منوعات

الصداع والرمش بكثرة وغباش في الرؤية من أعراض طول النظر

عمان- يتبادر لذهن البعض أنهم عندما يعلمون بأنهم مصابون بطول النظر أنهم يرون الأشياء القريبة أفضل من البعيدة ولكن هذا الأمر غير صحيح؛ إذ إن طول النظر حالة ترى فيها الأشياء البعيدة أوضح مما ترى القريبة.

وبالنسبة للصغار في العمر تظهر عليهم علامات الإصابة بطول النظر الظاهر أو المخفي، والذي يظهر مع الفحص الدقيق بتوسيع بؤبؤ العين؛ حيث تظهر درجات مخفية وظاهرة في طول النظر، ومن الاعراض الملاحظة على الطفل الصداع والرمش بكثرة وغباش في الرؤية، بالاضافة الى الحول الأنسي ومن اعراض طول النظر الظاهر صعوبة الرؤية للأشياء القريبة لدى البالغين.

في الوضع الطبيعي للإنسان تصبح العدسة أكثر استدارة لتتكيف مع الاشياء القريبة، ما يجعل بؤرة تجمع الضوء بالنسبة للأشياء القريبة فتصبح على الشبكية فتخلق صورة واضحة ولكن مع تقدم المرء في العمر تصبح العدسة اقل مرونة ويغدو التكيف اصعب من البعيد الى القريب فتظهر علامات طول النظر بشكل تدريجي من فوق سن 40 سنة لتتفاقم بعد سن 60- 65 سنه؛ حيث يحتاج المريض الى نظارة لقراءة القريب.

وفي طول النظر تكون مقلة العين أقصر من الطبيعي فتكون المسافة من مؤخرة العين الى مقدمتها قصيرة، ما يجعل أشعة الضوء تتجمع في بؤرة تقع خلف الشبكية، وبخاصة الأشعة القادمة من مصادر قريبة، غير ان هناك آخرين ممن ماتزال لديهم القدرة على رؤية الاشياء القريبة بوضوح ولكنهم يشعرون بصداع او بإجهاد بالعين مع القراءة، وربما يكون هذا بسبب الاجهاد الذي يصيب العضلات الهدبية بسبب محاولتها تصحيح المشكلة من خلال التكيف، وغالبية المصابين بطول النظر يحتاجون لنظارات طبية لتصحيح انكسار الضوء او عدسات لاصقة عندما يصبحون في منتصف العمر ولدى فئه قليلة من الناس المصابين بطول النظر، تكون الزاوية بين القزحية والسطح الداخلي للقرنية ضيقة، ما يعرضهم لخطر اكبر للإصابة بجلوكوما الزاوية المغلقة عند منتصف أعمارهم.

ويسهل تصحيح طول النظر بنظارات او بعدسات لاصقة سميكة من المنتصف وحافتها رقيقة، وهذه العدسات المحدبة تكسر الضوء القادم من اشياء قريبة قبل ان يصل الى عدسة العين والشبكية؛ حيث تسقط اشعة الضوء في بؤرة امامية لتقع فوق الشبكية وقد اصبح علاج طول النظر للكبار ممكنا من خلال استخدام تقنيه الليزر بطريقة “presby lasik” فالفحص الدوري من اهم طرق السيطرة على طول النظر بخاصة عند ظهور اعراض الصداع وغباش الرؤية ويجب متابعة الفحص الدوري كل سته اشهر للأطفال والبالغين.

الدكتور إياد الرياحي

استشاري طب وجراحة العيون والمدير الطبي لمركز العيون الدولي

www.eiadeyeclinic.com

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock