شركات وأعمال

“الشرق الأوسط” تشارك في ورشة حول الإعلام ونشر الوعي البيئي

عمان- شاركت جامعة الشرق الأوسط في أعمال ورشة عمل “دور الإعلام والأحزاب في نشر الوعي البيئي ودعم خطط التنمية المستدامة، الواقع والطموح”، والتي نظمها المركز الوطني للعدالة البيئية والمدعوم من الوكالة الألمانية (giz).
ومثل الجامعة في الورشة، التي رعاها مندوبا عن وزير الزراعة والبيئة، أمين عام الوزارة أحمد القطارنة، مساعد رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع الدكتور سليم شريف، الذي أكد، ومن خلال ورقة العمل التي تقدم بها، ضرورة إلزام وسائل الإعلام بتخصيص صفحات وبرامج خاصة بالبيئة والتنمية، وتخصيص سفراء للبيئة بالمدارس والجامعات والمؤسسات المختلفة، يحملون رسالة النهوض بثقافة التوعية البيئية، ودعم المشاريع الريادية التي تختص بالبيئة.
وتضمنت الجلسة النقاشية، التي تحدث فيها عدد من الإعلاميين ومقدمي البرامج، الحديث عن دور الإعلام البيئي بين الواقع والطموح، وإيلاء البعد البيئي الأهمية التي تستحق، باعتبارها ضرورة لتثقيف وتوعية المؤسسات والقطاعات السلعية والاقتصادية من جهة، والمجتمع المحلي من جهة أخرى، واستنهاض طاقات الجميع للحفاظ على المقدرات الوطنية من التلوث والاستنزاف.
وفي ختام الورشة، أوصى المشاركون بضرورة الإيمان بالبيئة كمتطلب وظيفي، وتحديد دور كل جهة في ترسيخ الإعلام البيئي كرافعة مهمة في التثقيف والتوعية البيئية، وفتح المجال لإطلاق المبادرات ومؤثري مواقع التواصل وتخصيص برامج للحديث عن الشأن البيئي والإنجازات التي تحققت والمعوقات التي تعترض مسار النهوض بالبعد البيئي.

مقالات ذات صلة

السوق مغلق المؤشر 1838.21 0.3%

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock