الطفيلة

الطفيلة: صوامع في جرف الدراويش لتخزين القمح لمناطق الجنوب

 فيصل القطامين

الطفيلة – قال نائب رئيس مجلس محافظة الطفيلة الدكتور قاسم الحجايا إن العام المقبل سيشهد إقامة صوامع للقمح في منطقة جرف الدراويش، لتكون خزانا للقمح للمحافظات الجنوبية، كأحد أهم المشاريع الاقتصادية الاستراتيجية لإقليم الجنوب، وبكلفة تقدر بنحو 30 مليون.
وبين الحجايا أن مجلس الوزراء أقر خلال شهر أيلول (سبتمبر) الماضي مشروعا لإقامة صوامع القمح لإقليم الجنوب يكون موقعه قرية جرف الدراويش التي تتميز بموقع متوسط بين محافظات الجنوب وقربه من ميناء العقبة، والذي سيشتمل على إنشاء صوامع للقمح بسعة 100 ألف طن وإقامة مطحنة للقمح ستوفر مادة الطحين لسكان المحافظات الجنوبية.
ولفت الحجايا إلى أهمية إقامة مثل تلك الصوامع التي جاءت المطالبة بها في منطقة جرف الدراويش كمشروع استراتيجي ضمن سلسلة من المشروعات المماثلة والموزعة على مناطق الوسط والشمال.
وأكد أن الصوامع في حال إقامتها سيتم تخزين مادة القمح بعد أن يتم نقلها من ميناء العقبة، بدلا من تخزينها في منطقة الجويدة وطحنها وتوزيعها كطحين على تلك المحافظات بما يقلل من كلفة النقل وإعادة النقل عدة مرات.
وأشار إلى وجود قطع أرض مناسبة في قرية جرف الدراويش بمساحة تزيد على 120 دونما تعود لوزارة الصناعة والتجارة والتي خصصت لها منذ أكثر من 20 عاما، وظلت دون استغلال.
وبين أن المشروع يشكل نقلة اقتصادية نوعية لإقليم الجنوب بشكل عام لقرية جرف الدراويش الصحراوية بشكل خاص، والتي تفتقر لمشروعات استثمارية واقتصادية والتي ترتفع فيها نسبة الفقر والبطالة، بما يجعل من المشروع مركز استقطاب للعاطلين عن العمل بما يوفره من العديد من فرص العمل ويسهم في تحريك واقع المناطق الجنوبية الاقتصادي.
وبين أن تم بحث مبادرة الحكومة لتنفيذ المشروع مع مدير عام الصوامع في وزارة الصناعة والتجارة، لأهميته الإستراتجية الكبيرة كخزان للقمح في مناطق الجنوب، واختصارا للمسافة بدل نقله من العقبة إلى صوامع في عمان وإعادة نقله إلى المحافظات الجنوبية بما يقلل من كلفة النقل.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock