزيرة

الجولة الثانية لدوري المحترفين بكرة القدم

بلال الغلاييني

عمان- نال فريق السلط فوزا مثيرا، عندما تغلب على ضيفه فريق الجزيرة بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في المباراة التي جرت بينهما أول من أمس على ملعب الأمير الحسين بن عبد الله بالسلط، في إطار لقاءات الجولة الثانية لدوري أندية المحترفين بكرة القدم.
فريق السلط رفع رصيده إلى 4 نقاط، فيما بقي رصيد فريق الجزيرة نقطة واحدة.
السلط 3 الجزيرة 2
رغم أن فريق الجزيرة داهم مرمى منافسه السلط بهجمة منظمة، وصلت فيها الكرة إلى أحمد أبوشعيرة، الذي أرسلها عرضية تخطت مدافعي السلط لتجد علي علوان يدكها برأسه داخل شباك مرمى الحارس معتز ياسين، واضعا الجزيرة بالمقدمة في الدقيقة الأولى، إلا أن السلط لم ينتظر كثيرا عندما مرر أدهم القرشي كرة بينية قصيرة على مشارف المنطقة وصلت إلى محمد الداوود الذي سددها قوية في أعلى الزاوية اليسرى لمرمى الحارس وليد عصام هدف التعادل في الدقيقة 3، والذي أشعل فيه فتيل المنافسة بين لاعبي الفريقين، الذين سعوا لمواصلة فرض السيطرة على مناطق الملعب، وإن ظهرت الأفضلية لفريق السلط الذي عاد ليطرق مرمى منافسه بهدف ثان عندما استغل وانجا الكرة الطويلة ليسبق المدافعين محمد الباشا وجبر خطاب، ويسدد الكرة في أقصى الزاوية اليسرى لمرمى الحارس وليد عصام الهدف الثاني لفريق السلط في الدقيقة 7.
بعد الأهداف الثلاثة السريعة، هدأت ألعاب الفريقين لتنحصر أغلب الهجمات وسط الميدان، مع محاولات ظهرت واضحة للاعبي الجزيرة نور الدين الروابدة وعلي علوان وحمزة الصيفي وعامر جاموس الذين شددوا على إرسال الكرات العرضية باتجاه المهاجم عبدالله العطار، ومن إحدى هذه المحاولات كان علوان يرسل كرة عرضية تجاوزت المدافعين باتجاه الصيفي الذي لم يحسن التعامل معها وهو يقف على فوهة مرمى الحارس معتز ياسين.
فريق السلط أبقى على نهجه السريع المتوازن، من خلال حيوية عبيدة السمارنة وعبدالله ذيب ومحمد الداوود وزيد أبوعابد وبلال الخفيفي، حيث نجحوا بالامتداد نحو المواقع الأمامية سعيا لتعزيز تقدمهم بالهدف الثالث الذي كاد أن يتحقق بعد أن أرسل أبوعابد كرة عرضية باتجاه المهاجم وانجا، لكن تدخل المدافع محمد الباشا فوت عليه فرصة التسجيل، في الوقت الذي اعترض فيه لاعبو السلط على أن الكرة ضربت بيد الباشا.
ومع مواصلة فريق السلط أفضليته وقدرة لاعبيه على التقدم من مختلف المحاور، كان المهاجم وانجا يتوغل من الميسرة، وعند إرساله الكرة ضربت بيد المدافع محمد الباشا، ليتدخل الحكم الإضافي الأول الذي أشار إلى منح السلط ركلة جزاء نفذها عبدالله ذيب بنجاح على يسار الحارس وليد عصام معززا تقدم السلط بالهدف الثالث في الدقيقة 43.
تقليص
ومع بداية الحصة الثانية، أدخل مدرب الجزيرة البديل معتصم الجعبري مكان محمد الباشا، في الوقت الذي استغل فيه مهاجم السلط وانجا من استثمار الكرة التي وصلت على مشارف المنطقة ليتقدم بها ويسددها قوية مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى الحارس وليد عصام.
الرد الجزراوي جاء سريعا من خلال سلسلة من الهجمات المنظمة التي عادت لتضرب دفاعات السلط، وتضع حارس المرمى معتز ياسين تحت التهديد الحقيقي، فبعد الكرة العرضية التي أرسلها علي علوان وتدخل الدفاع بإبعادها قبل أن تصل إلى المهاجم عبدالله العطار، كان إبراهيم سعادة يرسل كرة عرضية سددها جبر خطاب برأسه سكنت الزاوية اليمنى لمرمى الحارس معتز ياسين الهدف الثاني لفريق الجزيرة في الدقيقة 53، ما دفع بمدرب السلط للدفع بالبديلين أحمد سريوة ومحمد كلوب مكان بلال الخفيقي وعبدالله ذيب.
وعاد السلط ليفرض سيطرته على منطقة العمليات مستغلا قدرات مهاجمه وانجا في إرباك دفاعات الجزيرة، ليدفع بعدها مدرب الجزيرة بورقة البديل موسى العمري مكان حمزة الصيفي، والذي لم ينفع كثيرا أمام حيوية لاعبي السلط الذين سعوا للتسجيل، والذي كاد أن يتحقق من خلال الكرة التي وصلت إلى الداوود الذي حاور أكثر من لاعب قبل أن يتدخل حارس الجزيرة عصام ويمنعه من التسجيل، ثم جاءت أخطر فرص المباراة عندما انفرد المهاجم وانجا وحده، وبعد أن تخلص من الحارس سدد بجوار القائم والمرمى مشرع بالكامل أمامه، فيما حصل الجزيرة على فرصة إدراك التعادل في الزفير الأخير من المباراة عندما سدد عامر جاموس كرة ضعيفة ابتعدت عن قائم الحارس معتز ياسين.
المباراة في سطور
النتيجة: السلط 3 الجزيرة 2
الأهداف: سجل أهداف السلط (محمد الداوود د.3، وانجا د.7، عبدالله ذيب جزاء د.43، بينما سجل هدفي الجزيرة علي علوان د.1، جبر خطاب د.53).
الحكام: أحمد يعقوب، أيمن عبيدات، خالد أبوالخيل، عماد عاكف.
العقوبات: أنذر عبيدة السمارنة (السلط)، وجبر خطاب وعلي علوان (الجزيرة).
مثل السلط: معتز ياسين، محمد أبوحشيش، محمد الداوود، عبيدة السمارنة، عبدالله ذيب (أحمد سريوة)، زيد أبوعابد (محمد عصام)، أدهم القرشي، وانجا، رواد أبوخيزران، محمد وتارا، بلال الخفيفي (محمد كلوب).
مثل الجزيرة: وليد عصام، جبر خطاب، محمد الباشا (معتصم الجعبري)، أحمد أبوالشعيرة، نور الدين الروابدة، علي علوان، عبدالله العطار (خضر الحاج)، حمزة الصيفي (موسى العمري)، عمر قنديل، عامر جاموس، إبراهيم سعادة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock