الرياضةرياضة محلية

العربي يعود إلى منصات التتويج بعد غياب 19 عاما

الفريق يواجه السلط في نهائي كأس الأردن لكرة اليد

بلال الغلاييني

عمان- بعد غياب طويل دام 19 عاما، يعود فريق العربي لكرة اليد الى مكانه المحبب له ولعشاقه (الصعود فوق منصات التتويج)، والتي جاءت من خلال بوابة بطولة كأس الأردن، عندما تأهل الفريق الى المباراة النهائية للبطولة بعد الفوز الكبير والمستحق الذي سجله على فريق الأهلي بنتيجة 28-23، والذي أكد من خلاله عودته القوية وأحقيته بالتواجد بين الكبار، واللافت في الفريق أنه يضم الكثير من اللاعبين الشباب الذين اعتمد عليهم النادي في السنوات الماضية، وشكلوا العودة القوية المظفرة.
الطرف الثاني في المشهد النهائي لبطولة كأس الأردن سيكون فريق السلط، وهو الذي سيطر على البطولات المحلية كافة في العام الماضي؛ حيث جاء تأهله الى المباراة النهائية عقب فوزه المثير على فريق الحسين إربد بنتيجة 24-20، بعد مباراة ذهبت مجرياتها الفنية لمصلحة فريق السلط الذي حافظ على تقدمه منذ صافرة البداية.
المباراة النهائية التي تقام يوم الثلاثاء 12 شباط (فبراير) المقبل، ستجمع بين الفريقين العريقين السلط والعربي، وتم تحديد صالة الأميرة سمية بمدينة الحسين للشباب لاحتضان هذه المباراة من خلال القرعة التي سحبت أول من أمس عقب مباراة السلط والحسين؛ حيث ينتظر أن يتخذ اتحاد اللعبة ترتيبات خاصة لإقامة هذه المباراة وبما تليق بسمعة الفريقين السلط والعربي.
المباراة النهائية، يتوقع أن تحفل بالندية والإثارة كون السلط يتسلح بخبرة لاعبيه محمود الهنداوي ومعتصم الدبعي ووجدي الدبعي ومحمد نايف ورياض نابلسية، إضافة الى المحترفين فيصل الخضر ووسيم بوسامة، بينما العربي يعتمد على كوكبة لاعبيه الشباب الذين يبرز منهم يزن فتح الله، إضافة الى وجود كريم عبيدات وأحمد نايف وعبدالله العطابي وأحمد البس.
يذكر أن بطولة كأس الأردن التي تحمل اسم الراحل (نظمي السعيد)، والتي انطلقت في العام 1984، قد شهدت فوز فريق الأهلي باللقب 13 مرة جاءت في الأعوام 1994 و1995 و1996 و1998 و2000 و2002 و2006 و2007 و2008 و2009 و2012 و2013 و2015، وفاز فريق السلط باللقب 8 مرات كانت في الأعوام 1992 و1993 و2003 و2004 و2005 و2010 و2011 و2018، بينما فاز فريق العربي باللقب مرتين في العامين 1988 و1991، وفاز فريق الحسين إربد باللقب مرة واحدة كانت في العام 2001، ومثله فاز فريق عمان باللقب مرة واحدة كانت في العام 1984.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock