أخبار محليةالغد الاردني

الضمور: الدراسات العليا في العالم ليست مجانية

تيسير النعيمات
نفى رئيس جامعة آل البيت الدكتور هاني الضمور، ما جاء في بيان الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة (ذبحتونا) حول رفع الرسوم على طلبة البكالوريوس والماجستير، مؤكدا الا زيادة على رسوم التسجيل أو الساعات الدراسية لطلبة البكالوريوس، وأن قرار مجلس أمناء الجامعة، يتعلق بهيكلة رسوم الساعات المعتمدة لبرامج الدراسات العليا، موضحا ان “الدراسات العليا في جامعات العالم ليست مجانية، والانصاف يقتضي ان يدفع طالب هذه البرامج كلفة دراسته”.

وقال الضمور لـ”الغد”، “جرى تخفيض رسوم الساعات لبعض برامج الدراسات العليا، بينما رفع بعضها لتفاوت الكلف بين برنامج وآخر”، مؤكدا أنه ما تزال رسوم الساعات المعتمدة للدراسات العليا بعد الهيكلة أقل من متوسط الرسوم في الجامعات الأخرى، مشيرا إلى أن القرار ينطبق على من يرغبون بالدراسة في الجامعة وليس للطلبة على مقاعد الدراسة.
وبين ان من حق الطالب اختيار الجامعة التي يرغب الالتحاق فيها للدراسات العليا وحسب الرسوم.

ونفى الضمور رفع رسوم التسجيل على طلبة البكالوريوس، مشيرا الى انه تم فقط وضع رسم مقداره 5 دنانير على مادة خدمة المجتمع، تدفع لمرة واحدة فقط، وهذا ينطبق على من يلتحق للدراسة بالجامعة وليس على من هم على مقاعد الدراسة الآن.

وجدد التأكيد ان إعادة هيكلة الرسوم لبعض برامج الدراسات العليا، جاء لتحقيق العدالة والمساواة بين الكليات الإنسانية والعلمية، فرسوم الجامعة من الأقل بين مثيلاتها من الجامعات الأردنية.

وبين الضمور، أن الجامعة مستمرة بمواصلة خططها في برنامجها التطويري والتحديثي، وإعادة هيكلة رسوم بعض برامج الدراسات العليا، انسجاما مع متطلبات المرحلة، والتي تتطلب ضرورة تحقيق العدالة والمساواة بين الكليات الإنسانية والعلمية، وبما يساوي كلفتها الحقيقية.

وبين أن التخصصات في الدراسات العليا، تتطلب توافر احتياجات تختلف كثيرا عن التخصصات الأخرى، والتي توجب إعادة هيكلة الرسوم في برنامج الدراسات العليا فقط، بما يتوافق مع خطة الهيكلة التي وضعتها الجامعة بهذا الخصوص.

وكشف أن الجامعة خفضت رسوم بعض التخصصات، منوهاً بأن الرسوم في “آل البيت”، ما تزال في المتوسط وأقل البرامج المشابهة لها في الجامعات الأردنية القريبة منها، مؤكدا أن هيلكة الرسوم لن تطال إطلاقا تخصصات البكالوريوس، ولن يجري تغيير أو زيادة الرسوم الجامعية، مشيرا إلى أن الرسوم في “آل البيت” لمرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا، الأقل بين مثيلاتها من الجامعات.

وكانت الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة (ذبحتونا)، اصدرت أمس بيانا قالت فيه “قامت إدارة جامعة آل الييت برفع رسوم الساعة لبرنامج الماجستير لمعظم التخصصات بنسبة تراوحت بين 15 % إلى 40 %، اذ ارتفعت رسوم الساعة للماجستير من 50 دينارا لتصبح 70 دينارا للتخصصات الاقتصادية، كما ارتفعت رسوم الساعة للماجستير للتخصصات الإنسانية من 50 دينارا لتصبح 65 دينارا وبنسبة زيادة بلغت 30 %، وارتفعت رسوم اللغة الإنجليزية من 70 دينارا لتصبح 80 دينارا وبنسبة زيادة بلغت 15 % تقريبًا”.

وتابع البيان “لم تكتف إدارة الجامعة بذلك، بل قامت برفع رسوم التسجيل لطلبة البكالوريوس للتنافس والموازي”.

وتأتي قرارات الرفع هذه بعد عامين فقط على قيام إدارة الجامعة برفع رسوم التنافس لـ21 تخصصا من أصل 37، وبنسبة رفع تراوحت بين 100 % و150 %، لحيث تعتبر “آل البيت” أول جامعة ترفع رسوم التنافس وبهذه النسب الفلكية، وفق “ذبحتونا”.

واعتبرت “ذبحتونا” أن قرار إدارة “آل البيت” ليس فرديا، بل يتوافق مع سياسات الحكومة ووزارة التعليم العالي بالرفع التدريجي للرسوم في البرامج والتخصصات والجامعات الرسمية كافة، بخاصة جامعات الأطراف التي تعتبر رسومها منخفضة مقارنة برسوم جامعات البلقاء والهاشمية، وبعض التخصصات في جامعات الوسط والشمال.

اقرأ المزيد : 

التعليم العالي: تعليمات جديدة بشأن قبول طلبة الدراسات العليا

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock