آخر الأخبار الرياضةالرياضة

السلوادي يحقق فوزا كاسحا على الأميركي كومبتون في عرض “فيوري 58”

الديرباني يسرق الأضواء في عرض "محاربو الإمارات" لفنون القتال المختلطة

أيمن أبو حجلة

عمان – واصل المقاتل عبدالكريم السلوادي تألقه في قفص فنون القتال المتخلطة (MMA)، فحقق أول من أمس فوزا لافتا على الأميركي نيك كومبتون بإجماع القضاة في نزال بالوزن الخفيف، ضمن منافسات عرض “فيوري افي سي 58″، الذي أقيم في ولاية تكساس الأميركية.

وقدم السلوداي عرضا مميزا أمام كومبتون، وسيطر عليه خلال جولات النزال الثلاث، ليخرج فائزا، بعدما احتسب له القضاة درجات 30-27 و30-26 و30-27.

السلوادي يخوض نزالا مرتقبا في منظمة “فيوري” الأميركية

ورفع السلوادي رصيده إلى 12 انتصارا في مسيرته الاحترافية مقابل 3 هزائم، فيما نال كومبتون البالغ من العمر 40 عاما، هزيمته العاشرة مقابل 12 انتصارا.

وآخر نزال خاضه السلوادي البالغ من العمر 26 عاما قبل عرض أول من أمس، كان في آذار (مارس) العام الماضي، أمام الأميركي جايك سيباستيان في عرض LFA 103، وحقق الفوز بالضربة الفنية القاضية بعد مرور 4:12 دقيقة من زمن الجولة الأولى، علما أنه النزال الوحيد له على مدار 28 شهرا.

وفي تصريحات خاصة لـ”الغد، أكد السلوادي الذي حظي بتشجيع أصدقائه في العرض، أن هدفه المقبل هو الحصول على فرصة الانضمام إلى منظمة “UFC” الأشهر في عالم فنون القتال المختلطة، مبينا أنه في أتم الجهوزية لتحقيق حلمه، وأنه سيبقى لائقا بدنيا، بانتظار اتصالات من وكيل أعماله ومدربه بشأن الحصول على نزال في المنظمة.

ويعد السلوادي، من أبرز مقاتلي الوزن الخفيف في منطقة الشرق الأوسط، وهو الذي بدأ ممارسة فنون القتال المختلطة في سن الخامسة عشرة، قبل أن يحصل على فرصته الأولى داخل القفص، مع منظم “ديزرت فورس”، عندما تغلب على السوداني نور الدين عصام بالضربة الفنية القاضية في عرض “ديزرت فورس 5” العام 2012.

ومضى السلوادي ليحقق 3 انتصارات أخرى مع “ديزرت فورس” وفاز بدرع الوزن الخفيف في المنظمة، قبل أن يتعرض لهزيمته الأولى داخل قفص النزالات، أمام السعودي عزيز جليدان العام 2014.

وانتقل السلوادي إلى منظمة “برايف” البحرينية، وهناك حقق 5 انتصارات متتالية، ونال حزام الوزن الخفيف، إثر فوزه على لوكاس مينيرو بالضربة الفنية القاضية، في بطولة “برايف 18” التي أقيمت في العاصمة البحرينية المنامة، في تشرين الثاني (نوفمبر) العام 2018، لكنه خسر اللقب بعدها بخمسة أشهر أمام البرازيلي لوكاس كارفاليو في بطولة “برايف 23″، وعاد للنزالات في 15 تشرين الثاني (نوفمبر) العام 2019، ليتلقى هزيمته الثانية على التوالي، أمام الكولومبي دومار روا.

وتعد “فيوري” من المنظمات الاحترافية الأميركية النشطة في فنون القتال المختلطة، ويراقبها مسؤولون وكشافة منظمة UFC، لا سيما وأن عروضها تبث على منصتها الخاصة بالبث الرقمي التدفقي (UFC Fight Pass).

تألق أردني في “محاربو الإمارات”

من ناحية ثانية، سرق المقاتل الأردني عز الدين الديرباني، الأضواء في الحدث الرئيسي لعرض “محاربو الإمارات 26” في أبو ظبي مساء السبت، بعدما حقق فوزا مستحقا على منافسه اللبناني يوسف غريري بإجماع القضاة، في نزال بوزن الريشة.

ورفع الديرباني (34 عاما) رصيد انتصارات مسيرته الاحترافية إلى 12 انتصارا مقابل هزيمتين فقط، فيما كان فوز السبت الرابع على التوالي له في المنظمة الإماراتية، علما أن المقاتل الأردني علي القيسي يحمل لقب وزن الريشة في المنظمة.

وضمن العرض نفسه، فاز المقاتل الأردني محمد باسم على التونسي منير خليفة بالضربة الفنية القاضية بعد مرور 2:52 دقيقة من عمر الجولة الثانية في نزال بالوزن الخفيف، رافعا رصيده إلى انتصارين مقابل هزيمة واحدة، فيما تلقى المقاتل سليم البكري هزيمة أمام الجزائري أسيل عجوج بإجماع القضاة في نزال غير محدد الوزن، وخسر رائد محمد الجازي من الليبي إبراهيم الفقيه حسن في نزال بوزن الريشة بالضربة الفنية القاضية بعد مرور 3:20 من عمر الجولة الأولى.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock